فنون

المصريون يموسقون الفرح وسط زي تراثي للفرق المشاركة

اختتام نوعي لاحتفالية “الأردنية” بعيد ميلاد القائد


    عمان – بمقطوعات مختارة من الموسيقى العربية ختمت اوركسترا الكونسرفاتور لآلات النفخ والايقاع المصرية بقياة د. طارق مهران اول من امس فعاليات احتفالية الجامعة الاردنية بعيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني التي انطلقت 14 الشهر الجاري, وقدمت الفرقة التابعة للمعهد العالي للموسيقى بإشراف د. ايناس عبدالدايم معزوفات لديمتري شوستاكوفيتش, احمد الحناوي, لبيرت بينز, ديتر هيربورج, ين كينج, عمر خيرت, جوستاف هولست, كارل ماريا فون فيبر, راجح داود وعماد الشريعي, وصدحت آلات النفخ الخشبية والنحاسية في الحفل الذي كرم رئيس الجامعة د. عبدالرحيم الحنيطي فيه الفرق المحلية والعربية المشاركة وظهرت القدرات الجمالية لآلات الاوديوا, الكلارنييت, الفلوت, الباصون, الترومبون, الترومبيت, القرن الفرنسي والقرن الانجليزي اضافة للآلات الايقاعية التي عملت على ضبط المعزوفات وابقاء ذهن العازفين والعازفات حاضرا ومتيقظا, ومن الايقاعات التي رسمت خلفية المشهد الموسيقي في الحفل الذي قاده باقتدار طارق مهران “التيمباني, الدبل باص والدرامز”.



    ورغم تخصص الفرقة التي اسسها د. فوزي الشامي العام 1989 بالموسيقى الكلاسيكية فقط, الا انها ولخلق مزيد من التفاعل مع جمهور المناسبة الوطنية كما ذكر مهران قدمت معزوفات عربية لمسلسلات وغير مسلسلات كما قدمت بعض المعزوفات العالمية غير الغربية لدول في شرق آسيا كالهند واليابان وغيرها.



    وشاركت الفرقة التي يزيد عدد اعضائها عن 25 في مهرجانات عربية ودولية عديدة مثل المهرجان الدولي للموسيقى بسوسة, تونس, فيما شارك المعهد الذي تتبع الفرقة له في مهرجانات عالمية عديدة.



    واشتملت احتفالية الجامعة بعيد ميلاد القائد على عروض فنية ومعارض تشكيلية ووثائقية وتراثية, وعلى مسابقات رياضية واستهلت الاحتفالية التي كان لعمادة شؤون الطلبة دور رئيسي في انجاحها بمسيرة قادها رئيس الجامعة ونائباه وعميد شؤون الطلبة د. عبدالله المنيزل, وصاحبتها موسيقات القوات المسلحة.



     وتميز الجانب الفني والثقافي في الاحتفالية بمشاركة عربية لفرق من تونس, مصر وعمان وقدم الشاعران السوري عمر الفرا والسعودي صالح الشادي, امسية شعرية ضمن فعاليات الاحتفالية التي وقف خلف انجاحها جنود مجهولون باجس الصليبي, محمد واصف وعادل الشريف الذي صمم اضاءة العروض الفنية على مسرح الحسن في العمادة وتابع بروفات الفرق ليلا ونهارا على صعيدي الاضاءة والصوت.



    وشاركت فرق محلية في الاحتفالية التي قدمت خلالها فرقة كورال الجامعة ابريت “وجه الخير” وهذه الفرق المحلية هي: فرقة الرمثا لاحياء التراث, الفرقة الوطنية التابعة لوزارة الثقافة وفرقة الجامعة الهاشمية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock