اقتصادشركات وأعمال

العرض العالمي الأول لنيسان أريا

عمان- الغد- كشفت نيسان اليوم الأربعاء، عن سيارة أريا الكروس أوفر الجديدة كلياً مستهلة بهذا فصلاً جديداً في إنتاج سيارات نيسان الكهربائية وقد جرى عرضها لأول مرة على مستوى العالم خلال فعالية افتراضية في معرض نيسان الجديد الذي سيتم افتتاحه قريباً في يوكوهاما.

توفر أريا، أول سيارة كروس أوفر كهربائية بالكامل من نيسان، تسارعاً قوياً وتشغيلاً سلساً وهادئاً بالإضافة إلى مقصورة داخلية فخمة. وتعزز ميزات القيادة الذاتية الخالية من التوتر وأنظمة المساعدة الشخصية والاتصالية السلسة الثقة على الطريق وتوفر بيئة ترحيبية بالسائق والركاب. وتقدّر المسافة التي يمكن لأريا أن تقطعها بـ610 كيلومترات (استناداً إلى دورة WLTC اليابانية وتخضع لموافقة السلطات) وتعتبر بالتالي الشريك المثالي للتنقلات اليومية والرحلات الطويلة على حد سواء.

تعتمد نيسان أريا بشكل كبير على السيارة الاختبارية التي تحمل الاسم ذاته والتي تم عرضها في معرض طوكيو للسيارات عام 2019 وجرى التلميح إليها لأول مرة خلال الكشف عن IMx في معرض طوكيو للسيارات عام 2017. إنها أول طراز يتم إنتاجه ويمثل هوية العلامة التجارية الكهربائية الجديدة لنيسان، كما أنها تمهد الطريق لعصر جديد من السيارات الذي ستصبح فيه الكهربة وتحسين المنصة وتقنيات الذكاء الاصطناعي الانسيابية شائعين.

تعكس أريا المبنيّة على منصة السيارة الكهربائية الجديدة بالكامل التي طورها التحالف التنقل الذكي من نيسان على أفضل وجه، وهي استراتيجية الشركة الهادفة الى تعزيز جاذبية سياراتها وتحقيق الهدف النهائي بالتوصل الى مستقبل خالٍ من الانبعاثات والوفيات الناتجة عن حوادث السير. كما أنها تمثل الركائز الثلاث الرئيسية للتنقل الذكي من نيسان (الطاقة الذكية، والقيادة الذكية، والدمج الذكي) وتجمع بين تكنولوجيا السيارات الكهربائية المتقدمة والمستوى الجديد من الاتصال السلس بين الإنسان والآلة، مما يوفر تجربة قيادة جديدة كلياً.

التصميم: هيكل معاد تصوّره بالكامل

المقصورة الخارجية

تعكس أريا الجديدة كلياً أعلى مستويات الأناقة والتكنولوجيا وتكمل إحداهما الأخرى في الجماليات والوظائف. أزالت منصة السيارة الكهربائية 100% الخاصة بهذا الطراز القيود الأساسية وسمحت للمصممين باتباع نهج جديدة في ما يتعلق بالتصميم.

ويراعي التصميم التنقل الذكي من نيسان حيث أعيد تعريف فلسفة التصميم الجديدة المتبعة في الشركة والتي تعتمد على ما تسميه نيسان Timeless Japanese Futurism – وهو نهج ياباني مميز يتم إبرازه بطريقة بسيطة وإنما مؤثرة. واعتمد المصممون هذا النهج من خلال الالتزام بكلمات رئيسية مثل الأناقة والإثارة والسلاسة حيث أثبتوا أنه يمكن للسيارة الكهربائية التي تجتمع فيها قدرات قيادة متطورة أن تقدم منظوراً جديداً للتصميم والوظائف وتجربة الملكية.

تبدو مقدمة السيارة سلسة وأنيقة وجديدة بفضل الارتكاز في التصميم على المصطلح الياباني iki. وقد تم تسليط الضوء عليه من خلال درع يحلّ مكان الشبك الأمامي في السيارات الكهربائية. ويحمي الدرع الذي يتخذ شكل نمط kumiko الياباني التقليدي ثلاثي الأبعاد مباشرةً تحت السطح الأملس، معدات الاستشعار المستخدمة في وظائف ProPILOT وضبط المفتاح الذكي من دون تأثير جمال التصميم على عمل السيارة.

ويبرز شعار علامة نيسان التجارية المعاد تصميمه واضحاً وسط الدرع وهو مضاء بمصابيح LED العشرين التي يتألف منها. ويمثل شعار العلامة التجارية الجديد شغف نيسان والتزامها بالابتكار من خلال مخالفة الأساليب التقليدية. ويعكس الشعار التقيّد بتراث الشركة فيما يتطلع نحو مستقبل خدمات التنقل والكهرباء حيث تم الحفاظ فيه على عناصر تصميم الشمس والشريط.

وقال جيوفاني أروبا ، كبير مدراء التصميم: ” تُظهر مقاييس أريا الخارجية ما هو ممكن مع منصة نيسان للسيارات الكهربائية 100%. فالبروزات القصيرة وخط السقف الجريء والعجلات الكبيرة توفر مظهراً أنيقاً يوازن بين الطابع الرياضي والرفاهية.”

ستُطرح أريا بتسعة خيارات ألوان ثنائية تضم كلها سقفاً أسود وخمس مجموعات ألوان ثنائية لكامل الهيكل.

المقصورة الداخلية

ارتكز تصميمها بأكثر الطرق كفاءة وراحة على المصطلح الياباني ma – في إشارة إلى الفتحات الزمانية المكانية. تعكس المقصورة الداخلية الفخامة والأناقة الرحابة بالإضافة إلى القوة الاتصالية لتثير بذلك الفضول أكثر من مقصورة السيارات التقليدية. وأتاحت المزايا التي توفرها منصة السيارة الكهربائية الجديدة كلياً أن يكون لأريا المقصورة الأكثر رحابة في فئتها. ومكّنت عناصر مجموعة نقل الحركة صغيرة الحجم مهندسي نيسان من تثبيت نظام التحكم بالحرارة تحت غطاء المحرك (حيث نجد محرك البنزين التقليدي)، ما أتاح للمصممين استخدام كامل طول المقصورة من دون عوائق مثل نفق نقل الحركة أو وضع أنظمة المقصورة تحت لوحة العدادات. بالإضافة إلى ذلك، وفرت الأرضية المسطحة والمفتوحة – التي أصبحت ممكنة بفضل موقع البطارية في قاعدة الهيكل – ومقاعد Zero Gravity الرفيعة مساحة كبيرة للقدمين وسهّلت التفاعل بين ركاب المقاعد الأمامية والخلفية. ويؤدي نظام نقل الحركة الهادئ والاستخدام السخي للمواد العازلة للصوت إلى خلوّ المقصورة من الضجيج، مما يسمح للجميع في الداخل بالاسترخاء والاستمتاع برحلة خالية من التوتر.

ويمكن لركاب المقعد الأمامي الاستمتاع بلوحة القيادة البسيطة في أريا والتي تمتزج بسلاسة مع شكل المقصورة وصولاً إلى الأبواب. فهي خالية من الأزرار والمفاتيح الموجودة في السيارات التقليدية. ويتم دمج وظائف التحكم بالحرارة الأساسية في اللوحة المركزية الخشبية على شكل مفاتيح عاملة باللمس توفر الشعور ذاته كما حين يتمّ الضغط على المفاتيح الميكانيكية حيت ترتجّ عند لمسها.

ويمكن نقل اللوحة المركزية القابلة للتعديل لتتناسب مع تفضيلات السائق كما يمكن حفظ الإعدادات كجزء من ملف تعريف السائق للتعديل التلقائي أثناء الرحلات المستقبلية. ويتضمن السطح ناقل حركة جديداً يتسع في راحة اليد لتعزيز القيادة المريحة كما يسهل الوصول إلى أدوات التحكم بوضع القيادة العاملة باللمس.

ويحظى ركاب المقاعد الخلفية بمساحة وافرة للرأس والقدمين حيث تتيح أرضية المقصورة المسطحة وضع الرجل فوق الأخرى بسهولة والاسترخاء. وأضيفت اللمسات والزخرفة إلى المساحة الخلفية لإضفاء الشعور ذاته بالرقي والراحة. كما وُضعت المقاعد الأمامية الرفيعة لحجب عمود B-pillarمما يوفر للركاب رؤية بانورامية إلى الخارج.

وقال أروبا: “تشكّل المقصورة الداخلية لسيارة أريا مكان معيشة مريحاً للسائق والركاب وتتيح لهم الاستمتاع أثناء التنقّل وارتياد وجهات مألوفة وجديدة. تم اختيار المواد في جميع أنحاء المقصورة الداخلية بعناية لتجنب الطابع التقليدي المفرط الذي يطغى على بعض السيارات الفاخرة ولتوفير لمحة عن المستقبل التكنولوجي المتطور.”

الطاقة الذكية: أداء سيارة كهربائية لافت يلبّي مجموعة واسعة من الاحتياجات

يعدّ نظام الدفع الكهربائي كلياً في نيسان أريا مثالاً عن الدمج السلس لتقنيات السيارات الكهربائية المتقدمة. فهو يرتقي بالإثارة وإمكانية التنقل بدون انبعاثات إلى مستوى متقدم من خلال الجمع بين توفير الطاقة الممتاز وقدرات الشحن والمدى الأبعد.

وتلبي أريا احتياجات القيادة لمجموعة واسعة من العملاء من خلال توفرها بأربعة طرازات أساسية بدفع ثنائي أو كلي.

يعتبر طراز أريا ثنائي الدفع وبسعة بطارية تبلغ 63 كيلوواط في الساعة مثالياً في المناطق الحضرية والمدن ومالكي السيارات الكهربائية لأول مرة الذين يبحثون عن الجودة والأناقة في سيارات الجيل التالي الكهربائية. وزوّد طراز أريا ثنائي الدفع ببطارية أكبر تبلغ سعتها 87 كيلوواط في الساعة، مما يتيح لها اجتياز مسافة إضافية تناسب أولئك الذين يتطلعون للقيام برحلات أطول.

يوفر طراز أريا e-4ORCE الكلي الدفع والذي تبلغ سعة بطاريته 63 كيلوواط في الساعة توازناً جذاباً في الأداء والقيمة. ويقدم هذا الطراز القادر على اجتياز مسافات كبيرة أداءً لافتاً وتقنيات جديدة مبتكرة تشمل المحركات الكهربائية الثنائية وتكنولوجيا التحكمe-4ORCE التي توفر قوة متوازنة وقابلة للتوقّع للعجلات الأربع بنسبة متساوية أو تفوق ما يقدمه عدد من السيارات الرياضية الفاخرة المتاحة حالياً. ويتميز طراز أريا e-4ORCE كلي الدفع بسعة بطارية تبلغ 87 كيلوواط في الساعة وبأعلى مستوى من التنقل الذكي من نيسان، بما في ذلك نظامProPILOT 2.0 الذي يوفر إمكانية القيادة على الطرق السريعة ضمن مسار واحد وبدون استخدام اليدين.

سواء أكان الطراز ثنائي أو كلي الدفع، تضفي قوة أريا وأداؤها إثارة إلى التنقلات اليومية وتحث السائقين على استكشاف المزيد.

e-4ORCE: راحة وتحكم أثناء القيادة من دون مساومة

ستتضمن طرازات أريا كلية الدفع المزودة بمحرك كهربائي ثنائي أكثر تكنولوجيات نيسان للتحكم بالدفع الكلي تقدماً: e-4ORCE. وتعتبر هذه التكنولوجيا حصيلة الدروس التي تمّ استخلاصها من تطوير نظام الدفعATTESA E-TS في طراز نيسان GT-R ونظام الدفع الكلي الذكي في طراز نيسان باترول.

تعزز e-4ORCE من خلال إدارة مقدار الطاقة وأداء الكبح ثقة السائق إذ تحدد خط القيادة المنشود فوق أي سطح طريق بدون الحاجة إلى تغيير أسلوب القيادة. عند الانعطاف على الطرق المغطاة بالثلوج على سبيل المثال، يمكن للسيارة تتبع الخط المقصود للسائق بفضل المحرك عالي الدقة والتحكم بالفرامل. وتصبح القيادة أكثر متعة بفضل الثقة في التعامل مع مجموعة متنوعة من أسطح الطرق.

وقد طوّر المهندسون تكنولوجيا التحكم الدقيق في e-4ORCE والمحركات الكهربائية الثنائية لتوفير راحة قيادة لا مثيل لها. ويتم الحدّ من ارتجاج السيارة من خلال إضافة نظام كبح محرك خلفي ذاتي إلى نظام كبح المحرك الأمامي الذاتي المعتاد الذي تستخدمه أنظمة السيارات الكهربائية والهجينة حالياً.

وقال ريوزو هيراكو، الخبير في قسم أنظمة نقل الحركة وهندسة السيارات الكهربائية في نيسان: “يمكننا التحكم في حركة السيارة بمجرد الضغط على الفرامل من خلال الاستفادة من استجابة e-4ORCE الدقيقة للتحكم بالمحرك، مما يمنح جميع من في السيارة، وخاصة الركاب، تجربة قيادة ثابتة وسلسة”.

بالإضافة إلى تحسين توزيع عزم الدوران الأمامي والخلفي، يطبق النظام تحكماً مستقلاً بالفرامل يشمل العجلات الأربع لزيادة قوة الانعطاف الناتجة عن كل واحدة. ويتيح هذا الأمر انعطافاً يحاكي تماماً نوايا السائق مع الحد الأدنى من تعديلات التوجيه.

حضور سلس ولافت على الطريق

تم تحسين منصة سيارة أريا الكهربائية الجديدة كلياً لتوفير تحكّم استثنائي التزاماً بتراث نيسان القائم على إنتاج سيارات ممتعة للقيادة. وُضعت البطارية أسفل مركز السيارة لضمان انخفاض مركز الجاذبية وتوزيع شبه متساوٍ للوزن في الأمام والخلف. ويسمح تصميم حزمة البطارية المسطح لأريا بأن يكون لها أرضية مسطحة وصلابة هيكلية ملفتة. كما تم تعزيز عناصر التعليق للاستفادة من ذلك مما يضمن تحكماً ثابتاً وقيادة مريحة ويمنع الاهتزازات والضوضاء من دخول المقصورة.

وفي الخلف، يوفر نظام التعليق بما في ذلك النظام متعدد الوصلات والمحرك الكهربائي الخلفي (إذا كانت السيارة مجهزة به) توازناً استثنائياً بين راحة القيادة والتحكم والأداء.

مع توفر ثلاثة أنماط قيادة: Standard وSport وECO (تشمل طرازات e-4ORCE نمط Snow إضافياً للطرق المغطاة بالثلج)، يستطيع السائق تخصيص تجربته لتتناسب مع رغباته ومحيطه. ويضمن هيكل أريا المتين ونظام التوجيه سريع الاستجابة مرونة السيارة العالية، في حين أنّ توزيع الوزن الأمامي والخلفي بنسبة 50:50 والذي أصبح ممكناً بفضل وضع البطارية تحت الأرضية في منتصف السيارة يساعد أريا على التصرف بطريقة قابلة للتوقّع عند كافة المنعطفات. وتساهم طبيعة الهيكل السفلي المسطح في ثبات القيادة فيما يعزز الانعطاف الضيق قدرات أريا على الطرق السريعة والشوارع الضيقة وفي مواقف السيارات.

بالإضافة إلى التقنيات المتقدمة الجديدة كلياً التي توفر قيادة أكثر سلاسة واسترخاء، تتميز نيسان أريا أيضاً بتكنولوجيا مساعدة السائق التي استمتع بها مئات الآلاف من السائقين حول العالم. تتيح الدواسة الإلكترونية التي طُرحت لأول مرة في سيارة نيسان ليف الكهربائية للسائق الانطلاق بالسيارة وزيادة سرعتها وإبطاءها باستخدام دواسة السرعة فقط. وتعمل الدواسة الإلكترونية من خلال حثّ المحرك الكهربائي على بدء عملية التباطؤ عند تخفيف الضغط على دواسة السرعة. وعلى الأسطح منخفضة السحب، يتم استخدام الفرامل بالتزامن مع المحرك، مما يتيح للعجلات الأربع إبطاء السيارة بأمان. أما في الطراز المجهز بنظام e-4ORCE، فيتم توزيع عزم الدوران على العجلتين الأماميتين والخلفيتين أيضاً.

يستطيع كل طراز من طرازات أريا اجتياز مسافات ملفتة ويتميز بقدرته السريعة على استرجاع الطاقة وإعادة الشحن بفضل ميزة التحكم الحراري بالبطارية التي تعمل باستمرار على تحسين درجة حرارة تشغيل البطارية المبردة بالسوائل. تستطيع أريا باستخدام ذروة الشحن التي تبلغ 130 كيلو واط استرجاع ما يصل إلى 375 كيلومتراً بشحن سريع لمدة 30 دقيقة بواسطة نظام الشحن الياباني CHAdeMO (مواصفات يابانية ونظام شحن قادر على الشحن بمعدل 130 كيلو واط. يخضع التقدير لموافقة السلطات وظروف البيئة والبطارية).

القيادة الذكية: تجربة قيادة عالية التقنية وخالية من التوتر

تضمن أريا مستويات عالية من الراحة والثقة من خلال تزويد الركاب بأحدث تقنيات نيسان بما في ذلك نظام ProPILOT 2.0 المتطور لمساعدة السائق.

تكتشف كاميرات النظام السبع والرادارات الخمس وأجهزة استشعار الموجات فوق الصوتية الـ12 حدود المسارات والأشياء المحيطة بالسيارة، مما يسمح بالسير ضمن مسار واحد محدد مسبقاً بدون استخدام اليدين وبسرعة متوافقة مع حركة السير. كما أنها تقوم بتغيير المسار بشكل آمن وفعال من خلال تأكيد بسيط من السائق حين يضغط على زر. يستخدم ProPILOT 2.0 أيضاً هوائياً مخصصاً لتحديد الموقع الجغرافي بدقة، مما يساعد على القيام برحلة سلسة وقابلة للتوقع أثناء تشغيل نظام المساعدة.

يستخدم ProPILOT 2.0 نظام الملاحة وبيانات الخرائط ثلاثية الأبعاد عالية الدقة لاكتشاف سطح الطريق والاتجاه وحدود السرعة وتعديل سرعة السيارة وفقاً لذلك من أجل توفير رحلة آمنة وخالية من المشاكل. ويؤكد نظام مراقبة السائق الكائن على عمود التوجيه أن السائق منتبه للطريق أمامه عند تشغيل ميزة القيادة بدون استخدام اليدين. بالإضافة إلى معلومات العدادات وشاشة العرض العلوية، تظهر حالة نظام ProPILOT في المقصورة من خلال نظام إضاءة محيطي متقدم: يشير اللون الأبيض إلى التشغيل اليدوي العادي أو إلى أن نظام تثبيت السرعة الذكي يعمل. ويشير اللون الأخضر إلى القيادة مع تشغيل نظام المساعدة واستخدام اليدين. أما اللون الأزرق فيشير إلى تفعيل وظيفة القيادة بدون استخدام اليدين ونظام المساعدة على تغيير المسار.

عند القيادة على مسار محدد مسبقاً مع استخدام اليدين، يستشير ProPILOT بيانات الخرائط ثلاثية الأبعاد الشاملة لإبقاء السيارة في وسط المسار بدقة أكبر. كما تتيح بيانات الخريطة توفير المزيد من المساعدة للسائق أثناء الانعطاف باستخدام بيانات انحناء الطريق لتجاوز المنعطفات بأمان، مما يقلل من توتر السائق.

نيسان أريا مجهزة أيضاً بميزات أمان مبتكرة إضافية بزاوية 360 درجة مثل نظام درع الأمان من نيسان ويشمل شاشة الرؤية الشاملة الذكية، ونظام التحذير الذكي قبل الاصطدام الأمامي، ونظام الفرملة الطارئة الذكي وتكنولوجيا الفرملة الطائرة الخلفية التلقائية.

الدمج الذكي: إبقاء نيسان أريا مواكبة للعصر وتعزيز إمكانياتها لأقصى حدّ

تجسد أريا فلسفة نيسان بتصميم السيارات المتمحور حول السائق ويشمل الأمر تزويدها بأحدث وسائل الاتصال بما في ذلك واجهة جديدة بين الإنسان والآلة وتحديثات البرامج الثابتة عن بعد. وتتميز تقنية المساعدة الشخصية الذكية من نيسان بنظام هجين للتعرف على الصوت مع تقنية متقدمة في فهم اللغة الطبيعية لتوفير المساعدة داخل السيارة بدون أن يبعد السائق عينيه عن الطريق. وتتضمن أريا أيضاً نظام “أليكسا” من “أمازون” لمساعدة العملاء على تبسيط وتنظيم حياتهم. يمكن لأليكسا تشغيل الموسيقى وإجراء المكالمات والاستماع إلى الكتب الصوتية والتحكم بالأجهزة المنزلية الذكية والمزيد من خلال صوتك فقط. ويعمل النظامان جنباً إلى جنب لتوفير تجربة مستخدم سلسة أثناء التنقل اليومي أو رحلات عطلة نهاية الأسبوع.

ويمكن باستخدام تطبيق الهاتف المتحرك NissanConnect ضبط عناصر التحكم بالحرارة في أريا بحسب تفضيلات السائق حتى قبل دخول السيارة.

وعند الاقتراب من نيسان أريا أثناء حمل المفتاح الذكي، تفتح الأبواب ويتم تشغيل المصابيح الأمامية والخلفية الخارجية بالإضافة إلى شعار نيسان تلقائياً، مما يشير إلى أن السيارة تعي أنّ السائق قريب منها. تتميز واجهة العرض بشاشة عدادات قياس 12.3 بوصة وشاشة مركزية قياس 12.3 بوصة على طول أفق واحد. ومن خلال عرض جوانب متعددة من المعلومات على مستوى أفقي واحد، يمكن استيعاب المعلومات بسرعة من دون تشتيت انتباه السائق عن الطريق. يتم عرض المعلومات على الشاشتين على شكل موجة لضمان سهولة الوصول إلى معلومات السيارة المهمة مثل معلومات البطارية والمدى والملاحة. ويمكن نقل المزيد من المعلومات بين الشاشات لتحديد ما يُفضّل عرضه خلف المقود.

كما تتميز شاشة العرض الأمامية الملونة في أريا بحجمها الذي يعدّ من الأكبر في هذه الفئة. ومن خلال قول “Hello Nissan” أو”Hey Nissan” ، يمكن للركاب طلب معلومات عن السيارة شفهياً وإدارة مسار الرحلة، بما في ذلك البحث عن المواقع التي تهمهم. ويمكن تفعيل الوظائف داخل السيارة مثل اختيار قائمة أغانٍ أو تعديل درجة حرارة المقصورة بدون جهد أو حاجة من السائق للنظر بعيداً عن الطريق. ويمكن للنظام باستخدام الاتصال اللاسلكي الوصول إلى البيانات السحابية لفهم الطلبات الفريدة بشكل أفضل.

ويمكن اللجوء إلى خدمات أليكسا خلال رحلة العودة الى المنزل لأداء وظائف “من السيارة إلى المنزل” بما في ذلك تشغيل الإضاءة المنزلية الداخلية أو فتح باب المرأب.

وقال فوكودا: “إن تقنية المساعدة الشخصية الذكية من نيسان هي تعبير عن الأوموتيناشي، العادة اليابانية المتمثلة باحترام العميل إلى أقصى درجة. فهي توفر تجربة سلسة داخل السيارة وخارجها وتدعم أريا أسلوب حياتك سواء في المنزل أو أثناء التنقل على الطرق.”

يشار إلى أنّ أريا هي أيضاً أول طراز من نيسان يشمل تحديثات للبرامج الثابتة عن بعد. وتقوم هذه التقنية تلقائياً بتحديث برامج مختلفة داخل السيارة وبالأخص البرامج التي تتحكم بنظام الوسائط المتعددة والهندسة الكهربائية والإلكترونية والهيكل ونظام الحرارة وإعدادات السيارة الكهربائية من دون الحاجة إلى أخذها إلى مركز الخدمة. وتعمل أريا دائماً بكامل طاقتها من خلال التحديثات الدورية في الوقت الفعلي.

مستقبل السيارة الكهربائية يبدأ الآن

تستهل سيارة أريا الكروس أوفر من نيسان حقبة جديدة في مجال السيارات الكهربائية وتعد بتجربة قيادة فعالة وسلسة بفضل التنقل الذكي من نيسان وأحدث تقنيات المساعدة المصممة لاستباق نوايا السائق والاستجابة لها واحترامها. فتصميم السيارة الجديدة أنيق ومثير وانسيابي واستوحي من فلسفة Timeless Japanese Futurism حيث يمنح جميع الركاب انطباعاً بحسن الضيافة ويتجاوز توقعاتهم.

سيبدأ تسليم نيسان أريا في اليابان اعتباراً من منتصف عام 2021 بسعر يبدأ من حوالى 5 ملايين ين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock