مادبا

العين الفايز: الأردن وطن واحد غير قابل للقسمة

أحمد الشوابكة

مادبا – أكد العين رئيس الوزراء الأسبق الرئيس الفخري لمؤسسة إعمار مادبا فيصل الفايز أن الأردن وطن واحد غير قابل للقسمة، ويندرج مواطنوه جميعا في هوية أساسية واحدة هي الهوية الوطنية الأردنية.
وأضاف خلال افتتاحه أول من أمس المقر الدائم لمؤسسة إعمار مادبا ضمن الاحتفالات بذكرى يوم الاستقلال أن الجميع ينتمي إلى ثقافة محلية واحدة وحضارة واحدة وتشكل الثقافة المحلية الأردنية الوعاء الأساسي للانصهار الوطني.
وأضاف أن أيديولوجية الدولة الأردنية تقوم على الوسطية والاعتدال وإدراك أهمية التعددية والتنوع في إطار الوحدة، كأساس لبناء الدولة الوطنية، ولذلك ترفض الأيديولوجية الوطنية الأردنية مبدئياً تسييس الهويات الفرعية، ولهذا فإن الأردن ليس فيه تعايش ديني بين أبنائه، بل عيش مشترك مبني على هويتنا الوطنية الواحدة.
وأكد الفايز أن مادبا تشكل أنموذجاً حياً في العيش المشترك بين الديانات السماوية وعنواناً للتسامح والمحبة.
وقال الفايز إن هذه المؤسسة التي جاءت بمبادرة من أبناء مادبا، تعمل بكل جهد ممكن من أجل تعزيز الخدمات المقدمة في هذه المدينة لأجل تعزيز ثقافة العمل التطوعي الهادف بين أبناء المجتمع المحلي، والمشاركة مع المؤسسات الموجودة لتقديم رؤى خدمية تعزز الشراكة بين المواطنين وهذه المؤسسة تعكس الشراكة الإيجابية والفائدة على مختلف القطاعات في مادبا وأبنائها.  وتمنى الفايز من القائمين على المؤسسة المبادرة لاستقطاب كافة المتميزين وأصحاب الأفكار الإبداعية الطموحة، والمؤمنين بالعمل التطوعي من أبناء مادبا، ليكونوا جزءا من هذه المؤسسة، للعمل يداً بيد لجهة تحقيق الطموحات التي تسعى إلى تحقيقها المؤسسة، فالعمل التشاركي القائم على المصلحة، هو أساس النجاح لعمل أي مؤسسة تطوعية تسعى إلى إحداث التغيير الإيجابي في المجتمع الذي تنتمي إليه.
ورفع محافظ مادبا سعد شهاب خلال حفل الافتتاح برقية ولاء وانتماء من أهالي مادبا إلى جلالة الملك عبدالله الثاني بمناسبة عيد الاستقلال، مؤكداً أن معاني الاستقلال يجب أن تجسد على أرض الواقع بالعمل المستمر للحفاظ على مقدرات الوطن، والعمل على بنائه، حيث إن الإصلاح الحقيقي يأتي من خلال العمل الجاد والمستمر، مؤكداً أن الاستقلال رمز عزة وفخار للأردنيين أجمعين “نقطف ثماره بالوحدة وأن نكون يدا واحدة في مواجهة جميع الأخطار التي تحدق بنا”. وقال رئيس بلدية مادبا الكبرى المحامي مصطفى المعايعة الأزايدة إن البلدية قدمت قطعة الأرض المقام عليها مقر المؤسسة، كما قامت كوادرها بالإشراف على طرح العطاء ومتابعة أعمال تنفيذ البناء، وستقوم البلدية بفتح طريق لخدمة المقر، وذلك إيماناً بدورها في التواصل والتشارك مع المؤسسات العامة المشاركة والفاعلة في تنمية المجتمعات المحلية وخدمة المجتمع المحلي.
وأشار نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة إعمار مادبا موسى البجالي الى الجهود المباركة التي بذلها كافة أبناء مادبا من أجل إقامة هذا الصرح الذي سيكون فاتحة خير على أبناء مادبا بتقديم الأنسب من خطط وبرامج تسهم في النجاح التشاركي التطوعي كهدف رئيس للمؤسسة.
وكان الفايز في بداية الحفل أزاح الستارة عن اللوحة التذكارية للمجلس التأسيسي لإدارة شؤون المؤسسة، وجال في مقرها الدائم.

[email protected]

[email protected]

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock