منوعات

“النايتروجلايسيرين” يعالج تخلخل العظام

عمان – أشار بحث كندي إلى أن النايتروجلايسيرين “Nitroglycerin”، وهو دواء شهير يستخدم بشكل واسع ضد حالات متعددة، أهمها الذبحات الصدرية، قد يقي من فقدان العظام لدى مصابي تخلخل العظام، أي ما يعرف بين العوام بهشاشة العظام.


ويذكر أن النايتروجلايسيرين يأتي بأشكال صيدلية متعددة، من ضمنها الأقراص التي توضع تحت اللسان واللصوقات، أما عن كيفية عمله، فهو يقوم بإرخاء الأوعية الدموية في القلب.


هذا ما ذكره موقع http://m.ctv.ca الذي أوضح أن باحثين من مستشفى كلية تورونتو للنساء وجدوا أن النايتروجلايسيرين قد يكون له استخدام جديد، وهو بناء العظام.


أما عن الكيفية التي تم بها البحث المذكور، والذي شاركت به 240 امرأة كبيرة السن، فقد تم خلالها إعطاء نصفهن النايتروجلايسيرين على شكل كريم، والنصف الآخر تم إعطاؤهن كريما كاذبا، وهو كريم مشابه تماما للكريم المستخدم، لكن من دون أن يحتوي على مادة فعالة.


وقد ذكرت الدكتورة صوفي جمال أنه قد ظهر من خلال البحث أن كثافة العظام قد تحسنت لدى مستخدمات كريم النايتروجلايسيرين بنسبة حوالي 7 % في منطقتي العمود الفقري والورك خلال عامين من استخدامه، الأمر الذي يعتبر غير اعتيادي، حيث إن هذا التحسن يكافئ التحسن الذي يؤدي إليه استخدام أدوية متعددة تستخدم حاليا في علاج تخلخل العظام.


وقد وجد الباحثون أيضا أن عظام مستخدمي كريم النايتروجلايسيرين قد أصبحت أكثر سماكة وأكبر حجما.


وأشارت إحدى المشاركات في الدراسة أن هناك سببا آخر لاستخدام هذا الدواء في علاج هشاشة العظام، وهو انخفاض سعره، وهذا يساعد أيضا على استخدامه في الدول الفقيرة.


وعلى الرغم من أن نتائج هذه الدراسة كانت مشجعة جدا للباحثين والمرضى على حد سواء، إلا أن الخبراء يشيرون إلى أنه يجب التأكد من أن هذا الدواء يؤدي بالفعل إلى الوقاية من كسور العظام الناتجة عن مرض تخلخل العظام؛ حيث عبر الدكتور روبرت هوسيه، وهو من مركز تخلخل العظام في مستشفى سانت مايكل في تورونتو، عن ذلك بأن أشار إلى أنه يجب على مصابي تخلخل العظام عدم استخدام الدواء المذكور من دون الرجوع إلى الطبيب أولا، وذلك على الرغم من أن النايتروجلايسيرين يستخدم منذ وقت طويل في علاج أمراض أخرى، ولكن من الضروري أولا الحصول على معلومات عبر دراسات إضافية بأنه يقوم بالفعل بتقليص خطر الإصابة بالكسور.


وينوي الأطباء الكنديون القيام بدراسات أخرى أكبر من البحث المذكور، وذلك بالتعاون مع باحثين من الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة.


وقد قدم موقع www.niams.nih.g بعض النصائح لمصابي تخلخل العظام للحفاظ على عظامهم، مشيرا إلى أنه لا توجد سن مبكرة أو متقدمة للحفاظ عليها، وذلك قد يكون على عكس الاعتقادات الشائعة، وتتضمن النصائج التي قدمها ما يلي:


? تناول غذاء متوازن غني بالكالسيوم وفيتامين (د)، واستخدام المكملات الغذائية إن لم يكن ما يحصل عليه المريض منهما كافيا، لكن بعد استشارة اختصاصي.


? احرص على ممارسة النشاطات الجسدية، ولكن بعد إعلام الطبيب بحالتك الصحية بالتفصيل وأخذ رأيه بمدة ونوع النشاطات التي بإمكانك القيام بها.


? الإقلاع عن التدخين.


? تجنب السقوط؛ حيث إنه قد يؤدي إلى الكسور.


? ابق على تواصل مع طبيبك، والتزم بتعليماته من حيث استخدام الأدوية والمكملات الغذائية والقيام بالفحوصات اللازمة، كما والتزم بنصائحه.


ليما علي عبد


مساعدة صيدلاني


[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock