العقبةمحافظات

العقبة على موعد مع عودة سياحة البواخر بعد بدء وصول الطائرات العارضة

أحمد الرواشدة

العقبة – يبشر الموسم السياحي في منطقة المثلث الذهبي للموسمين الصيفي والشتوي القادمين بحركة سياحية نشطة، بعد عودة سياحة البواخر في النصف الاخير من العام الحالي، ووصول اول طائرة سياحية قادمة من بلغاريا قبل ايام، في الوقت الذي ستصل فيه 12 طائرة سياحية تباعا من روسيا وتحط اولها في مطار الملك الحسين الدولي غدا الخميس.
وتوقفت سياحة البواخر نهائيا عند بدء جائحة كورونا في شهر آذار(مارس) من العام الماضي، وبعد اغلاق كافة المنافذ البحرية والبرية والجوية لاحتواء فيروس كورونا، لتعود في أواخر العام الحالي، وهو موعد بدء هذا النوع من السياحة البحرية لترسوا مجدداً على ارصفة الميناء.
وأكد نائب رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة شرحبيل ماضي، ان السلطة وبالتعاون مع المكاتب السياحية تعمل على استقطاب وعودة البواخر السياحية كما كانت عليه في السابق، وفق اجراءات وبرتوكول وزارة الصحة الاردنية والممارسات العالمية بما يتعلق بفيروس كورونا.
وبين ماضي، ان البواخر السياحية ستعود في خريف العام الحالي كما كانت عليه بالسابق قبل جائحة كورونا، والتي كانت العقبة تشكل مقصداً رئيسا لهذا النوع من السياحة من قبل الاسواق العالمية السياحة، مؤكداً ان القادم اجمل للقطاع السياحي في العقبة، والذي بدأ ينتعش في المدينة خاصة بعد وصول اول طائرة سياح بلغارية.
وأشار ماضي، إلى ان العقبة ومنطقة وادي رم والبتراء، على موعد يوم غد بأولى طلائع السياح الروس، والذين سيساهمون في تنشيط الحركة السياحية في العقبة وكافة قطاعاتها عندما تحط اولى طائراتهم على ارض مطار الملك الحسين الدولي، وتكتمل بـ12 طائرة ستصل تباعاً خلال الايام المقبلة، وعلى متن كل طائرة اكثر من 200 سائح، سيمضون في المملكة ما بين 6-12 يوماً يزورون فيها البتراء ووادي رم واغلب المناطق السياحية والتراثية، وفق رقابة وبرنامج صحي محكم بما يتعلق بفيروس كورونا.
وكانت مدينة العقبة قد نجحت العام 2019 باستقطاب مليون وربع المليون زائر مقارنة مع نحو مليون سائح العام 2018.
بيد انه خلال العام الماضي لم تستقبل العقبة في اول شهرين سوى 100 ألف سائح، في حين استقبلت ارصفة الموانئ فقط 11 باخرة سياحية، قبل جائحة كورونا ضمن موسها الشتوي، والذي انتهى في اواخر شهر شباط (فبراير) العام الماضي في الوقت التي رست فيه اكثر من 70 باخرة في العام 2019.
وقال ماضي، ان هذه السفن تأتي ضمن برنامج الترويج السياحي للعقبة، الذي استقطب في العام 2019 العشرات من بواخر الركاب العملاقة، كون مدينة العقبة تعد من أهم المحطات التي ترسو فيها تلك البواخر السياحية، واصبحت جسرا بحريا للسياحة العالمية، مؤكداً أن السلطة قامت بتوفير جميع الاجراءات التي من شأنها تسهيل دخول البواخر وخروجها من والى المملكة واستضافة ركابها وضمن اجراءات الصحة والسلامة العامة.
وأكد أن المثلث الذهبي السياحي يعد من اهم المناطق التي يزورونها السياح خلال فترة توقفهم في العقبة، وذلك من خلال استقبالها بواخر سياحية عالمية تحمل على متنها آلاف السياح.
وأشار ماضي الى ان الحركة السياحية في العقبة خلال الايام القادمة ستشهد نشاطاً سياحياً محليا ملحوظا، خصوصا مع اقتراب موسم عيد الفطر السعيد وكثرة ايام عطله.

زر الذهاب إلى الأعلى