آخر الأخبار

“النظم الصحية” تطور مستشفيات بكلفة 60 مليون دولار

عمان – الغد – شمل مشروع دعم النظم الصحية الممول من الوكالة الاميركية للتنمية الدولية تطوير وتحديث 22 مستشفى في القطاع العام والخدمات الطبية الملكية، بكلفة بلغت 60 مليون دينار على مدى عشرة اعوام، من ضمنها 24 قسما للنسائية والتوليد والخداج والطوارئ.
وقال مدير المشروع الدكتور صبري حمزة، إن المشروع شمل توسعات وتحديثات في مستشفيات البشير والأمير فيصل وجميل التوتنجي والشونة الجنوبية والأميرة ايمان وجرش والكرك والمفرق والملك حسين والأميرة بديعة ومعان وغور الصافي والنديم والايمان في عجلون وابو عبيدة والجامعة الاردنية”، ومستشفى الامير زيد والملكة علياء والامير راشد والأمير هاشم.
واضاف ان فرق العمل التابعة للمشروع بدأت عام 2005 بدراسة تفصيلية لتقييم وتحديد احتياجات المستشفيات بوزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية ومستشفى الجامعة الاردنية، من حيث البنية التحتية والتوسعة والاجهزة والمعدات والاثاث الطبي، مع المحافظة على معايير جودة الرعاية الصحية.
واشار الى قيام المشروع بتزويد أقسام النسائية والتوليد والخداج والطوارئ في هذه المستشفيات بالأثاث والاجهزة والأدوات الطبية، وأجهزة تخدير ومراقبة وحاضنات خداج وتنفس صناعي وانعاش.
وعكس تطوير لقسم النسائية والتوليد والخداج بمستشفى البشير، وفق مديره الدكتور عصام الشريدة، تحسنا في نوعية وجودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة، وتحسنا في صحة الامهات والمواليد.
واعتبر مدير اختصاص الاطفال في الوزارة الدكتور سمير الفاعوري، هذه النتائج معيارا واضحا على نوعية التغيير الذي احدثه المشروع منذ تأسيسه عام 2005 حتى اليوم.
من جهته، قال مدير مستشفى جميل التوتنجي الدكتور رجائي فارس ان تحديث المشروع لقسم الاسعاف والطوارئ منذ ثلاثة اعوام، ساعد في تنظيم العمل وتخفيف العبء عن المستشفى الذي يتعرض لضغط هائل.
واعتبرت رئيسة وحدة الجودة بمستشفى الشونة الجنوبية ناديا
عبد الكريم توسعة قسم النسائية والتوليد عام 2011 انجازا حقق تأثيرا ايجابيا دلت عليه دراسة مستوى رضا متلقي الخدمة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock