أخبار محلية

“المستهلك” تحذر من زيت مخلوط بالفلفل الأخضر وصبغات

عمان-الغد- طالب رئيس جمعية حماية المستهلك د.محمد عبيدات، بملاحقة تجار يبيعون زيت زيتون مغشوشا ويتحايلون على المواطنين لتحقيق أكبر ربح مادي.
وبين أن تجارا يخلطون زيت الزيتون مع زيوت أخرى ويضاف إليه الفلفل الأخضر المطحون وصبغة غذائية خضراء لإضفاء الطعم واللون، وهو الأمر الذي يوقع المواطن ضحية لهذه الخديعة، خصوصا أن الكميات التي تباع بهذه الطريقة والأسلوب أصبحت في تزايد مستمر.
وقال عبيدات “ورد للجمعية هاتفيا أن ثمة شركة متخصصة بهذا النوع من الغش ولديها مصنع مزود بالأدوات كافة وهي مستمرة بهذا العمل منذ سنوات عدة سعيا وراء تحقيق أرباح سريعة من جهة وتسميم صحة الأردنيين ممن يتعاملون مع الزيت المغشوش من جهة أخرى”.
وحذرت الجمعية من شراء زيت الزيتون المغشوش بسبب أسعاره المنخفضة التي تتراوح بين 55 و60 دينارا، ذلك أن الزيت غير المغشوش تتراوح أسعاره الآن ما بين 100 و110 دنانير بسبب انخفاض المحصول لهذا العام لأسباب مناخية وغيرها.
وبين أن هذا الأمر يسيء لسمعة الزيت الأردني محليا وخارجيا، داعيا الجهات الرقابية إلى تشديد الرقابة على هؤلاء التجار وملاحقتهم وإيقاع أقصى أنواع العقوبات بحقهم.وبين عبيدات أن حماية المستهلك يردها في كل بداية موسم عدد من الشكاوى حول تعرض المواطنين لعمليات خداع من خلال بيعهم زيتا مغشوشا.
ولفت إلى ترويج لزيت الزيتون المغشوش عبر بعض الفضائيات المتخصصة أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، وهو الأمر الذي يقع ضحيته المواطن نتيجة خداعه من قبل هؤلاء.
كما طالب عبيدات هيئة المرئي والمسموع بمتابعة الفضائيات التي تروج لهذة الفئة من التجار من خلال بث الإعلانات المضللة وتحويلها للقضاء لمشاركتهم في الترويج لمنتجات مغشوشة ومشاركتهم الجاني بهذا الفعل، كما طالب وحدة الجرائم الالكترونية في مديرية الأمن العام بضرورة متابعة بعض الصفحات التي تروج لهذا المنتج وتحويلها جميعا للقضاء لما يشكل ذلك من ضرر بالغ سواء على المواطن أو على السمعة الاقتصادية للزيت الأردني.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1884.81 0.16%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock