آخر الأخبار

المصري يدعو إلى ترسيخ قيم السلام ونبذ العنف

عمان – وصف رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري العلاقات بين الأردن وأذربيجان بالمتينة، لافتاً إلى ما يجمع البلدين من روابط تاريخية وحضارية مشتركة ورغبة في تحقيق السلام ورفض الاحتلال.
وقال المصري إنه بحث خلال زيارة لاذربيجان الأسبوع الماضي آليات تعزيز وتنمية التعاون الثنائي في مختلف المجالات، إضافة للمشاركة في منتدى جنوب القوقاز الأول الذي ناقش موضوعات تتعلق بالديمقراطية، والمشاركة المجتمعية، وتمكين المرأة، والتأكيد على القيم الإنسانية المشتركة في كل المجتمعات.
واشار إلى لقائه مع رئيس المجلس الوطني الأذري اوكتاي اسدوف واستماعه لشرح عن مذبحة خوجالي بمناسبة مرور عشرين عاماً على حدوثها، مؤكداً على موقف الأردن الداعي إلى تسوية النزاعات بالطرق السلمية، وانسجامه مع البيان الختامي لمنظمة التعاون الإسلامي الصادر في القاهرة شباط (فبراير) الماضي، والذي دعا الدول الأعضاء لبذل الجهود المطلوبة للاعتراف بمذبحة خوجالي باعتبارها فعلاً من أفعال الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية.
وأكدّ المصري في هذا السياق أهمية ترسيخ قيم السلام والتعاون بين الشعوب بعيداً عن العنف والصدام الذي يجلب الويلات على الشعوب ويولد الضغائن والأحقاد بدل المحبة والتعاون في العمل على إثراء الحياة الإنسانية بأسباب التقدم والتطور.
يذكر ان مدينة خوجالي شهدت عام 1992 مذبحة بعد دخول القوات الارمينية المدينة البالغ سكانها آنذاك سبعة آلاف نسمة وتدميرها بالكامل، وقتل 613 من المدنيين الاذربيجان، منهم 63 طفلا و106 من النساء.-(بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock