آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

المغرب يستعيد توازنه بفوز كبير في بوجمبورا

بوجمبورا (بوروندي) – استعاد منتخب المغرب توازنه في تصفيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقررة نهائياتها في الكاميرون العام 2021، بفوز كبير على مضيفه البوروندي 30 الثلاثاء على ملعب “انتواري” في بوجمبورا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة.
وسجل مدافع أياكس أمستردام الهولندي نصير المزراوي (26) ومهاجم ليغانيس الإسباني يوسف النصيري (39) ومدافع بوروسيا دورتموند الألماني المعار من ريال مدريد الإسباني أشرف حكيمي (83) الأهداف.
وكان “أسود الأطلس” افتتحوا التصفيات بتعادل مخيب مع ضيفهم الموريتاني سلبا في الرباط الجمعة الماضي في الجولة الأولى.
وانتزع المنتخب المغربي الذي حقق فوزه الأول في ثاني مباراة رسمية بقيادة مدربه الجديد البوسني الفرنسي وحيد خليلودزيتش، صدارة المجموعة مؤقتا بعدما رفع رصيده إلى أربع نقاط بفارق نقطة واحدة أمام جمهورية إفريقيا الوسطى التي تحل ضيفة على موريتانيا لاحقا.
وأجرى خليلودزيتش أربعة تعديلات على تشكيلته وكانت المفاجأة بإشراك حكيمي جناحا أيمن الى جانب الثنائي النصيري ومهاجم أنجيه الفرنسي رشيد العلوي الذي لعب أساسيا على حساب لاعب وسط بنفيكا البرتغالي عادل تاعرابت. كما أشرك مدافع ريال بيتيس الإسباني زهير فضال ولاعب وسط خيتافي الإسباني فيصل فجر ومدافع ديجون الفرنسي حمزة منديل أساسيين على حساب مدافع رينس الفرنسي يونس عبد الحميد وجناح النصر السعودي نور الدين أمرابط والوافد الجديد لاعب وسط ستاندار لياج البلجيكي سليم أملاح.
وبسط المنتخب المغربي سيطرته على المجريات على نحو كامل، وتحمل حارس المرمى البوروندي جوناثان ناهيمانا عبئاً كبيراً أمام وابل الفرص المغربية التي بدأها النصيري بتسدية بعيدة ساقطة أبعدها من تحت العارضة ففي الدقيقة الأولى، ثم سدد العليوي من بعيد لكن الحارس أمسكها بصعوبة (16)، وتصدت العارضة لرأسية النصيري اثر عرضية من حكيمي (24).
وترجم المزراوي السيطرة المغربية بافتتاحه التسجيل عندما تابع كرة مرتدة من ناهيمانا اثر تسديدة قوية للعليوي من ركلة حرة من خارج المنطقة (26).
وأضاف النصيري الهدف الثاني للمغرب اثر هجمة منسقة بدأها حكيمي الذي لعب كرة عرضية تابعها النصيري قوية برأسه من مسافة قريبة ارتدت من الحارس الى العليوي الذي هيأها القائد وصانع العاب أياكس أمستردام الهولندي حكيم زياش سددها بيسراه ارتطمت بقدم أحد المدافعين وتهيأت أمام النصيري الذي تابعها داخل المرمى الخالي (39).
وواصل “أسود الأطلس” مسلسل اهدار الفرص بغرابة في الشوط الثاني، قبل ان يضرب سفيان أمرابط عمق الدفاع البوروندي بتمريرة طويلة الى حكيمي الذي توغل داخل المنطقة وانفرد بالحارس ناهيمانا وسددها الى يمينه (82).
وفجرت أثيوبيا مفاجأة مدوية في المجموعة الحادية عشرة بإسقاطها ضيفتها ساحل العاج 2-1 في اديس أبابا.
ومنح مدافع توتنهام الانكليزي سيرج أورييه التقدم للمنتخب العاجي في الدقيقة الرابعة، إلا ان سورافل داغناشو أدرك التعادل لأصحاب الأرض (16)، ثم منح شيميليس بيكيلي غودو هدف الفوز بعد عشر دقائق (26).
وهو الفوز الأول لاثيوبيا بعد خسارتها امام مدغشقر صفر-1 في الجولة الأولى، فيما منيت ساحل العاج بالخسارة الأولى بعد فوزها على النيجر 1-0 الخميس.
وتتفوق مدغشقر التي تحل ضيفة على النيجر لاحقا، بفارق الأهداف على إثيوبيا الثانية وساحل العاج التي تراجعت إلى المركز الثالث. -(أ ف ب)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock