منوعات

المغنية أديل تنفصل عن سايمون كونيكي بعد 3 سنوات من زواجهما

انفصلت المغنية البريطانية، أديل، عن زوجها سايمون كونيكي، حسب بيان أصدره ممثلان عن المغنية.

وقال البيان، الجمعة، إن الزوجين السابقين “ملتزمان بتربية ابنهما معا بمحبة”.

وولدت أديل، البالغة من العمر 30 عاما، ابنها أنجيلو عام 2012، وكانت تزوجت من كونيكي، وهو من العاملين في مجال الأعمال الخيرية عام 2016، بعد نحو خمس سنوات من الصداقة بينهما.

وتتصدر ألبومات أديل، المولودة في العاصمة البريطانية لندن، والتي في الغالب تستخدم أرقاما كعناوين لها، أمثال 19، 21، و25 على رأس قائمة أفضل المبيعات.

وأضاف البيان أن الزوجين السابقين يطلبان احترام الخصوصية، ولن يدليان بتعليقات إضافية بشأن الموضوع.
وتزوجت أديل من كونيكي سرا، قبل أن يعلنا عن زواجهما لأول مرة خلال تسلمها جائزة غرامي عام 2017، حيث شكرت “زوجها”.

وأصدرت أديل أول ألبوماتها عام 2008، وتضمن عددا من الأغنيات الناجحة، وتصدر المبيعات حينها في بريطانيا.

واستمرت أديل في الغناء، لتحصد سلسلة من الجوائز، وتصدر ألبومها الثاني المسمى 21 أرقام الذي تصدر المبيعات في 30 دولة، من بينها بريطانيا والولايات المتحدة.

أما ألبومها الثالث المسمى 25 فقد حقق مبيعات قياسية، بنحو 800 ألف نسخة خلال الأسبوع الأول من إطلاقه، وأصبح الألبوم الأكثر مبيعا في عام 2015.

وفي مارس/ آذار الماضي، نُشرت صور للمغنية أديل، وهي تدخل استوديو تسجيل في مدينة نيويورك، ما أثار تكهنات بأنها تعمل على إصدار ألبوم جديد.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock