رياضة محلية

الفيصلي وشعب إب يواصلان تحضيراتهما استعدادا للمواجهة الآسيوية

يحيى قطيشات

عمان- اقفل فريق الفيصلي لكرة القدم ملف المشاركات المحلية مؤقتا، وبدأ أمس يصب عصارة جهده في تدريبات مكثفة لملاقاة نظيره فريق شعب إب اليمني لحساب الجولة الرابعة من دور المجموعات لكأس الاتحاد الاسيوي، والمقررة حسب جدول المباريات عند الساعة السادسة من مساء يوم الأربعاء المقبل على ستاد عمان الدولي بمدينة الحسين للشباب ، لكن مصدرا مطلعا بين ” للغد” ان الفريق اليمني صاحب ” الأرض” في هذا اللقاء طلب رسميا أقامتها على ملعب الأمير محمد بالزرقاء، وهذا يتأكد اليوم في ظل الرد الآسيوي بعد موافقة مدينة الأمير محمد على استقبال اللقاء.
” الأزرق” الذي حقق انتصارا صعبا على شعب إب 2-1 في مباراة الذهاب والتي أقيمت يوم الأربعاء الماضي، يدرك أهمية تحقيق الفوز وحصد النقاط في سعيه نحو المنافسة الحقيقية على بطاقتي التأهل للدور المقبل، خصوصا في ظل التنافس الشديد على الصعود للدور الثاني بين الفيصلي الذي يحتل المركز الثالث برصيد 6 نقاط ودهوك العراقي وظفار العماني بنفس الرصيد لكن بفارق الأهداف، في الوقت الذي يأتي فيه الضيف اليمني خالي الوفاض بعد ثلاث هزائم.
أوراق مكشوفة
المديران الفنيان للفيصلي الروماني تيتا واليمني محمد قاسم يدركان تامة أن الأوراق الفنية كلاهما مكشوفة، وتحتاج لقراءة جيدة للظفر بنقاط المباراة، حيث ركز تيتا خلال الوجبة التدريبية التي قادها أمس على ملعب النادي يغمدان، على معالجة كافة الأخطاء التي ظهرت خلال مباراة الفريق مع ذات رأس في الدور نصف النهائي من بطولة كأس الأردن، مركزا على الجوانب الدفاعية بعد ظهور عدة فجوات في الساتر الدفاعي، وظهر خلال التدريب الذي حضره كافة اللاعبين بما فيهم قائد الفريق حسونة الشيخ ” المصاب” إصرار نجوم الفريق على تكرار الفوز بنتيجة جيدة وتقديم الاداء الفني الذي يرضي الجماهير الغاضبة من مستواهم الفني خلال الفترة الأخيرة، وحرص عددا من أعضاء مجلس الإدارة على متابعة الوجبة التدريبية لرفع الروح المعنوية لدى اللاعبين، وحثهم على تقديم افضل العروض الفنية التي تليق باسم وسمعة الفيصلي الذي حمل لقب البطولة في مناسبتين، وتمنح التوقعات الفيصلي الأفضلية من الناحية الفنية لما يضمه الفريق من عناصر مميزة تجمع بين عناصر الخبرة والشباب، وتخلل التدريب التركيز على المواقف الثابتة، واصلاح الخلل في الثلث الاخير بهدف ترجمة الفرص المهدورة .
وحسب المعطيات الفنية من المرجح ان يخوض تيتا المباراة  بنفس التشكيلة التي خاضت مباراة ذات راس بوجود العائد إالى مستواه لؤي العمايرة وحاتم عقل وابراهيم الزواهرة وخلدون الخوالدة و يوسف النبر
وعبد الهادي المحارمة وشريف عدنان وتامر الحاج وخليل عطية اضافة لمحترف  الفلسطيني أشرف نعمان الذي غاب عن المباراة الماضية بسبب الحرمان، مع حرص تيتا على إشراك عدد من اللاعبين خلال مجريات اللقاء .
شعب إب  يواصل تحضيراته
من جانبه واصل فريق شعب إب “الموجود في الأردن” تحضيراته واستعداداته  للمباراة بمعنويات مرتفعة خصوصا بعد الاداء الطيب والسيطرة على معظم مجريات المباراة الأولى التي كانت نجمها الحارس لؤي العمايرة ، وخاض الفريق خلال الايام الماضية سلسلة من التدريبات على ملعب البولو بمدينة الحسين للشباب والإسراء، اشتملت على الجوانب التكتيكية ومعالجة بعض الأخطاء التي حدثت في لقاء الذهاب وسط انضباط من جانب اللاعبين وحرص على استيعاب تعليمات الجهاز الفني، وشهدت صفوف فريق الشعب عودة اللاعب ناطق حزام للتدريب بعد غيابه عن التدريبات  لتعرضه لإصابة خفيفة في القدم، وحرص الجهاز الفني بقيادة محمد قاسم على منح اللاعبين راحة يوم الجمعة الماضي والسماح لهم بالتسوق في مدينة عمان.
 ويذكر ان الجولة الأولى للمباراة الثالثة  شهدت فوز ظفار على الفيصلي 3-2 في عمان ودهوك على شعب أب 3-1 في دهوك، في حين شهدت الجولة الثانية فوز الفيصلي على دهوك 1-0 في دهوك وظفار على شعب إب 1-0 في صلالة، ويلتقي في منافسات الجولة الرابعة  دهوك مع ظفار في دهوك، وشعب إب مع الفيصلي في عمان.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock