آخر الأخبارالغد الاردني

المطران خريستوفوروس: نحمل مسؤولية الحفاظ على وجودنا في بلادنا المقدسة (صور)

حابس العدوان
المغطس – قال مطران الروم الارثوذوكس في الاردن المطران خريستوفوروس “إنَّنا باحتفالِنا اليومَ بهذهِ المناسبَةِ المجيدةِ من هذا المكانِ المقدَّسِ نحمل على عاتِقِنا مسؤوليَّةٌ روحيَّةٌ وطنيَّةٌ وتاريخيَّةٌ كبيرةٍ تتمثَّلُ بتثبيتِ وجودِنا المسيحيّ والمحافَظَةِ عليهِ في بلادِنا المقدَّسَةِ التي أطلقَت للعالَمِ بِشارَةَ الخيرِ والسّلامِ,” مضيفا “اننا نتشارَكُ في حملِ هذهِ الرّسالَةِ مَعَ أخوتِنا المسلمينَ لا سيَّما بدخولِ الدّولةِ مئويتِها الثّانية مُساهمينَ سَوِيَّةً في جعلِ أردنِّنا الحبيبِ أنموذجًا ومِثالًا يُحتَذى في العالَمِ أجمعِ في المحبَّةِ والأخوَّةِ والعيشِ المُشتَرَك.”


جاء ذلك خلال احتفال الكنائس الأرثوذكسية في موقع المغطس بعيد الغطاس أمس، بمشاركة عدد من رؤساء الكنائس الأرثوذكسية ورجال الدين وعدد من الوزراء والأعيان والنواب والسفراء المعتمدين لدى البلاط الملكي وما يقارب الالف حاج.


واكد المطران خريستوفوروس أنَّ الأردنّ كانَ وما يزالُ واحةَ أمنٍ واستقرارٍ وسلامٍ وملاذًا آمِنًا لجميعِ قاصِديه, مشيرا الى أنَّ الدّورَ الهاشميَّ في الوصايَةِ على المُقَدَّساتِ الإسلاميّةِ والمسيحيّة يُساهِمُ في دعمِ وتثبيتِ الوجودِ المسيحيّ في الارض المقدسة, قائلا”نضرع إلى الرَّبِّ أن يمنَحَ صاحبَ الجلالةِ الهاشميّةِ الملك عبدالله الثّاني بن الحُسين كلَّ بَرَكَةٍ ونِعمَةٍ من لَدُنِهِ وان يمده بالعون لمساعدة بطريركَ المدينةِ المُقدَّسةِ ورئيسَ مجلسِ رؤساءِ الكنائسِ في القدس لمواجهة التّحدّياتِ الصّعبةِ التي تواجِهُها الكنيسةُ في القدس, داعيًا الى ضَرورةِ الالتِفافِ حولَ غِبطَتِهِ ودعمِ مواقِفِهِ ما يُساهِمُ أيضًا في دعم المقدِسيّينَ في الحِفاظِ على وجودِهِم وممتلكاتِهِم وحَقِّهِمِ التّاريخيّ في المدينة.


وقال “نتقدم بالشُّكرِ لسُمُوِّ الأميرِ غازي بن محمد كبيرِ مستشاري جلالةِ الملك للشّؤونِ الدّينيّةِ والثّقافيّةِ على جهودِهِ الكبيرةِ المبذولَةِ مَعَ هيئةِ موقِعِ المغطسِ التي يرأسُها، ولوزارةِ السّياحةِ والآثارِ وهيئةِ تنشيطِ السّياحةِ وجيشِنا العربيّ وأجهزَتِنا الأمنيَّةِ وكلِّ مَن ساهَمَ في إنجاحِ هذا الاحتفال,” مضيفا “إننا نرفع صلواتنا اليوم من اجل ان يحفظ الله الاردن ومليكها والعائلة الهاشمية ليبقى وطننا حضنا للأمن والأمان ولننعم بحياة افضل وان يرفع الله البلاء عن الناس وان يمن على المرضى بالشفاء.”


من جانبه، قال مساعد مدير عام هيئة موقع المغطس الدكتور عبدالعزيز العدوان ” نبارك للحجاج والمؤمنين بهذا العيد في هذا المكان حيث تعمد السيد المسيح على الضفة الشرقية لنهر الاردن”، مضيفا ان الاردن ارض الحضارات والديانات والرسالات السماوية ما يؤكد على ان الاردني هو صاحب رسالة سلام ومحبة ونموذجا للاخاء والعيش المشترك للعالم اجمع.


وبين ان ادارة الموقع اتخذت كافة الترتيبات اللازمة لتسهيل دخول الحجاج والزوار وتادية مناسكهم بكل سهولة ويسر، موجها شكره للقوات المسلحة ممثلة بقيادة المنطقة الوسطى وكافة الاجهزة الامنية التي بذلت جهودا جبارة لانجاح الاحتفالات في الموقع.


وبدء الاحتفال بانطلاق الموكب الرسمي الى موقع الاحتفال في باحة كنيسة يوحنا المعمدان على الضفة الشرقية لنهر الأردن تلاه اقامة الصلوات وتقديس مياه نهر الاردن وتبريك جموع الحجاج بمياه النهر.


يذكر ان هذا العيد المعروف بعيد الغطاس هو يوم الحج الى نهر الأردن المقدس (المغطس) حيث تعمد السيد المسيح على يد القديس يوحنا المعمدان في نهر الأردن حسب جميع الشواهد العقائدية والتاريخية قبل اكثر من 2000 عام.


[email protected]

إقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock