المفرق

المفرق: شغب في الباعج إثر مقتل عشريني بمداهمة

طلال غنيمات

عمان– شهدت منطقة الباعج في محافظة المفرق، اليوم الخميس، أعمال شغب قام خلالها غاضبون بإشعال النيران في مركز البريد ومدرسة وإحراق إطارات مطاطية في الشوارع، وذلك في أعقاب مقتل شاب خلال مداهمة أمنية في المنطقة.

وافادت نقابة المعلمين ان بعض أهالي المنطقة اقتحموا مدرسة الباعج الثانوية للبنين، وأشعلوا فيها النيران فيها، ما ادى الى إتلاف ممتلكاتها، وإصابة مدير المدرسة حسين عطيه الشرعة بحروق نقل على إثرها إلى المستشفى.

وبحسب تصريح النقابة، فقد توسعت دائرة الشغب حتى وصلت إلى مدرسة الباعج الثانوية المختلطة للبنات، ما حدى بمديرة المدرسة هيام المخزومي لإخلاء المدرسة حفاظا على سلامة المعلمات والطالبات.

وأصيب الشاب المذكور والذي يبلغ من العمر 21 عاما، برصاصة في منطقة الصدر، نقل على إثرها إلى مستشفى المفرق الحكومي، وعند الوصول أفاد الطبيب المناوب أنه متوفى.

من جهته، قال مصدر أمني “الغد” إن تبادلا كثيفا لإطلاق النار جرى أثناء المداهمة التي نفذتها دائرة مكافحة المخدرات فجر اليوم الخميس، ما أدى إلى إصابة شخص برصاصة في الصدر، مبينا في الوقت ذاته أنه تم القبض على عدد من المطلوبين وضبط مجموعة من الأسلحة وكميات من المواد المخدرة في المداهمة.

وأكد المصدر أن المطلوب المستهدف في المداهمة مسجل بحقه 55 طلبا قضائيا و47 قيدا جرميا، فيما قال أحد أقارب القتيل إن أعمال الشغب اندلعت لاحقا، بحجة أنه ليس مطلوبا للأجهزة الأمنية ولم يكن الشخص المستهدف في المداهمة.

وفي وقت لاحق أصدر المركز الإعلامي الأمني بيانا قال فيه “داهمت قوة مشتركة من الأمن العام وقوات الدرك فجر اليوم أحد المنازل في منطقة البادية الشمالية بحثا عن أحد اخطر المطلوبين بقضايا الاحتيال على المواطنين والمقيمين والزوار، والمتواري عن الأنظار منذ عام 2006 بعد ورود معلومات استخباراتية تؤكد تواجده داخل المنزل، حيث تعرضت القوة وبعد القبض على المطلوب لإطلاق النار من قبل آخرين في محاولة لتخليص المطلوب، مما دفع القوة لمبادلتهم إطلاق النار ونتج عن ذلك إصابة شخص من المهاجمين واسعف للمستشفى، وما لبث أن فارق الحياة”.

وبين المركز الاعلامي أن القوة الأمنية واثناء تنفيذ المداهمة والقاء القبض على المطلوب وتفتيش منزله  فوجئت باقتراب مجموعة من الأشخاص حاولت منعهم من التدخل في عملية القبض، ورغم محاولة إبعادهم عبر الحوار إلا أنهم بادروا بإطلاق نار كثيف باتجاه القوة الأمنية مما دفع للتعامل مع ذلك الاعتداء بحزم وبالوسائل القانونية اللازمة، ومبادلتهم إطلاق النار مما أدى لإصابة أحدهم والذي ما لبث بعد إسعافه أن فارق الحياة.
 
وأشار أن الشخص المقبوض عليه مطلوب بــ55 طلبا ومسجل بحقه 47 قيدا جرميا معظمها في قضايا الاحتيال على المواطنين والزوار للمملكة، وفي أغلبها قضايا متعلقة بتصريف العملة النقدية الدولار وبمبالغ مالية ضخمة، كما وجرى ضبط شخصين مطلوبين اخرين داخل المنزل اضافه الى كميات من الحبوب والبودرة المخدرة وضبط سلاح أوتوماتيكي ومخازن وذخيرة مختلفة، وقاصتين حديديتين وأجهزة طباعة وجهاز للكشف عن سلامة العملة وغيرها.
 
وأضاف المركز الإعلامي أنه بوشر بالتحقيق لتحديد كافة المتورطين في الاعتداء على القوة الأمنية، مؤكدا أنه وباستثناء وفاة أحد المهاجمين للقوة الأمنية فإنه لم تقع أية إصابات في صفوف القوة الأمنية أو المجاورين للمنزل.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ولك اخ بدكو تصير زي الدول المجاوره …اكبرو
    الله حيي الامن العام..والمخدرات وكل جنود ابا الحسين..وبقوللهم الى الامام..عاش ابا الحسين

  2. ..
    الشاب قتل بطلقة قناص بالظهر وليس الصدر…وليس لديه أي سجل أجرامي…ولكن الحق سوف يظهر بأذن الله‎…‎

  3. حسبنا الله ونعم الوكيل
    اللهم اجعل هذا البلد امنا وكفينا شر الفتن وادم الامن والامان يا رحمان

  4. الله يحمي هالبلد واهلها الطيبن
    الباعج سكانها طيبن ومحترمين ومنهم من يخدمون الدولة بكافة المجالات ولكن مجموعة قليلة خربت سمعة الباعج من وراء النصب والاحتيال عالناس المساكين والله يقوي رجال الامن ويحميهم ولازم القانون ياخذ مجراه

  5. المساعيد
    الله يحفظ لنا الوطن من كل عابث ومفرق للجماعة انا اقول الله يحي جنودنا البواسل الاردن أغلى من كل شيء والله يرحم الميت ويصبر اهله

  6. لا أحد يزاود
    لا أحد يزود علينا في حب الوطن الاردن أغلى من كل شيء المساعيد أبناء هذا الوطن فهم الضباط وهم العسكر وهم الوزراء وهم النواب فلا يكاد أي موقع في الاردن إلا وتجد فرد من أفراد هذه العشيرة ويخدم فيها . نحن نعلم قيمة بلدنا فلا أحد يزود علينا اللهم آدم علينا نعمة الأمن والأمان وأحفظ الوطن وآدم علينا النعمة واحفظ لنا الملك عبدالله والعائلة الهاشمية.

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock