أخبار محليةالغد الاردني

المناطق الحرة والتنموية جاهزة لاستقبال المستثمر القطري

عمان- أكد رئيس مجلس إدارة المجموعة الأردنية للمناطق الحرة والمناطق التنموية، خلف الهميسات، استعداد المناطق الحرة والمناطق التنموية الأردنية لاستقبال المستثمرين القطريين، لافتا إلى مجموعة من الحوافز والتسهيلات المتوفرة داخلها.
وقال الهميسات خلال انعقاد مجلس الأعمال الأردني القطري الذي اختتم أعماله في العاصمة القطرية الدوحة أول من أمس، بحضور رئيس رابطة رجال الاعمال القطريين الشيخ فيصل قاسم آل ثاني، ان المستثمر القطري مدعو للاطلاع على الفرص الاستثمارية التي توفرها المجموعة لاسيما في المنطقة الحرة بمطار الملكة علياء الدولي، والمنطقتين التنمويتين في البحر الميت وعجلون.
واشترك بتنظيم مجلس الأعمال الأردني القطري بالعاصمة القطرية الدوحة خلال اليومين الماضيين، جمعية رجال الأعمال الأردنيين ورابطة رجال الأعمال القطريين بحضور عدد من رجال الاعمال ولمسؤولين الأردنيين.
وأشار الهميسات إلى عمليات التطوير والتحديث للخطط والاستراتيجيات التي قامت بها المجموعة لرفد ودعم الاقتصاد الوطني وخزينة الدولة من خلال البناء على الانجازات السابقة ورفع قيمة الإيرادات المحصلة من المناطق الحرة العامة والتنموية وتحسين القيم التشغيلية الاجمالية والعمل على تطوير دور المناطق الحرة لتصبح مناطق منتجة ومصدرة للأسواق الاقليمية والدولية إضافة إلى دورها في تجارة الترانزيت.
وعرض الهميسات للمستثمرين القطريين أبرز الفرص الاستثمارية أهمية المنطقة الحرة في حرم مطار الملكة علياء الدولي في تكوين ميناء محوري ومركز للتجارة والاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية وخاصة الصناعات الخفيفة والأدوية والإلكترونيات والانشطة التجارية التخزينية والخدمات المساندة.
واضاف ان المجموعة بدأت بتقديم مجموعة من التسهيلات لتحفيز الاستثمار وتطوير الاراضي الواقعة بمنطقة البحر الميت التنموية في القطاع الفندقي والتجاري، من ضمنها تخفيض الايجار السنوي بنسبة تصل الى 50 %، وذلك خلال العام الحالي، لافتا إلى أن حجم العمالة الحالي في المنطقة تجاوز 4 آلاف وظيفة.
وبين أن الفرص الاستثمارية بمنطقة عجلون التنموية تتعلق بإقامة مركز مؤتمرات، وفنادق بالإضافة إلى عدد من الأسواق التجارية والمطاعم والمقاهي والمنتجات الزراعية الموسمية التي تستهدف القطاع الخاص محليا وإقليميا ودوليا.
وأشار إلى انه سيتم تنفيذ كامل المشروع خلال فترة 24 شهرا، وستشمل هذه الفترة تصنيع وتركيب نظام التليفريك وتصميم وإنشاء مبان لمحطتي التليفريك والخدمات المساندة من المباني التجارية والخدمية.
وتوقع اطلاق وتشغيل منطقة الصوان التنموية في حزيران (يونيو) من العام 2021.- (بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock