اقتصادتحليل إقتصادي

“الفوسفات” العام 2021.. إنجازات مالية ومشاريع واعدة

يوسف محمد ضمرة

عمان- تشهد شركات الفوسفات والأسمدة العالمية ارتفاعات سعرية حادة منذ بداية العام 2021، ووفقا لنشرة “Argus” المتخصصة للأسمدة، فقد صعدت أسعار سماد الداب من مستوى سعر 325 دولارا للطن في بداية شهر شباط (فبراير) 2020 الى سعر 705 دولارات للطن في شهر تموز (يوليو) الحالي وفقا لمبيعات شركة “OCP” المغربية.
وكانت أسعار الفوسفات الخام عالي الجودة وفقا لمجلة الأسمدة نفسها ارتفعت في شهر تموز (يوليو) الحالي الى 152 دولارا للطن بعد أن كانت في شهر شباط (فبراير) عند سعر 60 دولارا للطن.
يذكر أن إنتاج شركة الفوسفات الأردنية في العام 2021 سيزيد على 9.5 مليون طن من النوعيتين عالي ومتدني الجودة؛ إذ تخطط الشركة لإنتاج 12 مليون طن في العام المقبل.
أما حامض الفوسفوريك فقد صعد الى سعر 1160 دولارا بعد أن كانت أسعاره 560 دولارا للطن قبل 4 أشهر، وفقا لأسعار شركة “OCP” المغربية التي تعد القائد في التسعير عالميا بسبب سيطرتها على معظم الإنتاج العالمي.
هذه الارتفاعات السعرية المدعومة بالطلب العالمي رفعت التوقعات لربحية شركات الفوسفات والأسمدة العالمية والمحلية، وانعكست هذه الأسعار على أداء هذه الشركات في الأسواق المالية، فعلى سيبل المثال؛ ارتفعت أسهم شركة “معادن” خلال أقل من 6 أشهر بنسبة 70 %، وسجل سهم شركة التعدين العربية السعودية “معادن”، المدرجة ضمن قطاع المواد الأساسية، جلسة يوم الأحد، أعلى سعر منذ الإدراج في السوق، عند 67.90 ريال.
وأغلق سهم “معادن” أمس، على ارتفاع بنسبة 5 % عند 67.50 ريال -أعلى إغلاق منذ الإدراج- وسط تداولات بلغت نحو 1.5 مليون سهم. علما أن القيمة الدفترية لسهم “معادن” هو 25 ريالا ورأسمالها 12 مليار ريال سعودي، وفقا لموقع “أرقام” السعودي.
ووفقا لمركز إيداع الأوراق المالية، فإن رأسمال شركة مناجم الفوسفات الأردنية يبلغ 82.50 مليون دينار، علما أن أرباح الربع الأول 2021 الصافية بلغت 35 مليون دينار، وسط توقعات متفائلة لنتائج النصف الأول التي يفترض أن يتم الإفصاح عنها قريبا وفقا لتعليمات هيئة الأوراق المالية.
وقد حفزت هذه الارتفاعات السعرية شركات الأسمدة الى الاستثمار بشكل أكبر في هذه الصناعة، وكانت شركة الفوسفات الأردنية سباقة في هذا المضمار، فقد وقعت اتفاقية لغسيل الفوسفات لرفع جودة المنتج، بقيمة استثمار 89 مليون على نظام BOT لمدة عشرين عاما وإنتاج سنوي بحدود 1.9 مليون طن سنوي.
يشار الى أن إنشاء المصنع الجديد ينسجم مع الخطة التسويقية المستقبلية لشركة مناجم الفوسفات الأردنية، ويشكل نقلة نوعية في عمل الشركة وتميزها في إنتاج النوعيات المطلوبة عالميا من الفوسفات. ويهدف المصنع إلى إنتاج الفوسفات عالي الجودة وبمواصفات تسويقية تلبي حاجات السوق العالمي من هذا النوع من الفوسفات، من خلال ثلاثة خطوط تعويم وخط واحد للغسيل يجري تصميمها من كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال، لاستثمار الموارد المتاحة في المنطقة من خامات الفوسفات المخزنة.
وفي هذا الصدد، قال رئيس مجلس إدارة شركة الفوسفات الأردنية الدكتور محمد الذنيبات، أول من أمس “سيمكن هذا المشروع الشركة من تقوية مركزها التنافسي عالميا والدخول الى أسواق جديدة نظرا لما تتمتع به مخرجات هذا المشروع من إيجابيات لتزويد الشركة بفوسفات عالي الجودة يتفق مع المواصفات العالمية من حيث انخفاض نسب العناصر الثقيلة في الفوسفات، كالكاديوم والاسينك واليورانيوم، إضافة الى تخفيض نسب الشوائب المختلفة كألاسيد الحدي والألمنيوم والسيليكا بهدف تغذية صناعات الأسمدة الفوسفاتية بمواد تتفق مع الاشتراكات العالمية لمعايير صحة الغذاء والبيئة، وسينعكس ذلك على زيادة ارتفاع الطلب على الفوسفات الأردني.
وأضاف الذنبيات، في كلمته، خلال رعاية رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة حفل توقيع اتفاقية إنشاء مصنع غسيل الفوسفات في منطقة الشيدية بمحافظة معان، التي وقعتها شركة مناجم الفوسفات الأردنية، والشركة المثالية المتطورة للصناعات التحويلية، أن الطاقة الإنتاجية للمصنع متوقع أن تبلغ، عند الانتهاء من إنشائه خلال 23 شهرا، نحو 1.9 مليون طن سنوياً من الفوسفات عالي الجودة، فيما يوفر 200 فرصة عمل مباشرة وألفي فرصة عمل غير مباشرة، وسيمكن هذا المشروع الشركة من زيادة طاقتها الإنتاجية من عشرة ملايين طن حاليا الى اثني عشر مليون طن سنويا من الفوسفات عالي الجودة، وذلك بعد البدء بالإنتاج العام 2023.
وكانت إدارة الفوسفات الحالية قامت بتخفيض كلفة التعدين وزادت كميات الإنتاج وتحسنت الأسعار؛ إذ توسعت للولوج الى أسواق جديدة، ومنها على سبيبل المثال لا الحصر؛ إبرامها صفقة الـ400 ألف طن من سماد الداب الى أميركا، حيث تم تسعير شحنة شهر حزيران (يونيو) عند سعر 615 دولارا للطن.
وتشير مجلة “Argus” إلى أن أسعار سماد الـ”DAP” لشهر تموز (يوليو) الحالي تقترب من 705 دولارات للطن.
وأبرمت شركة الفوسفات عقد البيع للسوق الأميركي وفقا لمعادلة سعرية formula price تتيح لهم الحصول على أحسن الأسعار العالمية وفقا لنشرات الأسمدة العالمية.
وأشار الدكتور الذنيبات إلى أن مجلس إدارة الشركة وضع العام 2017 خطة وخريطة طريق قابلة للتنفيذ لإعادة ترتيب أوراق الشركة والخروج من الأزمة التي كادت أن تعصف بها قبل سنوات.
ولفت إلى أن الخطة ترتكز على محاور، منها تحرير قطاع التعدين من الحصرية والاحتكار لشركتين فقط وتلزيم الأعمال لهما، التي بلغت قيمتها نحو 1.7 مليار دينار خلال الأعوام العشرة التي سبقت العام 2017، مؤكدا أنه جرى إلغاء الحصرية والاحتكار وفتح الباب أمام الشركات الأردنية المؤهلة في قطاع التعدين للتنافس على أعمال التنقيب وتأهيل ما يقرب من 10 شركات بطاقة إنتاجية أكبر مما كانت عليه سابقا. كما ترتكز الخطة، بحسب الدكتور الذنيبات، على ضبط النفقات وتخفيض تكاليف الإنتاج والدخول مع شراكات استراتيجية مبنية على خبرات فنية متقدمة وتكنولوجيا إنتاجية حديثة وليست شراكات مالية.
وعن خطط الشركة المستقبلية، تطرق الذنيبات إلى أنه سيجري استكمال الإجراءات النهائية للبدء بمشروع تزويد المجمع الصناعي في العقبة باحتياجاته من المياه الصناعية من خلال عقد مع شركة بريطانية متخصصة وبالتعاون مع “كادبي” وبكلفة تصل إلى 50 مليون دولار.
أما على صعيد التداول بالسوق المالي، فقد أصبح سهم الفوسفات يستحوذ على حصة يومية من التداول لا تقل عن
20 %، نظرا لإقبال المستثمرين الاستراتيجيين الذين يبحثون عن الاستثمار في شركات قوية وتقدم أرباحا مجزية وعليها أخبار عالمية قوية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock