آخر الأخبارالغد الاردني

المسلماني: الفلسطينيون يسطرون ملحمة جديدة في دفاعهم عن المقدسات

عمان- الغد- قال النائب السابق امجد المسلماني ان الاحتلال يظهر في كل مناسبه عداء للقدس واهلها الصامدين ويحاول بشتى السبل الانتقام لهزائمه المتكرره على ايدي المقدسيين الابطال.

واليوم يسطر اهلنا في القدس ملحمة جديدة مباركة في دفاعهم عن مقداستنا وهم ينوبون عن مئات ملايين المؤمنين حول العالم حفاظا على القدس بمقدساتها اسلامية و مسيحية.

وطالب النائب السابق أمجد المسلماني بضرورة تحرك دولي عاجل لحماية المقدسات الاسلامية من هذه الهجمة الصهيونية الشرسه خصوصا ان العديد من المنظمات الدولية والامم المتحده خصوصا اعتبرت اليوم ان ما يجري في القدس قدس يشكل جرائم حرب.

وأضاف المسلماني ان العالم اليوم امام امتحان حقيقي لإظهار جدية نواياه للجم الاحتلال والأبقاء على امل للسلام او ان يصمت هذا العالم ويترك الاحتلال بقواته ومسوطنيه يعيثون فسادا في القدس وفي باحات المسجد الأقصى المبارك ويدنسون حرمته ويعتدون على المصلين فيه، وهم المدافعين عن قبلتنا الاولى.

وأكد المسلماني ان ما يحدث في حي الشيخ جراح هو جرح في خاصرة الانسانية ومنظماتها القانونية والدولية التي عرتها مشاهد انتهاك الاطفال والنساء والعزل هناك وبقيت صورة الابطال في هذا الحي أرثا للرجوله التي ملت هتافات واستعراضات المدافعين ممن يدعون الدفاع عن حقوق الانسان والاطفال وينادون بالحرية وهم صامتون امام اجرام المحتل وممارساته القمعيه.

وأشار المسلماني إلى ان هذا العدوان مستمر ، بالمسجد الأقصى والمستوطنون ومجموعاتهم الصهيونية في العدوان على أهلنا الصامدين في الشيخ جراح والاعتداء عليهم واعتقال العشرات منهم، ومحاولة تهجيرهم من ارضهم ومنازلهم

ودعا المسلماني الأمتين العربية والإسلامية والمجتمع الدولي تحمل مسؤولياته اتجاه ما يحدث بالقدس الشريف والارتقاء الى مستوى خطورة ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي ، وعدم الاكتفاء بإعلان مواقف خجولة تجاه ما يجري في أولى القبلتين وثالث الحرمين، واتخاذ مواقف عملية وعاجلة لنصرة القدس وأهلها وحماية مقدساتها بما يضمن تنفيذ كافة القرارات التي اتخذها بشأن حماية القدس وتعزيز صمود أهلها.

واكد المسلماني على ان القدس دوما في وجدان الهاشميين وبقيت العنوان العريض لجهود جلالة الملك الدولية برغم كل الضغوط التي تعرضت لها الاردن الا انها بقيت بمواقفها الثابته رصاصه في صدور المحتلين .

وأضاف المسلماني ان على المجتمع الدولي عدم الاكتفاء بمواقفه الكلامية التقليدية، والتحرك العاجل لمواجهة هذا العدوان المنفلت وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني خاصة لأهلنا وممتلكاتهم في مدينة القدس المحتلة التي تتعرض ومقدساتها الإسلامية والمسيحية باعتبارها أماكن عبادة محمية من وجهة نظر القانون الدولي.

وختم المسلماني بالتأكيد على ان هذا الاعتداء الصيهوني كما سابقيه من اعتداءات لن يغير في عزيمه اهل القدس وسينتهي بهزيمة الاحتلال الصهيوني وبالنصر القريب للقدس وابطالها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock