Uncategorizedحياتنافنون

“القاهرة السينمائي 41” ينطلق غدا بمشاركة 37 فيلما عربيا

الإحتفاء بشخصيات سينمائية راحلة وحية تركت بصمتها

إسراء الردايدة

فيلم الإيرلندي يفتتح مهرجان القاهرة السينمائي
مشهد من فيلم الإيرلندي للمخرج مارتن سكورسيزي وبطولة روبرت دي نيرو وآل باتشينو

القاهرة–تشهد الدورة 41 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي التي تحمل اسم” يوسف شريف رزق الله ” والتي تنطلق غدا مشاركة عربية واسعة تبلغ 37 فيلما. وستعرض طيلة أيام المهرجان الذي يستمر حتى 29 من الشهر الحالي 150 فيلما، منها 130 فيلما طويلا و20 فيما قصيرا، من 63 دولة

فيما يبلغ عدد العروض العالمية الأولى: 18 فيلما، والعروض الدولية الأولى: 17 فيلما، والعروض الأولى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: 84 فيلما ، بينما العروض الأفريقية الأولى: 5 أفلام، و العروض الأول في الشرق الأوسط: 7 أفلام.

حفل افتتاح حافل بفيلم “الإيرلندي”

سيقدم حفل الافتتاح الذي يخرجه هشام فتحي، ويقام على خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية ثلاثة من نجوم الفن المصري، هم؛ خالد الصاوي، ودينا الشربيني، وأحمد داوود، ويشهد العديد من الفعاليات، أبرزها؛ الاحتفاء بالراحلين من الشخصيات السينمائية التي رحلت خلال العام الجاري، وفي مقدمتهم الناقد الكبير يوسف شريف رزق الله، المدير الفني للمهرجان، والذي رحل 12 يوليو الماضي، كما يقام استعراض فني يحتفي من خلاله المهرجان بصناعة السينما.

وخلال الحفل ستسليم جائزة فاتن حمامة التقديرية لكلا من المخرج البريطاني من أصل أمريكي تيري جليام، والمخرج المصري الكبير شريف عرفة، كما تمنح الفنانة منة شلبي، جائزة فاتن حمامة للتميز، ويسلط الحفل الضوء على السينما المكسيكية التي اختارها المهرجان ضيف شرف هذا العام، بينما أصدر المهرجان أغنية خاصة للممثلين الراحلين واخرهم كان هيثم زكي والتي تحمل اسم” تذكر سينما”.

ويترأس الدورة 41 الحالية المنتج محمد حفظي والقائم بأعمال المدير الفني النقاد احمد شوقي ، والتي تفتتح بفيلم المخرج ارتن سكورسيزي “الإيرلندي”، بطولة روبرت دي نيرو وآل باتشينو وجو بيشي وبوبي كانافيل وهارفي كيتل .وكتب له السيناريو ستيفن زيليان، وهو عودة لتعاون مشترك بين سكورسيزي ودي نيرو بعد أكثر من 20 عاما من أخر أفلامهما، ويعتبر ثالث تعاون يجمع بطليه آل باتشينو ودي نيرو، إلا أنه التعاون الأول بين المخرج وآل باتشينو.

وتدور قصة الفيلم حول فرانك شيران (يؤدي دوره دي نيرو) الذي يدّعي أنه قتل أكثر من 25 شخصا بناء على أوامر من رئيس المافيا راسل بوفالينو (جو بيسكي) وزعيم نقابة سائقي الشاحنات جيمي هوفا (آل باتشينو).

وتستند الأحداث على قصة حقيقية مقتبسة من كتاب لتشارلز براندت بعنوان “سمعت أنك تطلي المنازل” (آي هيرد يو باينت هاوسز) يحكي قصة القاتل المحترف فرانك شيران وشهرته “الايرلندي” الذي تحول من أحد أبطال الحرب العالمية الثانية إلى قاتل مأجور والذي أخبر براندت في أثناء عمله على الكتاب بأنه قتل زعيم النقابات العمالية جيمي هوفا عام 1975.

وقصة الفيلم الذي كان مشروعا مؤجلا لسكورسيزي منذ 12 عاما، تبدأ من حيث يتذكر رجل كبير في السن أحداث حياته السابقة وكيفية تحوله من أحد أبطال الحرب العالمية الثانية إلى قاتل مأجور لحساب عصابات المافيا.

ويقوم بدور فرانك شيران النجم دي نيرو والذي يعترف على فراش الموت بقتله لزعيم النقابات العمالية جيمي هوفا الذي يجسد شخصيته ال باتشينو.

وسبق أن جسد جاك نيكلسون شخصية زعيم النقابات العمالية جيمي هوفا في فيلم “هوفا” ومن المعروف عن هوفا تورطه في مقتل الرئيس الأميركي جون كينيدي. وبلغت ميزانية هذا الفيلم 175 مليون دولار واستخدم 117 موقعا مختلفا لتصوير 309 مشاهد.

بين الجنة والارض
ملصق فيلم المخرجة الفلسطينية نجوى النجار في اول عرض عالمي له في المسابقة الدولية

المسابقة الدولية

يتنافس بها 15 فيلما من 4 أفلام عربية، من لبنان وفلسطين ومصر والدنمارك، ففيلم ” جدار الصوت” لمخرجه أحمد غصين اللبناني يتناول الحرب بين حزب الله واسرائيل، وفيلم المخرجة الفلطسينية نجوى النجار” بين الجنة والنار” فهو اول عرض عالمي له ويتناول قصة زوجين ينويان الطلاق وبدخولهما المناطق الاسرائيلية يكتشفان امورا صادمة عن والد الزوج .

فيما الفيلم الوثائقي المصري الوحيد الذي ينافس في المسابقة الدولية ” احكيلي” لمريان خوري، يغوص في عالم بين الحقيقة والخيال، سواء كان ذلك من خلال شخصيات أفراد العائلة التي ظهرت في أفلام الخال المخرج الراحل يوسف شاهين الذاتية، أو من خلال أدوار سيدات العائلة الحقيقة في مسرح الحياة. واخرها “أبناء الدنمارك” لمخرجه علاوي سليم.

وفي مسابقة آفاق السينما العربية يشارك 12 فيلما عربيا هي: ” بيك نعيش” للمخرج التونسي مهدي برصاوي، و”بغداد في خيالي” للمخرج العراقي سمير، و “بيروت المحطة لااخيرة” للمخرج اللبناني إيلي كمال، و “نجمة الصبح” للمخرج السوري جود سعيد “، “من أجل القضية” للمخرج المغربي حسن بنجلون، ” شارع حيفا” للمخرج العراقي مهند حيال ،” أوفسايد” للمخرجة السودانية مروة زين، “باركور” للمخرجة الجزائرية فاطمة الزهراء،” سيدة البحر” للمخرجة السعودية شهد أمين، ” ع البار” لمخرج التونسي سامي التليلي، و”نساء الجناح ج” للمخرج المغربي مخمد نضظف، و الفيلم السوداني “نوم الديك في الحبل” للمخرج سيف عبدالله.

ناقد أردني في أسبوع النقاد الدولي

يشارك الناقد والزميل ناجح حسن في لجنة تحيكم المسابقة الى جانب الناقدة الاليرلندية جيسيكا كيانج والمخرجة المصرية نادين خان، ويشارك في المسابقة 7 أفلام منها فيلمان عربيان هما :” أبو ليلى ” لمخرجه الجزائري أمين سيدي بومدين،” قبل ما يفوت الفوت” للمخرج التونسي مجد لخضر.

وفي العروض الخاصة يحضر الفيلم التونسي ” عرايس الخوف” لمخرجه نوري بوزيد، الى جانب 12 عرضا من مختلف انحاء العالم

بانوراما خاصة تحتفي بالمواهب السينمائية

والتي تضم خمسة أفلام تتناول حياة أهم صناع السينما العالميين، (3 وثائقيات وفيلم تحريكي) عن خمسة من صناع السينما العالميين وهي الفيلم البرازيلي «بابينكو: أخبرني عندما أموت»، وتدور أحداثه حول المخرج الراحل هيكتور بابينكو، الفيلم الثاني بعنوان «شغف آنّا مانياني»، ويتناول قصة الممثلة آنا مانيانى أيقونة سينما الواقعية الجديدة في إيطاليا.

أمَّا الفيلم الثالث فهو «فورمان ضد فورمان» من التشيك، ويتناول سيرة المخرج العالمي ميلوش فورمان، فيما يتناول الفيلم الرابع «بونويل في متاهة السلاحف» حياة المخرج الإسباني الشهير لوي بونويل، بينما يأتي الفيلم الأخير في البرنامج من إنتاج لبناني إماراتي بعنوان «فتح أبواب السينما: محمد ملص»، ويتناول قصة المخرج السوري محمد ملص للبريطانية ديكتينا هود ، ويعرض هذا الاخير في البانوراما الدولية .

ومن أفلام البانوراما الدولية الـ 48: «نحن بين الصخور» للبناني نزار عنداري، «حوا، مريم، عايشة» للأفغانية صحرا كريمي.

وفي أفلام البانوراما المصرية 8 أفلام هي ” «وراء المحيط» لـ (ماركو أورسيني)، «الفارس والأميرة» (بشير الديك وإبراهيم موسى)، «الفيل الأزرق 2» (مروان حامد)، الضيف (هادي الباجوري)، الممر (شريف عرفة)، «ولاد رزق 2: عودة أسود الأرض» (طارق العريان)، الشغلة (رامز يوسف)، «لما بنتولد» (تامر عزت).

أما مسابقة سينما الغد الدولية للأفلام القصيرة فتضم 20 فيلما منها 9 أفلام عربية هي ” أمبيانس” للمخرج الفلسطيني وسام الجعفري، و”تماس: لسمير سرياني من لبنان و” الدنيا حفلة” لرائد السمري من السعودية، “فاطوم” لمحمد علي النهدي من تونس، “لم أر شيئا” لياسر قصاب من سوريا،. ومن مصر 3 أفلام هي “البحث عن غزالة” لبسام مرتضى ، و”فخ” لندى رياض و”أمين” لأحمد ابو الفضل.

[email protected]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock