آخر الأخبارالغد الاردني

“المياه” تعول على المنخفض الجوي لتعزيز مخزون السدود

إيمان الفارس

عمان- تعول وزارة المياه والري على الهطل المطري المتوقع اليوم، والتي من شأنها فك أسر الانحباس المطري الذي شهدته المملكة خلال ثلاثة أسابيع، متواصلين ومنذ بدء أربعينية الشتاء والمعروفة بـ”المربعانية”.
وتشهد مناطق المملكة حاليا؛ حالة انحباس مطري، اتخذت منحى طويلا إلى حد ما، لاسيما وأنها تزامنت مع فترة المربعانية، والتي تشكل أمطارها الهاطلة مناخيا، نحو 30 % من مجموع الموسم المطري.
وأكدت مصادر الوزارة في تصريحات لـ”الغد”، أن سدود المملكة ما تزال بحاجة الى تدفقات إضافية من الهطل المطري، لتعويض شح تلك التدفقات، إثر الانحباس الذي عانت السدود من تبعاته، وانعكاس الهطل على تعزيز مخازينها.
ودعا مساعد أمين عام الوزارة الناطق الرسمي باسمها عمر سلامة، المواطنين لضرورة اتخاذ الحيطة والحذر في مناطق مجاري الأودية والسيول المتوقعة خلال فترات المنخفضات الجوية.
وأكد سلامة أهمية اتخاذ المواطنين الإجراءات، المتعلقة بالاستفادة من مياه الأمطار الهاطلة وتخزينها، والاستفادة منها خلال أوقات الحاجة والضرورة.
وبحسب مركز التنبؤات الجوية “طقس العرب”، تتأثر المملكة اليوم تدريجيا، بخاصة مع ساعات الليل بمُنخفض جوي يتمركز إلى الشمال من جزيرة قُبرص، ويُصنّف بأنه من الدرجة الثانية (العادية).
وعادة، ما يكون تأثير الأمطار الجيد على المياه الجوفية واضحا، في حال استمرار الهطول لتغذية الطبقات الجوفية العميقة من الأرض، في حين يكون تأثير تلك الأمطار “محدودا” على تلك المياه عند انحباس الأمطار.
وتعمل سلطة وادي الاردن جاهدة على تأمين المناطق المروية في وادي الاردن، وتقدر مساحتها بنحو 300 الف دونم، باحتياجاتها المائية من المصادر المائية المتاحة والتي تتوزع على امتداد الوادي، لافتة إلى أن كميات المياه المزودة للري العام الماضي وصلت إلى نحو 200 مليون م3، زودت للمزارعين وفقا لجدول زمني، يعتمد على الاحتياجات المائية لكل محصول زراعي، وذلك بما يتواءم والبنية التحية المتوافرة لدى المزارعين، ومن أهمها أساليب ريهم وقدرتهم التخزينية.
ووصل حجم كميات المياه المخزنة في السدود حاليا إلى نحو 102 مليون م3، معادلا 30 %، وفق أرقام الوزارة.
وتنعكس أي هطل مطري متوقعة في الفترات المقبلة من الموسم الحالي، بتعزيز منافع المياه؛ أكانت على صعيد التخزين المائي في السدود، أو الشحن الجوفي، أو الزراعات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock