آخر الأخبار الرياضةالرياضةفاست بريك

المنتخب الوطني يتخطى البحرين وينتظر العراق في إربد الليلة

ضمن منافسات اليوم الثاني من بطولة الملك عبدالله لكرة السلة

أيمن أبو حجلة

عمان– تصدر المنتخب الوطني ترتيب فرق بطولة كأس الملك عبدالله الثاني لكرة السلة مع انتهاء الجولة الثانية، بفوز أمس على المنتخب البحريني بنتيجة 80-65 (النصف الأول 48-34)، في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.
وفي لقاء ثان، افتتح المنتخب العراقي مشواره في البطولة بالفوز على نظيره السوري بنتيجة 63-60 (النصف الأول 33-32).
وأصبح في رصيد المنتخب الوطني 4 نقاط من انتصارين، بعدما حقق أول من أمس فوزه الأول على حساب سورية (75-67)، مقابل نقطتين لكل من لبنان والعراق من انتصار واحد لكل منهما، وفي رصيد المنتخبين السوري والبحريني نقطتان من خسارتين لكل منهما.
وتستكمل منافسات البطولة اليوم الأربعاء، بإقامة مباراتين في صالة الحسن بمدينة إربد، الأولى تجمع لبنان وسورية عند الساعة الخامسة، تليها مباراة المنتخب الوطني أمام العراق عند الساعة السابعة، علما بأنه سيتم توزيع ألفي تذكرة مجانية أمام مدخل الصالة.
الأردن 80 البحرين 65
بدأ المنتخب الوطني اللقاء بتشكيلة مكونة من مالك كنعان في صناعة الألعاب، وأمين أبو حواس وأحمد حمارشة حول القوس، وموسى مطلق ومحمد شاهر تحت السلة، وتألق أبو حواس على وجه التحديد ليسجل من خارج القوس ومن خط الرميات الحرة، لكن المنتخب البحريني وقف ندا قويا، وتألق على وجه الخصوص عبر التصويبات الثلاثية عن طريق محمد أمير ومحمد حسين، وسجل كنعان ثلاثيتين ليمنح المنتخب الوطني التقدم 15-10، رغم التبديلات السريعة والمكثفة التي أرادها المدرب جوي ستايبينغ في كل مرة يخطئ فيها أحد اللاعبين.
وشهد الربع الأول دخول فخري السيوري في تشكيلة المنتخب الوطني، لكن المنتخب البحريني تمكن من تقليص الفارق ثم التقدم 22-19 بعد ثلاثية هيثم جميل التي رد عليها محمود عابدين بمثلها، قبل ن يمنح شاهر التقدم بفارق سلة واحدة بنهاية الربع الأول (24-22).
رغم البداية السريعة للمنتخب البحريني، تمكن المنتخب الوطني من استجماع قواه، فوصل السلة عن طريق حمارشة وأبو وزنة وأبو حواس، قبل أن يضيف كنعان ثلاثية جديدة منحت المنتخب الوطني تقدما مريحا بفارق 10 نقاط (39-29)، وواصل “الصقور” تفوقه مع مشاركة علي الزعبي وأشرف الهندي اللذين دونا اسميهما على لائحة المسجلين، لينتهي النصف الأول بتقدم المنتخب الوطني بفارق 14 نقطة (48-34).
تمكن المنتخب البحريني من تقليص الفارق إلى 6 نقاط مع بداية الربع الثالث، ما دعا ستايبينغ لطلب وقت مستقطع، حاول من خلاله إيقاف النزيف، فأدخل أبو حواس وكنعان، بيد أن التألق اللافت لمحمد حسين من صفوف المنتخب البحريني، أبقى فريقه في أجواء اللقاء، وهو الذي تلقى الدعم من هشام سرحان الذي وصل السلة في مناسبتين، إلا أن حمارشة نجح في التسجيل من خارج القوس مرتين، ليتقدم المنتخب الوطني بنهاية الربع الثالث 59-51.
شهد الربع الأخير مشاركة فريدي إبراهيم في صفوف المنتخب الوطني، فبدأ الفريق يستعيد توهجه، وسجل فريدي وأحمد عبيد وشاهر، ليصل الفارق إلى 14 نقطة (70-56)، ومرة جديدة نجح محمد حسين من خارج القوس، وخرج شاهر متأثرا من إصابة، لينوب عنه أبو وزنة في التسجيل من تحت السلة، ثم وصل عابدين وعبيد بأريحية للسلة، لينتهي اللقاء بفوز عريض للمنتخب الوطني بفارق 15 نقطة (80-65).
وكان حمارشة أفضل لاعبي المنتخب الوطني في اللقاء بعدما سجل 10 نقاط مع 5 متابعات و5 تمريرات حاسمة، وأضاف أبو حواس 12 نقطة مع 4 متابعات، وكنعان 12 نقطة مع 5 متابعات و5 تمريرات حاسمة، وأبو وزنة 11 نقطة مع 7 متابعات، وشاهر 10 نقاط مع 9 متابعات، في الناحية المقابلة، برز من صفوف المنتخب البحريني محمد حسين الذي سجل 28 نقطة، وما يجدر ذكره أن المنتخب الوطني فقد الكرة 20 مرة خلال اللقاء.
العراق 63 سورية 60
بدت نوايا المنتخب العراقي الهجومية واضحة من خلال الخماسي الأساسي المكون من حسن علي وعلي مؤيد ومحمد صلاح والمجنس دي ماريو مايفيلد وعلي عبدالله، وتقدم 18-5 مع تألق لافت من مؤيد وصلاح، وتحسن أداء المنتخب السوري مع مرور الوقت، وهو الذي اعتمد على الخماسي مجد عريشه ورامي مرجانة وهاني أدريبتي وعمر شيخ علي والعملاق عبد الوهاب الحموي، لينتهي الربع الأول لصالح العراقيين بنتيجة 25-18.
المنتخب السوري كان ندا لنظيره العراقي في الربع الثاني، وبادله التسجيل طوال الوقت، مع تألق مرجانة، بيد أن المنتخب العراقي تماسك في نهاية الربع وأنهاه بتقدمه بفارق نقطة واحدة (33-32).
وشهد النصف الثاني من اللقاء إثارة وندية من كلا الفريقين مع تبادل مستمر للتسجيل، فبرز على وجه الخصوص مايفيلد من جانب المنتخب العراقي الذي كان بإمكانه توسيع الفارق لفريقه لو وفّق في محاولات التسجيل، فأنهى المنتخب العراقي الربع الثالث في صالحه (53-51)، قبل أن يواصل أفضليته النسبية في الربع الأخير، وحصل المنتخب السوري على فرصة معادلة النتيجة مع تبقي ثوان قليلة، إلا أنه أهدر الهجمة بغرابة، لينتهي اللقاء لصالح العراق بفارق 3 نقاط (63-60).
وبرز من صفوف المنتخب العراقي مايفيلد الذي أحرز 18 نقطة مع 10 متابعات و3 تمريرات حاسمة، وأضاف علي مؤيد 15 نقطة مع 15 متابعة، ومحمد صلاح 12 نقطة مع 4 متابعات.
في الناحية المقابلة، تصدر أدريبتي مسجلي المنتخب السوري برصيد 15 نقطة، يليه مرجانة مع 11 نقطة، ثم جمال صدير مع 9 نقاط و7 متابعات.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock