آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“الكرة” يخضع لاعبي “المحترفين” لفحص كورونا قبل المباريات الودية

بلال الغلاييني

عمان – عقبة جديدة باتت تواجه أندية دوري المحترفين، بعد أن دخلت جميعها في مرحلة استعدادية لاستئناف مباريات الدوري، التي تنطلق رسميا اعتبارا من 3 آب (أغسطس) المقبل، بعد توقف طويل زاد على 4 أشهر للعديد من الأسباب، منها الخلافات التي دبت بينها وبين اتحاد الكرة بعد لقاءات الجولة الأولى، والإجراءات التي اتخذتها الحكومة والجهات المعنية بعد تفشي فيروس كورونا المستجد.
وفي الوقت الذي بدأت فيها الأندية تحضيراتها الفنية المكثفة بعد الإعلان الرسمي الذي صدر من اتحاد الكرة باستئناف الدوري واصدار جدول منافسات مرحلة الذهاب، ولجوء مدربي الفرق إلى اعداد البرامج التدريبية الخاصة، والتي تتضمن اجراء لقاءات ودية تسبق موعد لقاءاتها الرسمية في الدوري، طلب اتحاد الكرة من الأندية ضرورة اخضاع اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية لإجراء الفحوصات الطبية الخاصة بفيروس كورونا المستجد، وهو الفحص الذي يأتي ضمن البروتوكول الطبي الذي أعلن الاتحاد عنه بشكل رسمي ويعتبر من اساسيات عودة منافسات الدوري، حيث اشارت الأندية إلى أن هذه الفحوصات تتطلب مبالغ كبيرة، خصوصا وأن الأندية تعاني حاليا من ضائقة مالية غير مسبوقة، وربما تزداد هذه الضائقة في المرحلة المقبلة نظرا لعدم توفر المخصصات المالية، وما تنفقه الأندية من مستحقات للاعبين والأجهزة الفنية والإدارية.
وقال مدير فريق الكرة بنادي السلط أشرف حياصات، ان مسؤولا في اتحاد الكرة طلب منه عدم خوض أية مباراة ودية للفريق قبل اجراء فحص كورونا للفريق، قبل أية مباراة ودية، موضحا أن هذه الفحوصات تتطلب مبالغ كبيرة نظرا للتكلفة العالية للفحص، إضافة إلى حاجة الفريق لخوض العديد من المباريات الودية قبل الدخول في معترك المنافسات الرسمية، لافتا إلى أن النادي يعاني بالأصل من ضائقة مالية، نظرا للظروف الصعبة والاستثنائية التي تمر بها الكرة الأردنية في الوقت الحالي.
وشدد حياصات أن مشاركة الفريق في دوري المحترفين في ظل التعليمات الجديدة، واقامة المباريات من دون جمهور، وما تعانيه المؤسسات الداعمة ايضا من ظروف مالية صعبة، زادت من معاناة الأندية، مشيرا إلى أن اغلب الأندية تركز حاليا على تأمين المستحقات المالية المطلوبة للاعبين والأجهزة الفنية والإدارية، وأن الإجراءات الجديدة التي طلبها الاتحاد من الأندية فيما يتعلق بخضوع افراد الفريق إلى فحوصات فيروس كورونا، تزيد من معاناة الأندية، خصوصا وأن عدد المباريات الودية التي سيخوضها الفريق تتراوح من 5 إلى 4 مباريات تسبق استئناف منافسات الدوري، علاوة على أن الفحص الواحد الذي سيجريه اللاعب يكلف 35 دينارا تقريبا.
وطالب حياصات اتحاد الكرة ضرورة مخاطبة وزارة الصحة لشمول الأندية بالاعفاء من الفحوصات الخاصة بالمباريات الودية، وضمن الإجراءات التي تتطلب السرعة في تنفيذ هذا القرار نظرا لحاجة المدربين لخوض اللقاءات الودية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock