;
أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

القمح: المخزون والتعاقدات تغطي استهلاك 15 شهرا

طارق الدعجة

أظهرت بيانات صادرة عن وزارة الصناعة والتجارة والتموين، أمس، أن مخزون المملكة من القمح والكميات المتعاقد عليها يغطيان استهلاكا يتجاوز 15 شهرا.


وبحسب بيانات الوزارة التي حصلت عليها “الغد”، بلغت كميات القمح التي تمتلكها الوزارة والمتعاقد عليها بالطريق الى المملكة 1.356 مليون طن، فيما يصل الاستهلاك الشهري من هذه السلع الاستراتيجية الى 90 ألف طن.


وفيما يخص الشعير، بلغ إجمالي الكميات التي تمتلكها الوزارة من مادة الشعير 1 مليون طن، وهي تمثل الكميات الموجودة داخل مستودعات الوزارة والمتعاقد عليها بالطريق الى المملكة، ويغطيان استهلاك المملكة لمدة تتجاوز 12 شهرا.


ويبلغ استهلاك المملكة من مادة الشعير 80 ألف طن؛ أي ما يعادل 960 ألف طن سنويا.


الى ذلك، طرحت وزارة “الصناعة”، مؤخرا، مناقصتين منفصلتين لشراء 220 ألف طن من القمح والشعير بهدف تعزيز مخزون المملكة من هاتين السلعتين، وفق ما أعلنت الوزارة. وتتوزع كميات المناقصتين بمقدار 120 ألف طن لشراء القمح و120 ألف طن لشراء الشعير.


وحددت الوزارة، يوم الثلاثاء المقبل، آخر موعد لقبول عرض التجار الراغبين لدخول عطاء القمح، فيما حددت يوم الأربعاء المقبل آخر موعد لاستقبال عروض شراء مادة الشعير.


ودعت الوزارة، التجار الراغبين بالاشتراك في هذين العطاءين، إلى مراجعة قسم العطاءات في الوزارة للحصول على نسخة من دعوة العطاء تتضمن الشروط والمواصفات مقابل 650 دينارا غير مستردة.


واشترطت الوزارة على التجار للدخول بالمناقصة إحضار رخصة المهن سارية المفعول وصورة عن السجل التجاري مصدقة قبل مدة لا تزيد على ثلاثين يوماً من تاريخ فض العروض، إضافة إلى صورة عن التسجيل في غرفة التجارة سارية المفعول.


وتقوم الحكومة بشراء القمح وبيعه للمطاحن من أجل استخراج الطحين الموحد بنسب 78 % ونسب استخراج النخالة 22 %، فيما تم تحديد سعر بيع النخالة 140 دينارا للطن تسليم ظهر السيارة من باب المطحنة غير شامل ضريبة المبيعات.
وبلغ سعر طن القمح المباع للمطاحن في تسعيرة الشهر الحالي 128.4 دينار للطن مقابل 131.8 دينار للطن مقارنة بتسعيرة الشهر الماضي بتراجع مقداره 3.4 دينار لكل طن.


وانخفضت أسعار القمح التي تتعاقد وزارة “الصناعة” على شرائها عبر طرح عطاء للتجار بنسبة 23 %؛ إذ بلغ سعر طن القمح 385 دولارا واصل ميناء العقبة بعد أن كان يبلغ 500 دولار قبل شهرين.


كما تراجعت عقود شراء الطن الواحد من الشعير في آخر صفقة بنسبة 26 % مقارنة بمستويات عقود الشراء منتصف حزيران (يونيو) الماضي ليصل سعر الطن إلى 328 دولارا للطن بعد أن كان لا يتجاوز 444 دولارا واصل ميناء العقبة.

كما تقوم الوزارة باستیراد الشعیر وبیعه لمربي الأغنام بأسعار مدعومة، لأصحاب الحيازات من مربي الأغنام، بحسب كشوفات وزارة الزراعة؛ حيث يباع الطن الواحد من الشعير الى هؤلاء بسعر 175 دينارا كما تبيع مادة النخالة لمربي الأغنام بـ77 دينارا للطن.

اقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock