آخر الأخبار الرياضةالرياضة

المنشية يفاجئ الشباب ويقصيه من كأس الأردن

عاطف البزور

عمان-“ذكريات شمالية”.. زاوية نطل بها على قرائنا الأعزاء تراعي المتغيرات والمستجدات التي نمر بها، ونافذة على المسيرة الرياضية في شمال المملكة نستذكر من خلالها لحظات الفرح والحزن التي عاشتها جماهير الرياضة في شمال الوطن الحبيب.

أول مشاركة
شهد الموسم الكروي 2010 مشاركة فريق منشية بني حسن في بطولة دوري المحترفين لأول مرة في تاريخه، ولم تكن المشاركة شرفية فقط، لكن فريق المنشية حقق مشاركة استثنائية بوصوله للدور نصف النهائي في بطولة الكأس، علاوة على المستوى المتميز والنتائج الرائعة التي حققها في دوري المحترفين في أول ظهور له على “مسرح الكبار”.
وكان المنشية قد بدأ موسمه بين الكبار من خلال بطولة كأس الأردن، التي مضت منافساتها في دور الستة عشر “الدور الأول” بسلام على الفرق المرشحة، باستثناء شباب الأردن الذي ودع المنافسات مبكرا على يد فريق منشية بني حسن (الوافد الجديد بين الكبار)، بفارق الركلات الترجيحية بعد التعادل في الوقت الأصلي 2-2، ليكون ذلك بمثابة العنوان الأبرز لما شهدته الجولة التمهيدية.
ففي يوم الثلاثاء السابع من شهر أيلول (سبتمبر)، وفي أول ظهور له على مسرح الكبار، فجر فريق منشية بني حسن مفاجأة كبرى أقصى خلالها فريق شباب الأردن من بطولة كأس الأردن بالركلات الترجيحية في المباراة التي جرت بينهما على ستاد الملك عبدالله الثاني.
واستحقت تلك المباراة أن تكون الأجمل في الدور التمهيدي، بالنظر إلى الطريقة التي سارت بها المجريات والأحداث الدراماتيكية التي رافقت دقائقها الأخيرة.
شباب الأردن تقدم على منشية بني حسن بهدف لاعبه عبد الله ذيب في الدقيقة 31 انتهى به الشوط الأول، غير أن خالد قويدر نجم المنشية حقق هدف التعادل في الدقيقة 58 من زمن اللقاء، وعندما ظن الجميع أن المباراة انتهت حقق المحترف الكونغولي كبالينجو هدف شباب الأردن الثاني في الدقيقة 93، غير أن المنشية أبقى باب الإثارة مفتوحا على مصراعيه عندما حقق خالد قويدر هدف التعادل مرة أخرى في الدقيقة 95، ليتجه الفريقان إلى الضربات الترجيحية التي حسمها منشية بني حسن لصالحه بواقع 4-3.

انتخابات 2020
28 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock