آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“النشامى” و”الكنغر”… أسبقية وأفضلية أردنية قبل المواجهة المصيرية

تيسير محمود العميري

عمان – تشكل المباراة المقبلة للمنتخب الوطني لكرة القدم أمام نظيره الاسترالي، محطة مهمة وربما مفصلية أيضا، في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم – قطر 2022 وكأس آسيا – الصين 2023، ذلك أن نتيجتها ربما تمثل “مفتاح التأهل” الى نهائيات آسيا مباشرة، والتأهل الى المرحلة التالية من تصفيات المونديال.
ولعل الرقم 5 يفرض نفسه على المباراة التي ستقام يوم الخميس 14 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، ذلك أنها تقام ضمن الجولة الخامسة من التصفيات، كما سبق للمنتخبين أن التقيا في 5 مناسبات رسمية سابقة على صعيدي التصفيات والنهائيات، وستكون المواجهة الخامسة بين المنتخبين على صعيد التصفيات فقط، وسجل فيها “النشامى” 5 أهداف، كما أن أكبر نتيجة تحققت في المواجهات السابقة كانت لصالح الاستراليين بخمسة أهداف.
ومن الغريب أن جميع المواجهات السابقة بين المنتخبين جمعت بينهما ضمن ذات المجموعة “المجموعة الثانية” سواء في التصفيات أو النهائيات.
البداية أردنية
يذكر التاريخ أن أول مواجهة جمعت بين المنتخبين جرت يوم الثلاثاء 11 أيلول (سبتمبر) من العام 2012 على ستاد الملك عبدالله الثاني، بحضور نحو 16 ألف متفرج وقادها الحكم القطري عبدالله بليدة، ضمن ذهاب المرحلة الرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم – البرازيل 2014.
انتهى الشوط الأول إلى التعادل السلبي، لكن الدقيقة الخامسة من الشوط الثاني، حملت أول هدف للمنتخب الوطني في مرمى “الكنغر الاسترالي” عبر التاريخ، حيث نفذ اللاعب حسن عبدالفتاح ركلة الجزاء بنجاح بعد عرقلة تعرض لها المهاجم عدي الصيفي.
وعزز “النشامى” تقدمهم بهدف ثان عبر اللاعب عامر ذيب عند الدقيقة 73، بينما سجل أرتشي تومبسون الهدف الاسترالي الوحيد عند الدقيقة 86، ليتحقق بذلك الانتصار الأردني الأول على حساب الاستراليين عبر التاريخ.
أستراليا تعادل الكفة
خاض المنتخبان لقاء الاياب من ذات التصفيات، يوم الثلاثاء 11 حزيران (يونيو) من العام 2013، على ستاد دوكلاندز في ملبورن، بحضور نحو 43 ألف متفرج، وقاد المباراة الحكم السنغافوري عبدالملك عبدالبشير.
لم ينتظر الاستراليون مطولا لتسجيل الاهداف، فسجل مارك بريشيانو هدف السبق عند الدقيقة 15، لكن الشوط الثاني شهد تسجيل ثلاثة أهداف أسترالية أخرى، فسجل تيم كاهل الهدف الثاني عند الدقيقة 61، وأضاف روبي كروز هدفا ثالثا عند الدقيقة 76، واختتم لوكاس نيل مهرجان الأهداف مسجلا الهدف الرابع عند الدقيقة 84، ليحقق “الكنغر” فوزه التاريخي الأول على “النشامى” برباعية نظيفة.
“النشامى” يفعلها مجددا
شاءت الأقدار أن يجتمع المنتخبان في ذات المجموعة ضمن المرحلة الثانية من التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم – روسيا 2018 وكأس آسيا – الامارات 2019.
شهد ستاد عمان لقاء الذهاب يوم الخميس 8 تشرين الأول (أكتوبر) من العام 2015، بحضور نحو 11 ألف متفرج وبقيادة الحكم الياباني ماساكي توما.
انتهى الشوط الأول إلى التعادل السلبي، لكن لم تمض دقيقتان على بداية الشوط الثاني، حتى كان المهاجم حمزة الدردور يتعرض للعرقة داخل منطقة الجزاء، فنفذ حسن عبدالفتاح ركلة الجزاء بنجاح مسجلا هدف السبق في المرمى الاسترالي، فيما تمكن حمزة الدردور من تسجيل الهدف الثاني عند الدقيقة 84 مؤكدا فوز النشامى 2-0 في نهاية المباراة، ومتقدما في سجل المواجهات المباشرة 2-1 على حساب نظيره الاسترالي.
خسارة قاسية في سيدني
خاض المنتخبان لقاء الاياب من ذات التصفيات يوم الثلاثاء 29 أذار (مارس) من العام 2016 على ستاد سيدني، بحضور نحو 25 ألف متفرج، وبقيادة الحكم الكوري الجنوبي كيم جونغ – هيوك.
لم يكن “النشامى” في يومه أبدا، وتلقى أقسى خسارة من نظيره الاسترالي عبر تاريخ المواجهات المباشرة وبلغت 5-1.
استهل تيم كاهل التسجيل لمنتخب بلاده عند الدقيقة 24، وتبعه آرون موي بالهدف الثاني عند الدقيقة 39، وقبل أن يلفظ الشوط الأول أنفاسه عاد تيم كاهل وسجل هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه عند الدقيقة 44.
وفي الشوط الثاني سجل توم روغيتش الهدف الاسترالي الرابع عند الدقيقة 53، واختتم ماسيمو لونغو مهرجان الاهداف الاسترالية مسجلا الهدف الخامس عند الدقيقة 70، فيما كان اللاعب عبدالله ذيب يسجل الهدف الوحيد للمنتخب الوطني عند الدقيق 90، ليتعادل المنتخبان 2-2 في سجل المواجهات المباشرة بينهما.
“النشامى” يتفوق في الخامسة
شهد العام الحالي خامس المواجهات الرسمية بين المنتخبين، والأولى على صعيد نهائيات كأس آسيا على ستاد هزاع بن زايد في مدينة العين الاماراتية، يوم الاحد 6 كانون الثاني (يناير) الماضي، بحضور نحو 5 الآف متفرج وقادها الحكم العماني أحمد الكاف.
وللمرة الأولى يتمكن النشامى من تحقيق الفوز على نظيره الاسترالي بهدف وحيد خارج الأردن، كما أنها المرة الأولى التي يسجل فيها هدفا في الشوط الأول في المرمى الاسترالي، وتحقق ذلك برأسية المدافع أنس بني ياسين عند الدقيقة 26، ليتحقق التفوق الأردني في ميزان المواجهات المباشرة 3-2.
أرقام من المواجهات
في المواجهات الخمس السابقة بين المنتخبين فاز النشامى 3 مرات وفاز الاستراليون مرتين، ولم تسجل نتيجة التعادل في أي مباراة، كما سجل “النشامى” 6 أهداف مقابل 10 أهداف سجلها الاستراليون.
ويعد حسن عبدالفتاح هداف “النشامى” برصيد هدفين فيما سجل تيم كاهل ثلاثة أهداف للاستراليين في اللقاءات السابقة.
الطريف أن كلا المنتخبين عجز عن الفوز في أرض منافسه، ففاز “النشامى” مرتين في الأردن وفاز الاستراليون مرتين في بلادهم، وفاز “النشامى” في اللقاء الوحيد الذي جرى في ملعب محايد.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock