آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

العمري: الأردن يحقق اكتفاء ذاتيا من الزيت هذا العام

مشاركة "الشبكة النسائية" في مهرجان الزيتون تسهم بزيادة التسويق

عبدالله الربيحات

عمان – أكد الناطق باسم نقابة أصحاب معاصر الزيتون محمود العمري، أنه تم تسويق 90 % من موسم الزيتون لهذا العام وبنسبة زيت ممتازة فاقت التوقعات، ما حقق اكتفاء ذاتيا وفائضا من المنتج.

وبين العمري لـ”الغد” أنه لوحظت حركة نشطة من قبل تجار الخليج العربي على كميات من الزيت هذا الموسم نظرا للجودة والسمعة الطيبة للزيت الأردني، حيث تميز إنتاج الموسم الحالي بقراءات نسب حموضة وأرقام بيروكسايد منخفضة جدا.

وأضاف أن مهرجان الزيتون لهذا العام شهد حركة نشطة مع شكوى من بعض المشاركين من غلاء أجرة الأرضيات.

إلى ذلك، تركت مشاركة الشبكة النسائية الأردنية لزيت الزيتون، في أيام وفعاليات مهرجان الزيتون الوطني الحادي والعشرين ومعرض المنتجات الريفية، إضافة نوعية، لهذا المهرجان، ليس على صعيد تسويق زيت الزيتون الأردني والمنتجات الريفية، فحسب، بل تعداها إلى مرحلة التوعية والتثقيف.

وقامت الشبكة، ومن خلال مشاركتها في فعاليات المهرجان، الذي تواصل على مدار عشرة أيام، بتسليط الضوء على توعية أبناء المجتمع الأرني، خصوصًا الأجيال الناشئة والنساء، بأهمية زيت الزيتون البكر الممتاز كغذاء ودواء، فضلًا عن التقييم الحسي لمادة الزيت.

وحققت الشبكة إضافة نوعية مختلفة هذا العام، من خلال تقديمها قصة مغامرة “زيتو زيتونة” للأطفال، بغية تعريفهم وتوعيتهم بطرق استخراج زيت الزيتون البكر الممتاز، وكذلك التعريف بصفاته الحسية الإيجابية، إضافة إلى أهميته التغذوية.

وجسدت إحدى عضوات الشبكة النسائية الأردنية لزيت الزيتون، شخصية “زيتو زيتونة” بلباس جميل، يجسد شكل ثمرة الزيتون، فيما قامت بالتجول في كل أركان المهرجان، بطريقة جمالية، وصفها الكثيرون بأنها رائعة، جذبت الأطفال، وحتى كبار السن، بهدف نشر حب شجرة الزيتون، وكذلك مادته الزيتية، وبالأخص بين الأطفال الذين عبروا عن إعجابهم بهذه الشخصية، حيث قاموا بأخذ صور تذكارية مع تلك الممثلة.

وأسهمت عضوات الشبكة أيضًا بإجراء عمليات تقييم حسي لمادة زيت الزيتون، وذلك بالتعاون والتشارك مع الفرق الوطنية الأخرى، الأمر الذي أسهم بتوفير زيت زيتون مفحوص وموثوق ومصنف.

وشهد المهرجان، العام الحالي، تحولًا واضحًا، إذ بلغ عدد مشاركيه نحو 500 مشارك بين مزارعين وسيدات ريفيات وجمعيات ومعاصر ومدارس حقلية من كل محافظات المملكة، إضافة إلى شركات صغيرة.

وأقيم المهرجان على مساحة تقدر بحوالي 11 ألف متر مربع في مركز المعارض التابع لمكة مول، ما سمح بزيادة عدد الزوار ليبلغ نحو 264 ألف زائر.

وشملت مبيعات المهرجان على مدار الأيام العشرة: زيت الزيتون، والمنتجات الريفية المختلفة، إضافة إلى المطابخ الإنتاجية بإجمالي مبيعات فاقت 3 ملايين دينار، فيما بلغت كميات الزيت المباعة 232 طنًا.

يشار إلى أن الشبكة كان لها دور مهم في الإعداد والتنسيق مع اللجنة العلمية للمهرجان، التابعة للمركز الوطني للبحوث الزراعية، حيث تم عقد ندوات علمية تناولت دور المرأة في القطاع الزراعي.

إقرأ المزيد : 

جرش: ضبط زيت زيتون مغشوش يضعف الإقبال على الشراء

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock