أخبار عربية ودوليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

العملات المشفرة تخسر 271 مليار دولار في أسبوع

واشنطن – واصلت العملات الرقمية موجة الخسائر التي بدأتها منذ شهر كانون الأول (ديسمبر) من العام الماضي، لترتفع خسائر السوق إلى أكثر من 271 مليار دولار بأول أسبوع من العام الجديد.
تأتي هذه الخسائر بعدما أظهر محضر أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي ميله نحو سياسة أكثر تشددا وتوقعات برفع أسعار الفائدة على نحو أقرب، ما حد من إقبال المستثمرين على الأصول التي تنطوي على مخاطر أكبر.
وهوت العملات المشفرة بشكل كبير مع ارتفاع تكلفة الاقتراض، واتجاه البنوك المركزية إلى رفع أسعار الفائدة. وكانت عملة “بيتكوين” قد سجلت ذروة قياسية عند مستوى 69 ألف دولار خلال تداولات نوفمبر الماضي.
على صعيد التداولات وخلال تداولات أول أسبوع من العام الحالي، تراجع رأس المال السوقي للعملات الرقمية المشفرة بنسبة 12 % لتخسر نحو 271.8 مليار دولار من قيمتها بعدما هوت من مستوى 2236.6 دولار في تعاملات بداية العام إلى مستوى 1964.8 مليار دولار.
بالنسبة لـ”بيتكوين”، فقد شهدت تراجعاً بنسبة 10.3 % فاقدة نحو 4753 دولارا بعدما نزل سعرها من 46147 دولارا في بداية تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 41394 دولارا. ونزلت قيمتها السوقية المجمعة بنسبة 10 % مسجلة خسائر بقيمة 87.5 مليار دولار بعدما انخفضت قيمتها السوقية المجمعة من مستوى 874.4 مليار دولار إلى نحو 786.9 مليار دولار.
وسجلت عملة “إيثريوم” خسائر خلال تداولات الأسبوع الأخير بنسبة 15.2 % خاسرة نحو 567 دولارا بعدما انخفض سعرها من مستوى 3730 دولارا إلى نحو 3163 دولارا.
كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة بنسبة 14.7 % خاسرة نحو 65.2 مليار دولار بعدما انخفضت قيمتها السوقية من مستوى 444.3 مليار دولار إلى نحو 379.1 مليار دولار.
وفيما استقرت عملة “تيزر” التي حلت بالمركز الثالث بين أكبر العملات من حيث القيمة السوقية، عند مستوى 1 دولار. فقد سجلت قيمتها السوقية الإجمالية نحو 78.43 مليار دولار.
وتكبدت عملة “بينانس كوين”، وهي رابع أكبر عملة رقمية من حيث القيمة السوقية خسائر خلال تداولات الأسبوع الأخير بنسبة 14.7 % مقابل خسائر بلغت نسبتها 6.4 % خلال الساعات الماضية وجرى تداولها أمس عند مستوى 440.25 دولار. كما تراجعت قيمتها السوقية الإجمالية إلى مستوى 73.86 مليار دولار.
أما عملة “تيزر” التي حلت بالمركز الخامس بين أكبر العملات من حيث القيمة السوقية، فقد استقرت عند مستوى 1 دولار. فقد سجلت قيمتها السوقية الإجمالية نحو 43.208 مليار دولار. – (رويترز)
الذهب يتجه لتسجيل خسائر بـ2 % خلال أسبوع
واشنطن- استقر الذهب، أمس، قبيل بيانات وظائف أميركية من المقرر أن تصدر، لكن المعدن الأصفر يتجه لتسجيل أكبر تراجع أسبوعي منذ أواخر تشرين الثاني (نوفمبر) تحت ضغط ارتفاع عوائد السندات فيما يتأهب المتعاملون لرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي أسعار الفائدة في وقت أقرب.
وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.1 % إلى 1790.90 دولار للأونصة، بعد تراجع لجلستين، وقلص بذلك هبوطه الأسبوعي إلى نحو 2 %. وصعدت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2 % إلى 1792.60 دولار.
وقال كايل رودا المحلل لدى آي.جي ماركتس “من الواضح أن احتمال محاولة (مجلس الاحتياطي) الاتحادي السيطرة على ارتفاع التضخم يرفع العوائد”، مضيفا أن المعدن النفيس يخسر بعض الإقبال على هذا الأساس.
وزادت عوائد سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل عشر سنوات إلى أعلى مستوى منذ آذار (مارس) 2021، وهو ما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب.
ويعد الذهب تحوطا في مواجهة التضخم ولكنه سريع التأثر بارتفاع أسعار الفائدة الأميركية التي تزيد تكلفة الفرصة البديلة لحائزي المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.- (رويترز)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock