أخبار محلية

“الفاو” تدعم الأردن لمواجهة الآثار الزراعية والغذائية للأزمة السورية

عبدالله الربيحات

عمان – اطلقت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو” من عمان، مشروعا اقليميا، لإنشاء شبكة بيانات لمعلومات الأمن الغذائي في البلدان المتضررة من الأزمة السورية، وبكلفة 6ر1 مليون دولار.
ووقع وزير الزراعة عاكف الزعبي ومدير عام منظمة “الفاو” خوسيه غرازيانو دا سيلفا، أول من أمس، اتفاقيتين بين الوزارة والمنظمة، الأولى حول مجالات مراقبة الأمراض الحيوانية العابرة للحدود، بقيمة 450 ألف دولار، كمشروع وطني، والاخرى تتعلق بمشروع نظم معلومات الأمن الغذائي في البلدان المتضررة من الأزمة السورية، بقيمة 513 ألف دولار كمشروع إقليمي.
واعرب الزعبي عن امله في ان تسعى “الفاو” ليكون مقرها في الأردن مركزا اقليميا، يخدم المنطقة باكملها.
وتنفذ وزارة الزراعة حالياً تسعة مشاريع زراعية، بكلفة تقارب 7 ملايين دولار، بالتعاون مع منظمة “الفاو”.
وقال ان الوزارة تتطلع للدور الداعم للمنظمة، للمساعدة في التمويل الكافي لتنفيذ المشاريع، التي تم الاتفاق عليها في الاجتماع الأخير للدول المانحة، وذلك لمواجهة آثار الأزمة السورية، والتي قدرت كلفتها بـ 51 مليون دولار.
وينصب التعاون بين وزارة الزراعة و”الفاو”، في هذا السياق، على مجالات الأمراض الحيوانية العابرة للحدود، وبناء القدرات بمجال الأمن الغذائي، ونظم معلومات الموارد الطبيعة، وتعزيز العمل الزراعي الأسري، والترويج للتقنيات الزراعية الذكية، والرقابة الصحية النباتية على الحدود الشمالية للمملكة، وتعزيز القدرات المحلية والتنمية في مناطق البادية.
من جانبه، أكد مدير “الفاو” على ضرورة زيادة الدعم من قبل المجتمع الدولي للأردن والبلدان المتضررة من الأزمة السورية.
وقال دا سيلفا أن “المنظمة ستتمكن بفضل منحة، مقدارها 1.6 مليون دولار،  قُدمت في إطار برنامج الغذاء مقابل السلام التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، من إتاحة مساعدة تقنية للشركاء في كل من سورية والأردن ولبنان والعراق، بغية إنشاء شبكة معلومات شاملة للأمن الغذائي”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock