منوعات

“الكترونيكس آرتس” تمدد عرضها لشراء “تيك تو” لألعاب الفيديو

سان فرانسيسكو – قامت شركة “الكترونيكس آرتس” الأميركية لألعاب الفيديو بتمديد عرضها لشراء شركة “تيك تو” التي أنتجت لعبة “جراند ثيفت أوتو” الأكثر مبيعا في التاريخ على الرغم من تراجع اهتمام حملة أسهم الأخيرة بالصفقة.


ويمهل العرض الجديد حملة الأسهم حتى يوم 18 تموز’ يوليو لقبول عرض “الكترونيكس آرتس” البالغ 74ر25 دولار لكل سهم من أسهم “تيك تو” التي تم التداول عليها في جلسة الأمس على 13ر26 دولار.


وقالت “الكترونيكس” أول من أمس إنها لن تزيد قيمة عرضها مشيرة إلى أنه (العرض) يمثل بالفعل “زيادة كبيرة” لسعر سهم “تيك تو” قبل الإعلان عن عرضها على المساهمين لشراء الشركة في شباط’ فبراير.


ومنذ ذلك الوقت، طرحت “تيك تو” الإصدار السادس من لعبة الفيديو “جراند ثيفت أوتو” الذي حقق أفضل مبيعات في التاريخ.


كما أنها تجاوزت توقعات وول ستريت وأعلنت عن إقامة اتصالات تتعلق بألعاب الفيديو مع بعض المخرجين الكبار في هوليوود ومن بينهم المخرج جور فيربينسكي.


وقال أوين ماهوني نائب رئيس قطاع التطوير بشركة “الكترونيكس آرتس” إننا “نهنئ (روكستار التابعة لشركة تيك تو) على الإصدار الناجح للعبة الفيديو لكننا نعتقد أن عرضنا يعكس سعرا كاملا وعادلا لقيمة كامل أعمال (تيك تو) على الأجل البعيد”.


لكن المحليين يستبعدون نجاح “الكترونيكس آرتس” في إتمام الصفقة نظرا إلى أن ما عرضه المساهمون لبيعه هو 14ر6 مليون سهم فقط أي ما يعادل حوالي ثمانية بالمائة من أسهم “تيك تو” الأمر الذي يعني تراجعا من 4ر6 مليون سهم كان المساهمون عرضوها للبيع وقت قيام “الكترونيكس آرتس” بتقديم عرضها في بداية الأمر.

انتخابات 2020
23 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock