آخر الأخبار الرياضةالرياضة

اللقب وحداتي.. وشغب جماهيري في نهائي “طائرة كأس الأردن”

خالد المنيزل

عمان – شغب وتبادل الرمي بقوارير المياه وقطع الخشب.. هي مشاهد كانت كفيلة بتحويل الفرح إلى قتل للروح الرياضية، بين جمهوري عيرا والوحدات في نهائي كأس الأردن بالكرة الطائرة والتي أقيمت في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب أول من أمس.
وتمكن الوحدات من تحقيق الفوز بنتيجة 3-0، بواقع 25-20، 25-18، 25-18، ليتوج بالنسخة الـ16 في تاريخ البطولة، والسادسة في تاريخه.
وخلال وقت مستقطع للشوط الأول من اللقاء، كرمت اللجنة المؤقتة لاتحاد الطائرة، بطل التايكواندو صالح الشرباتي الفائز بميدالية فضية في أولمبياد طوكيو، إلى جانب مدربه فارس العساف.
وبعد انتهاء اللقاء وتتويج الوحدات باللقب من قبل نائب سمو رئيسة الاتحاد، العميد جهاد قطيشات، قام وزير الشباب محمد فارس النابلسي يرافقه مدير مدينة الحسين للشباب بسام الخلايلة، بتفقد الأضرار في صالة قصر الرياضة، وشكل لجنة لهذا الغرض لتزويده بكافة التفاصيل، قبل اتخاذ القرار المناسب.
شوط وحداتي وشغب
جاء الشوط الأول قويا ومثيرا، دانت فيه السيطرة لفريق الوحدات الذي اعتمد فيه على صانع الألعاب فهد نعمان وهاجم بضراوة من كافة المحاور عبر محمد القطامي ويوسف خشان وعودة حسن بالهجوم الفعال من الأطراف والخط الخلفي، وتبادل سائد الحسن ومحمد جمال معالجة الكرات القصيرة ونصف الطائرة من العمق، وأتقن الوحدات ضبط دفاعاته القوية على طول الشريط الأمامي للشبكة، مع نجاح خالد شباب في اللمسة الأولى والدفاع بقوة عن الملعب الخلفي وإنقاذ الكرات الساقطة خلف اللاعب الضارب وحوائط الصد، ليتقدم الوحدات سريعا 11-5، وفريق عيرا يعاني من شرخ خطوط دفاعات الوحدات، لكنه نجح بفك الشيفرة بعدما لجأ إلى إسقاط الكرات واستثمار الارسال الصعب والتغطية الكاملة في ملعبه الخلفي، ونفذ لاعبوه الطلعات الهجومية على امتداد واجهة الشبكة، من خلال راشد العلوان ومحمد أبو كويك وخالد الرواشدة، وزياد زبدية وإياد محاسنة والتي يوجهها صانع الألعاب محمد الناجي ببراعة بعيدا عن حوائط الصد، مقرونة بالخداع والتمويه ليحقق التعادل 16-16، ويتقدم بنقطة قبل أن يستعيد الوحدات توازنه ويخطف الشوط لصالحه بواقع 25-20.
وفور انتهاء الشوط تبادل جمهور الناديين الهتافات الخارجة عن الروح الرياضية، وتطورت الأحداث إلى تبادل رمي قوارير المياه الفارغة وقطع الخشب، وتوقفت المباراة لمدة ساعة كاملة، حيث قامت قوات الدرك بفض الشغب وإبعاد جمهوري الناديين من المدرجات، واجتمعت اللجنة الفنية لاتحاد اللعبة مع مسؤولي الأمن داخل الصالة، وتم اتخاذ قرار باستكمال المباراة بعد إخراج جمهور الناديين خارج الصالة.
اشتباك اللاعبين
ورغم العودة إلى المباراة، بقي التوتر موجودا بين اللاعبين، ليعود الفريقان للشوط الثاني والذي تقدم به عيرا 7-3، لكن الوحدات عادله سريعا 7-7، وسار الشوط متكافئا نقطة بنقطة حتى العدد 14-14، ليعود الوحدات للتحليق من جديد ويكسب الشوط 25-18.
وسار الشوط الثالث متكافئا حتى العدد 11-11، ليتقدم الوحدات من جديد حتى النقطة 24-15، فتوقفت المباراة من جديد بعد تلاسن بين الجالسين في المنصة الرئيسية واللاعبين، فيما تبادل لاعبون آخرون الشتائم قلب الاشتباك، لتتدخل قوات الدرك والأمن من جديد لوقف أحداث الفوضى والذي تم فيه اللجوء إلى قوارير المياه، وقطع الخشب الخاصة بتبديل اللاعبين والكراسي، وتدخل إداريو الناديين من جديد وأعضاء اتحاد اللعبة ليعود اللاعبين إلى الملعب، ليقوم بعدها الحكم عمر عاشور بطرد لاعب الوحدات يوسف خشان ولاعب عيرا راشد العلوان، ويتم استكمال المباراة، فنال الوحدات نقطة الشوط والمباراة بواقع 25-18.
النتائج الكاملة للبطولة
فاز الوحدات على المشوار 3-0، عيرا على مليح 3-0، العودة على المشارع 3-0، وادي موسى على العودة 3-1، شباب الحسين على البقعة 3-2، الوحدات على وادي موسى 3-0، عيرا على شباب الحسين بقرار اداري، الوحدات على عيرا 3-0.
حصاد الكأس
بالعودة إلى إرشيف البطولة التي انطلقت العام 1975، نجد أن الوحدات هو الأكثر حضورا في المباريات النهائية برصيد 13 مرة، وخسر اللقب 7 مرات، وأبرزها النسخة الأولى أمام فريق الأولمبي، وفاز باللقب 6 مرات الأعوام 1985، 2000، 2001، 2007، 2016، 2021.
بينما خاض فريق شباب الحسين النهائي 11 مرة، وهو الأكثر فوزا باللقب، برصيد 7 ألقاب آخرها قبل عامين بفوزه على وادي موسى 3-0، وخسر اللقب 4 مرات، بينما فاز العودة باللقب مرتين العامين 1986 و1987.
وتواجد البقعة في النهائي في العامين 1978 و1983 عندما خسر مرتين أمام شباب الحسين، بينما تأهل الكرمل إلى النهائي مرة واحدة العام 2016 وخسر أمام الوحدات، وتأهل وادي موسى للنهائي مرة واحدة العام 2019 وخسر أمام شباب الحسين.

شذرات

  • تم خلال مباريات البطولة طرح بيع تذاكر للمباريات
  • المشارع خاض مباراته في الكأس بستة لاعبين فقط
  • تغيب جامعي الكرات عن المباريات وتم خوض المباريات بكرة واحدة لكل مباراة.
  • تأخرت مباراة عيرا وشباب الحسين عن موعدها 6 دقائق بسبب تأخر الحكم الثاني عمر عاشور، وتأخرت كذلك مباراة العودة والمشارع عن موعدها، وكذلك المباراة النهائية بين الوحدات وعيرا.
  • أظهرت فرق المشوار والبقعة والعودة ارتفاع مستواها الفني وجاهزيتها للدوري، بينما لم يظهر فريق شباب الحسين بمستواه الحقيقي طيلة المباريات.
من أحداث الشغب الجماهيري في مباراة أول من أمس -(من المصدر)
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock