آخر الأخبار الرياضةالرياضة

المنتخب الوطني وبيلاروسيا.. لقاء وحيد في فترة “حمد” الأولى

"النشامى" يتطلع للفوز رقم 14 على منتخبات الاتحاد السوفييتي السابق

أيمن أبو حجلة

عمان – يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم اليوم، مباراة إعدادية أمام مضيفه المنتخب البيلاروسي في مينسك، في البروفة الأخيرة قبل انطلاق مشواره ببطولة كأس العرب 2021 المقرر إقامتها في قطر.
وهذه ثاني مباراة يخوضها المنتخب الوطني أمام منتخب أوروبي في غضون أسبوع، بعدما سبق له الفوز على مضيفه المنتخب الكوسوفي 2-0 مساء الأربعاء.
المنتخب البيلاروسي، تلقى هزيمة ثقيلة خارج أرضه مساء السبت الماضي، أمام المنتخب الويلزي بنتيجة 1-5 في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، وهو يخوض اللقاء المقبل مع رغبة في تعويض جمهوره عن الهزيمة الأخيرة، والتي تعد الثامنة على التوالي له، علما أنه فقد في وقت مبكر فرصة التأهل إلى النهائيات العالمية للمرة الأولى في تاريخه.
وآخر فوز حققته بيلاروسيا، جاء في السابع والعشرين من آذار (مارس) الماضي، على ضيفتها إستونيا 4-2 ضمن تصفيات كأس العالم، لتبدأ بعدها سلسلة من الخسائر، أبرزها وأثقلها أمام مضيفه المنتخب البلجيكي الذي اكتسح المنتخب البيلاروسي بثمانية نظيفة.
حصل المنتخب البيلاروسي على الاعتراف من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) العام 1992، لينضم إلى كنف الاتحاد الأوروبي، دون أن يحقق أي نتائج لافتة على الإطلاق، حيث فشل في التأهل إلى بطولة كبرى، وخاض في العام الماضي، تصفيات الملحق المؤهل إلى كأس أوروبا 2020 ضمن مسابقة دوري الأمم الأوروبية، وخسر مباراته الأولى أمام جورجيا 0-1 ليودع مبكرا.
ويشرف على تدريب المنتخب البيلاروسي حاليا وبشكل مؤقت، المدرب المحلي جيروجي كوندراتييف، الذي سبق له الإشراف على تدريب الفريق بين العامين 2011 و2014، علما أنه لاعب دولي سابق في منتخب الاتحاد السوفييتي الذي خاض معه 14 مباراة بين العامين 1984 و1986، سجل خلالها 4 أهداف.
منذ استقلالها عن الاتحاد السوفييتي، لم تنجب بيلاروسيا لاعبين من الطراز العالمي، سوى ألكسندر هليب الذي قد عروضا مميزة مع أرسنال تحت إشراف المدرب الفرنسي أرسين فينغر بين العامين 2005 و2008، قبل أن ينتقل إلى برشلونة دون أن يحقق النجاح المنتظر منه، علما أنه اعتزل اللعب قبل عامين.
ولا تحتوي صفوف المنتخب البيلاروسي الملقب بـ”الأجنحة البيضاء” والذي يحتل حاليا المركز 95 في سلم تصنيف الـ”فيفا”، على لاعبين يشاركون مع أندية أوروبية معروفة، وقائمته التي تواجه المنتخب الوطني، تضم 4 لاعبين فقط يلعبون خارج بلادهم، هم المدافع نيكولاي زولوتوف (كولوس كوفاليفكا الأوكراني)، ولاعبا الوسط ماكس إيبونغ (أستانا الكازاخستاني) وبافل سيدكو (توربيدو موسكو الروسي)، والمهاجم فيتالي ليساكوفيتش (لوكوموتيف موسكو الروسي).
المواجهة الثانية
وسبق للمنتخب الوطني أن لعب أمام المنتخب البيلاروسي مباراة واحدة، أقيمت في ستاد الملك عبدالله الثاني، يوم الحادي والعشرين من آذار (مارس) 2013، تحت قيادة المدرب الحالي للمنتخب الوطني، العراقي عدنان حمد.
حينها فاز المنتخب الوطني بهدف وحيد أحرزه عامر ذيب في الدقيقة 31، وتكونت تشكيلة المنتخب الوطني من عامر شفيع وباسم فتحي وأنس بني ياسين ومحمد مصطفى وعدي زهران وشادي أبو هشهش وسعيد مرجان (ياسين البخيت 80)، وعامر ذيب (حسن عبدالفتاح 69) وعبدالله ذيب (خليل بني عطية 55) وعدي الصيفي (عدنان عدوس 59) وحمزة الدردور (إبراهيم الزاهرة 69).
أرقام وإحصائيات

  • أمام منتخبات جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، خاض المنتخب الوطني 40 مباراة، فاز في 13 منها مقابل 17 هزيمة و9 تعادلات.
  • يحتل حسن عبد الفتاح، صدارة هدافي المنتخب الوطني أمام منتخبات جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، برصيد 7 أهداف، مقابل 4 أهداف لحمزة الدردور، و3 لكل من عصام أبو طوق وحمزة الدردور.
  • أول مباراة جمعت المنتخب الوطني مع أحد منتخبات جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، أقيمت في العام 1992 ضمن منافسات بطولة الأردن الدولية الودية، وانتهت بفوز “النشامى” على مولدوفا بهدف وحيد أحرزه جريس تادرس.
  • خاض المنتخب الوطني مباريات مع جميع منتخبات جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، باستثناء منتخبين فقط هما روسيا ولاتفيا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock