ثقافة

“الكتابة بالطباشير” كتاب لفاطمة ناعوت يتناول الحرية والنقد المعرفي

 


  عمان- الغد- صدر أخيراً عن دار شرقيات للنشر والتوزيع كتاب “الكتابة بالطباشير: مقالات في الفن والأدب” للشاعرة المصرية  فاطمة ناعوت. واشتمل الكتاب على ألوان أدبية مختلفة زاخرة بالأفكار والقيم والمعارف دفاعاً عن الحياة والحرية والإبداع والنقد المعرفي.


قدّم للكتاب المفكر محمود أمين العالم كلمة نقديّة بعنوان “تحذيرٌ ومُقاربة” قال فيها: “الحق إن قراءتي لفصول هذا الكتاب، على تنوعها ووحدتها معاً، كانت لحظة معرفية حضارية متنامية، تجمع بين تراث الماضي الإنساني بعامة، وليس القومي فحسب، وأزمة الحاضر وجسارة استشراف المستقبل. فلقد وجدتني في حضرة كاتبة على مستوى رفيع من الامتلاك العميق الحي لثقافتنا العربية، لا من حيث لغتها رفيعة المستوى فحسب، بل في تراثها الإبداعي الفكري والأدبي والبلاغي كذلك، فضلاً عن معرفتها وتمثلها الجوانب المهمة من التراث الثقافي الإنساني الغربي والشرقي على السواء، وبخاصة في توجهاته وخبراته المتمردة والمتجاوزة للمفاهيم السلطوية والأحادية والمركزية في توجهاته.


  ومن أبرز قضايا هذا الكتاب الخصب، قضية الشعر الجديد أو ما يسمى قصيدة النثر التي تدافع عنها ناعوت لا باعتبارها شاعرة فحسب، وانما أيضاً من زاوية تجدد الخبرات الإنسانية تحرراً من القيود التقليدية، واعترافاً بالتنوع والتجدد في الفكر والسياسة والاجتماع والفنون على السواء”.


  من يتصفح الفهرس في كتاب ناعوت يرى التنوع الثقافي الذي جمعته من مختلف الحضارات، فها هي تتحدث عن مرآة ابن رشد، وتفاحة بيكاسو، ومن وراء سقوط سيبويه، ونظرية التشكيل عند بول كلي، وريشة دافنشي وثقافة كاتمة الصوت، والاليرينا الخلاسية تهزم الموت بالرقص. وتشير ناعوت إلى أن ترجمة الشعر تنطوي على لون من المغامرة والجرأة، لما فيها الكثير من المخاطر كعدم الأمانة في الترجمة نتيجة تجنب النقل الحرفي أو الركاكة بسبب فرط الأمانة الحرفية.


  وناعوت شاعرة مصرية تخرجت من كلية الهندسة من جامعة عين شمس قسم العمارة، وهي عضو نقابة المهندسين المصريين وعضو عامل باتحاد كتاب مصر واتحاد كتاب الانترنت العرب، وجمعية أميركا اللاتينية لشعراء العالم ودار الأدباء المصرية وجمعية كاتبات مصر، ورابطة نساء مصر. ومن إصدارَاتها الشعرية: “نَقْرة إصْبَعْ” الصادر عن الهيئة العامة للكتاب بمصر في العام 2001 ، و”على بُعْد سنتيمتر واحد من الأرض” الذي صدرت طبعته الأولى عن دار ميريت للطباعة والنشر في العام 2001 وطبعته الثانية عن دار كاف نون 2002، و”قطع طولي في الذاكرة” عن الهيئة المصرية العامة للكتاب في العام  2003، و”أحزان حمورابي” (مختارات ـ عمل مُشترك) عن مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان في العام 2003 ، و”مشجوج بفأس” (مختارات ـ ترجمة عن الإنجليزية) ضمن سلسة آفاق عالمية التي تصدرها الهيئة العامة لقصور الثقافة بمصر 2004.


  ولها قَيْد النشر كتاب ثقافي بعنوان “دائرة الطباشير” سوف يصدر عن المجلس الأعلى للثقافة بمصر، وديوان شعرٍ بالإنجليزية بعنوان:


“Before The School Shoe Got Tight” يصدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب. وقد حصلت ناعوت مؤخراً على جائزة عن مخطوطة ديوانها “قارورة صَمْغ” ـ هي جائزة الشّعر العربي في المسابقة السنوية التي ينظمها موقع الندوة العربية في هونج كونج، والتي تستهدف إقامة جسرٍ ثقافيّ للتواصل بين الأدب العربي والأدب العالمي، وخاصة الأدب الصيني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock