آخر الأخبارالغد الاردني

“الغد” تزور مستشفى ميدانيا تشرف عليه “الأطباء” و”الأسنان”

محمد الكيالي

عمان – قال نقيب أطباء الأسنان، الدكتور عازم القدومي، إن مبادرة “وطن” والتي تشرف عليها لجنة الطوارئ في نقابتي الأطباء وأطباء الأسنان، تم تشكيلها مع بداية أزمة “كورونا” وتهدف لمساندة جهود وزارة الصحة والقوات المسلحة في خدمة المواطنين المرضى.
وأضاف القدومي، في حديثه لـ”الغد”، أنه وعبر المبادرة، قامت نقابة أطباء الأسنان بتوزيع الأدوية المزمنة لمستحقيها عبر وزارة الصحة إضافة إلى توزيع الكمامات على مختلف مرتبات الأجهزة الأمنية الذين يعملون طيلة الوقت في شوارع العاصمة عمان والمحافظات.
وبين أن النقابة انطلقت إلى مرحلة عملية أكبر، وهي تخص مهنة طب الأسنان بسبب إغلاق عيادات أطباء الأسنان، حيث تم إنشاء 3 عيادات متنقلة في مجمع النقابات المهنية لمعالجة الحالات الطارئة بالتنسيق مع وزارة الصحة والدفاع المدني ونقابة الأطباء.
ولفت إلى أن أي مواطن يعاني من ألم في الأسنان، عليه الاتصال بالدفاع المدني حيث يتم تحويله إلى مجمع النقابات المهنية حيث يتحدث إليه طبيب أسنان ويعمل على تشخيص حالته، وإن ثبت حاجة المريض لنقله للعيادة، يتم نقله عبر الدفاع المدني فورا فيما يكون بانتظار المرضى نحو 30 طبيب أسنان لخدمة المرضى.
وأوضح القدومي، أن جميع الفرق الطبية المتطوعة في المستشفى، تبرعت بالدم في بنك الدم الذي أفرز عيادة متنقلة، نظرا للحاجة الماسة إلى فئات عدة من مخزون الدم.
بدوره، أكد رئيس مبادرة “وطن”، عضو مجلس نقابة الأطباء، الدكتور مظفر الجلامدة، أن المستشفى الميداني الذي تم إنشاؤه في مجمع النقابات المهنية، يهدف لاستقبال الحالات المرضية الطارئة التي يحضرها الدفاع المدني، حيث يضم المستشفى عيادة لإعطاء العلاجات البيولوجية للمرضى، وعيادة لطب الاسنان لتقديم العلاج للحالات الطارئة.
وبين الجلامدة، أن المستشفى مجهز بـ 32 سريرا، و3 عيادات لأطباء الاسنان، وسيارتي إسعاف، ومركبة خاصة مجهزة للتبرع بالدم، اضافة الى أن عدد الأطباء العاملين بالمستشفى من الفرق المتطوعة يبلغ 55 طبيبا.
ولفت إلى ان المستشفى يأتي لتخفيف الضغط على المستشفيات الحكومية ومنعا لاختلاط المرضى ببعضهم البعض في المستشفيات، والتقليل من احتمالية اصابتهم بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock