آخر الأخبار الرياضةالرياضة

المجالي: ظروف قاهرة وراء استقبال شيحان 74 هدفا في “كرة السيدات”

مهند جويلس

عمان- استقبل فريق شيحان لكرة القدم للسيدات 74 هدفا خلال 4 مباريات فقط، وتحديدا بـ360 دقيقة، لحساب دوري الدرجة الأولى للسيدات، الذي انطلق مؤخرا بمشاركة 11 فريقا من مختلف محافظات المملكة.
شيحان الفريق القادم من محافظة الكرك وتحديدا من لواء القصر، تلقى خسارة قاسية في بداية مشواره ببطولة الدوري من فريق النصر، بنتيجة وصلت إلى (24-0)، قبل أن تهتز شباكه في 31 مناسبة من فريق 6 يارد، في ثاني جولات البطولة، ليستقبل بعدها 8 أهداف من فريق شباب بشرى لحساب الجولة الثالثة، دون أن يسجل أي هدف.
ولم يلعب الفريق مواجهته أمام البتراء في الجولة الرابعة لعدم حضور الفريق المنافس، واحتسابه فائزا بنتيجة (3-0)، وأخيرا خسارته أول من أمس من العروبة بنتيجة (9-0) في الجولة الخامسة.
وبهذه الأرقام والنتائج السلبية، يكون التواجد الرابع للفريق في دوري الأولى للسيدات هو الأسوأ، بعد أن احتل المركز الرابع في الموسم الماضي.
ويبرر مدير الكرة في شيحان عبد الرحيم المجالي الخسائر القاسية التي يتعرض لها الفريق، بسبب وصول جميع اللاعبات اللواتي تواجدن سابقا مع الفريق لمرحلة الثانوية العامة.
ويضيف المجالي لـ”الغد”، أنه اضطر لتسجيل لاعبات الفريق الحالي قبل يوم واحد من موعد بدء بطولة الدوري، وجلب لاعبات من مراكز سمو الأمير علي للواعدات، وأعمارهن صغيرة جدا مقارنة ببقية الفرق المشاركة. ويعتقد أن نظام بطولات الكرة النسوية غير جيد للفرق وتحديدا أندية الأولى، بسبب مشاركة 5 فرق في دوري المحترفات، وتواجد 10 فرق في دوري الأولى، والمنافسة للصعود لدوري المحترفات تكون على بطاقة واحدة فقط.
ويواصل: “أنا مرتاح نفسيا لما نقدمه في البطولة الحالية، وهدفنا هو بناء فريق للسنوات المقبلة وقادرون على ذلك، وأبلغت اللاعبات سابقا بأننا غير منزعجين كإدارة وجهاز فني من استقبال الأهداف بغزارة في المباريات، وهن لاعبات لم يلعبن كرة القدم من سنتين تقريبا”.
ويشرف على فريق الكرة المدرب مالك الموازرة، ويتكون الفريق من لاعبات يقطنّ في العاصمة ومادبا، ويكلف تدريب الفريق الواحد ما يزيد على 100 دينار لجلب اللاعبات إلى مكان التدريب، وتكلف المباراة الواحدة ما يزيد على 300 دينار أيضا، بحسب ما ذكره مدير الكرة.
ويقول: “هناك بعض الأخطاء الإدارية والتحكيمية من قبل اتحاد الكرة في بعض الأمور خلال مجريات اللقاء، وأتمنى دائما تطوير الكرة النسوية كما هي تطلعات رئيس الاتحاد سمو الأمير علي، ونطالب بتقديم مواعيد المباريات المتأخرة، وعدم إقامتها بأماكن بعيدة عن العاصمة”.
وبين المجالي أن النادي يعتمد في دخله على مشاريع عدة بسيطة للنادي، إضافة إلى وجود متبرعين لمساعدة النادي، متمنيا من الجماهير على مواقع التواصل الاجتماعي عدم الإساءة للاعبات والاستهزاء بهن، نظرا للنتائج الكبيرة التي يتلقاها الفريق.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock