عجلون

المناطق الطبيعية والمحمية في عجلون تشهد إقبالا من المواطنين في العطلة

عجلون – ساهمت الاجواء الرطبة والمناظر الطبيعية الخلابة التي تتميز بها مناطق محافظة عجلون، بانعاش حركة إقبال المتنزهين والزوار، للتمتع بجمال المحمية والشلالات، التي تعتبر متنفسا للعائلات والباحثين عن الاستجمام والراحة خلال هذه الفصل، وبعد ان افسحت قرارات الحكومة الأخيرة، المجال للمواطنين، بالحركة.
واستغل مئات من الزوار عطلة نهاية الأسبوع أمس، للترفيه عن انفسهم والتواجد في أماكن، يجد فيها أطفالهم مساحات حرة، للعب، في ظل إقامة لجلسات شواء، وذلك في مناطق اشتفينا والطواحين وراجب وسد كفرنجة.
وقال مدير محمية غابات عجلون عثمان الطوالبة، ان مرافق المحمية السياحية والبيئية، تشهد حاليا بداية حركة سياحية جيدة، بعدما جهزت وأهلت أمام حركة الزوار من المواطنين مجددا، بعد توقف القطاعات السياحية جراء التدابير والإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.
وبين ان استقبال الزوار يخضع لضوابط وتعليمات السلامة العامة والوقاية الصحية، للحد من انتشار الفيروس، والتأكيد على الالتزام بالإجراءات الصحية والوقائية.
وتوقع مدير السياحة محمد الديك، ان تشهد المحافظة في الفترة المقبلة حركة سياحية نشطة، بخاصة بعد العمل من جديد ببرنامج أردنا جنة الذي تطلقه وزارة السياحة سنويا، لتشجيع السياحة الداخلية.
ودعا نائب رئيس جمعية البيئة الأردنية المحامي معاذ البدور الزوار للحفاظ على نظافة المواقع السياحية وعدم تلويث البيئة. – (بترا- علي فريحات)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock