آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الفيصلي يهزم الحسين ويتقدم ليشارك السلط وصافة كرة المحترفين

محمد عمّار
عمان – حقق الفيصلي فوزا كبيرا على مضيفه فريق الحسين اربد وتغلب عليه بنتيجة 3-1، في المباراة الاخيرة من مرحلة الاياب من دوري اندية المحترفين، في اللقاء الذي انتهى قبل قليل على ستاد الحسن في اربد.
وكان الوحدات قد حافظ على الصدارة بفوزه على العقبة 4-1، ليواصل صدارته للترتيب برصيد 26 نقطة، وتقدم الفيصلي ليشارك السلط الوصافة برصيد 23 نقطة لكل منهما، مع تقدم السلط بفارق الاهداف، فيما حل الرمثا رابعا برصيد 32 نقطة.
الحسين 1 الفيصلي 3
ما ان اعلن الحكم صافرة البداية، حتى انسل امين الشناينة من الميمنة ومرر كرة عرضية صوب عبدالله عوض الذي سددها على الطاير على يمين الحارس محمود الكواملة الهدف الاول للفيصلي في الثانية 36 من الدقيقة الاولى.
الهدف المبكر اضاء للفيصلي الاشارة الخضراء لفرض حضوره الميداني في مختلف ارجاء الملعب، وسط كرات ارضية متقنة، وانسجام مطلق بين نجومه، وتبادل الكرات بدون تعقيد ومن اللمسة الاولى، ونوع من خياراته الهجومية، من خلال الكرات البينية، او العرضية، او من خلال الكرات القوية من خارج الصندوق.
عمليات الفيصلي الهجومية انطلقت من لاعبي الارتكاز نزار الرشدان وابراهيم الخب، مع اسناد من الظهيريم عدي زهران من الميمنة وابراهيم دلدوم من الميسرة، ما ترك المساحات امام امين الشناينة اللاسناد الهجومي من ميمنة المنتصف ومجدي العطار من الميسر’ ليتقدم يوسف ابو جلبوش لتشكيل ثنائي هجومي خلف عبدالله عوض مع بقاءه كصانع العاب، فيما لم يجد قلبي دفاعات الفيصلي حسام ابو الذهب وبراء مرعي صعوبة تذكر في السيطرة على مهاجم الحسين الوحيد شاهر شلباية.
واصل الفيصلي هجومه الهادر، وسدد الشناينة كرة قوية سيطر عليها الكواملة، قبل ان يمرر عوض كرة صوب ابو جلبوش سددها ارضية مرت بجوار القائم الايسر للكواملة، قبل ان يقطع العطار كرة من منتصف ملعب فريقه وسار بالكرة حتى مشارف جزاء الحسين، مررها لعبدالله عوض الذي استقبل الكرة وراوغ لاعب وسدد كرة بيسراه على يسار الكواملة الهدف الثاني في الدقيقة 19.
تحسن اداء الحسين بعد انتصاف الحصة، لكن دون اي خطوره على مرمى حارس الفيصلي عبدالله الزعبي باستنثاء كرة ابو كبير الذي استقبل عرضية خلدون الخوالدة وسدد الكرة فوق المرمى، فسنحت الفرصة فريق الحسين لاعادة ترتيب الاوراق، ليعود احمد ياسر ومهند العرامشة لضبط الايقاع وسط الملعب، فيما تقدم احمد ابو كبير ومحمد موالي من طرفي المنتصف، وتقدم لؤي عمران لاسناد شاهر شلباية في المنطقة الامامية، فيما كان خلدون الخوالدة ومصطفى كمال يعملان على مهام مزدوجة، بين الاسناد الهجومي المدروس، والعودة السريعة للمناطق الخلفية للاسناد الدفاعي، بيد ان مرمى الزعبي بقي خارج التهديد الحقيقي، ومن كرة مرر ابو جلبوش كرة انيقة صوب دلدوم الذي ارسل كرة عرضية ارضة تجاوزت الجميع لتتهادى امام امين الشناينة الذي لم يجد صعوبة في ايداعها الشباك الهدف الثالث للفيصلي في الدقيقة 43، لتنتهي الحصة الاولى باللون الازرق وبثلاثية بيضاء.
تقليص وجزاء مهدور
دفع مدرب الحسين بورقتي حسين ذيابات وانس العساسلة عوضا عن خلدون الخوالدة وشاهر شلباية، في محاولات لتقليص الفارق، ومحاولة تخفيف الضغط الهجومي الفيصلاوي من ميمنة الفريق، فكان حسين ذيابات عوضا عن الخوالدة، إلا ان شيئا لم يحدث، وتراجع الاداء الفيني من قبل الفريقين، فعاد مدرب الحسين ودفع بالبديل خالد العسولي بدلا لمحمد موالي، فيما اضطر مدرب الفيصلي للدفع بورقة ورد البري عوضا عن امين الشناينة للاصابة، لينخفض منسوب المبارة بشكل ملفت، وكأن الفريقين قنعا بالنتيجة.
عاد مدرب الفيصلي ودفع بورقتي خالد زكريا وانس الجبارات عوضا عن ابراهيم الخب وحسام ابو الذهب، ليظهر حارس الفيصلي عبدالله الزعبي بابعاد تسديدة خالد العسولي لركنية، ومن اول لمسة للبديل محمود الطالب الذي مرر كرة عميقة صوب العسولي الذي اعادها صوب القيسي الذي دكها بالشباك الهدف الاول للحسين في الدقيقة 83.
الهدف رفع الروح المعنوية للحسين، ومن كرة عرضية تعرض بادو للاعثار داخل الصندوق من قبل الجبارات لتكون ركلة الجزاء الذي سددها محمود الطالب على يمين الزعبي الذي كان بالمكان والزمان المناسبين مبعدا الهدف الثاني للحسين، وكاد البديل دومي بني دومي ان يحقق الهدف الرابع للفيصلي، إلا ان الكواملة بمساعدة القائم الايمن ابعادا الكرة لركنية، لتمضي الدقائق دون تعديل، ويخرج الفيصلي بفوز مستحق على الحسين 3-1.

المباراة في سطور
النتيجة : فوز الفيصلي على الحسين 3-1.
سجل الاهداف : عبدالله عوض د : 1، 19، امين الشناينة د : 44 (الفيصلي) محمد القيسي د: 83 (الحسين)
الملعب : ستاد الحسن في اربد
الحكام : محمد مفيد، ايمن عبيدات، عمرو عجاج وكريم الشديفات.
العقوبات : انذار للاعب حسام ابو الذهب، عبدالله عوض (الفيصلي)، سعد الروسان (الحسين)
مثل الحسين : محمود الكواملة، سعد الروسان، بادو، خلدون الخوالدة (حسين ذيابات)، مصطفى كمال، مهند العرامشة (محمود الطالب)، احمد ياسر، محمد الموالي (خالد العسولي)، احمد ابو كبير، لؤي عمران (محمد القيسي) وشاهر شلباية (انس العساسلة)
مثل الفيصلي : عبدالله الزعبي، براء مرعي، حسام ابو الذهب (انس الجبارات)، ابراهيم دلدوم، عدي زهران، ابراهيم دلدوم، نزار الرشدان، ابراهيم الخب (خالد زكريا)، يوسف ابو جلبوش (محمد طنوس)، امين الشناينة (ورد البري)، مجدي العطار (ومي بني دومي) وعبدالله خالد عوض.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock