حياتنافنون

“المنتصر بالله” يرحل تاركا إرثا كوميديا أضحك الملايين

عمّان-الغد- غيب الموت الفنان المصري المنتصر بالله ظهر السبت عن عمر يناهز الـ 70 عاماً، وذلك داخل إحدى المستشفيات بمدينة الإسكندرية.

حيث كان الفنان المصري يعاني طيلة السنوات الماضية من عدة أمراض، بدأت بالجلطة التي تعرض لها قبل 12 عاما والتي تسببت في ابتعاده عن التمثيل وعدم قدرته على تقديم سوى الأدوار البسيطة.

من جهته، قال نقيب الممثلين د. أشرف زكي ن جنازة الفنان الراحل المنتصر بالله ستكون غدا في القاهرة.المنتصر بالله

والمنتصر بالله الذي ولد في فبراير 1950، قدم طيلة مشواره الفني ما يقرب من 180 عملا فنيا، حيث انطلقت مسيرته مع ثلاثي أضواء المسرح في أوائل سبعينيات القرن الماضي.

فيما كان مسلسل “الصيف الماضي”، الذي عرض قبل 10 سنوات هو آخر ما يشارك فيه، ليظل طيلة السنوات الأخيرة يعاني من المرض، ويظهر على فترات متقطعة.

الراحل تزوج من الفنانة عزيزة كساب، التى اعتزلت الفن للتفرغ لرعاية بناتها الثلاث.المنتصر بالله

أما عن أهم أعماله فهي كثيرة ومتنوعة ما بين المسرح والسينما والدراما التليفزيونية ومن أهم أفلامه: “تجيبها كده تجيلها كده هي كده”، “أسوار المدابغ”، “التحدي”، “الحدق يفهم”، “الزمن الصعب”، “الشيطانة التي أحبتني”، “الطيب أفندي”، “الفضيحة”، “المعلمة سماح”، “المغنواتي”، “المواطن مصري”، “حارة الجوهري”.

وأيضا له : “يا تحب يا تقب”، “حنحب ونقب”، “شفاه غليظة”، “ضد الحكومة”، “فقراء ولكن سعداء”، “محامي تحت التمرين”، “ممنوع للطلبة”، “نأسف لهذا الخطأ”، “ناس هايصة وناس لايصة”، “يا ما أنت كريم يارب”، وغيرها الكثير من الأعمال التي أثرت السينما والتلفزيون والمسرح.

ةالمنتصر بالله هو أحد كبار فناني الكوميديا المصرية، استطاع بخفة ظله وموهبته المميزة أن يخلق لنفسه طريقا مختلفا وسط وجود عدد كبير من عمالقة الكوميديا وقت ظهوره، إلا أنه أثبت نفسه وموهبته ليكسب قلوب الجماهير في كافة أرجاء الوطن العربي.

واستطاع الفنان المنتصر بالله، خلال مسيرته الفنية أن يقف أمام كبار فناني الكوميديا ويبدع أمامهم، فشارك فؤاد المهندس بطولة المسلسل التليفزيوني “عيون”، كما شارك معه بالمسرح أيضا في مسرحية “علشان خاطر عيونك”، محققا نجاحا كبيرا، كما شارك في عدد من الأفلام السينمائية أمام أبناء جيله ومنهم “وحيد سيف، سيد زيان وأحمد بدير” إلا أنه امتلك طابعا خاصا جعله مميز بينهم.

وبرغم شهرته الكبيرة في الكوميديا وتصنيفه بأنه من أهم فناني الكوميديا في الوطن العربي، إلا أن المنتصر بالله، جسد خلال مسيرته عددا من الشخصيات بعيدة بشكل كبير عن الكوميديا، مع كبار المخرجين، ليؤكد مؤهبته التمثيلية الحقيقية.

سواق الأتوبيس.. جمع المنتصر بالله بـ”الطيب” و”خان”  

عام 1982 تم عرض فيلم “سواق الأتوبيس” والذي يعتبر تجربة سينمائية مختلفة، حيث كتب قصة الفيلم المخرج محمد خان وكتب السيناريو والحوار بشير الديك وأخرج الفيلم المخرج الكبير عاطف الطيب.

ليشارك المنتصر بالله في تلك التجربة السينمائية، بتجسيده شخصية “ماهر”، إبن خالة “ميرفت” والتي جسدتها الفنانة ميرفت أمين، ليصبح الفيلم واحدا من العلامات المضيئة بمسيرة الفنان المنتصر بالله.

“المهرج” و”الغفير” في السينما يؤكدان موهبة “المنتصر بالله”

ومن المحطات المميزة في مسيرة الفنان المنتصر بالله، تجسيده لشخصية “المهرج” بالسيرك في إطار مختلف من خلال فيلم “صراع الأحفاد”، الذي ضم مجموعة كبيرة من النجوم مثل “صلاح السعدني، نورا، نور الشريف، حسن حسني وعبلة كامل”، وقدم المنتصر بالله، شخصية المهرج الذي يسعى للعب على كافة الحبال ولا يهمه شيئا سوى مصلحته فقط ويسعى لاستغلال “حجازي نوح”، الذي جسد شخصيته الفنان الراحل نور الشريف.

وفي عام 1991 تم عرض فيلم “المواطن مصري”، للنجم العالمي عمر الشريف وللمخرج الكبير صلاح أبو سيف، وكانت أغلب مشاهد الفنان المنتصر بالله، تجمعه بالفنان عمر الشريف، حيث جسد شخصية “الغفير”، واستطاع أن يجذب نظر الجمهور والنقاد بتجسيده لتلك الشخصية بأسلوب بسيط من الصعب تكراره.

“كاتب المحامي” الخبيث في “ضد الحكومة” و”رمضان” الشرير بـ “أرابيسك”

وكانت فترة تسعينيات القرن الماضي، مميزة بالنسبة للفنان المنتصر بالله، ففي عام 1992، تعاون للمرة الثانية مع مخرج الواقعية عاطف الطيب، من خلال فيلم “ضد الحكومة” أمام الفنان أحمد زكي، حيث جسد فيه شخصية “زكي” كاتب المحامي ببراعة شديدة، واستطاع أن يصل للجمهور بفضل موهبته.

أما في عام 1994 فتم عرض مسلسل “أرابيسك”، من بطولة صلاح السعدني، وتأليف الكاتب الكبير أسامة أنور عكاشة، وحقق المسلسل نجاحا كبيرا على المستوى الجماهيري، وجسد المنتصر بالله من خلاله شخصية رمضان “الشرير” زوج أخت “حسن أرابيسك”، والذي يسعى بكل السبل لإيذاء “حسن أرابيسك”.

وقدم الفنان الراحل المنتصر بالله، خلال مسيرته ما يقارب الـ200 عملا فنيا تنوعت ما بين السينما والدراما التليفزيونية والإذاعية والمسرح، محققا نجاحا كبيرا جعل له مكانة خاصة بداخل قلوب جمهوره.

الوسوم
انتخابات 2020
26 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock