أخبار عربية ودوليةاقتصاد

النفط يحقق أكبر مكاسبه بعد حديث ترامب عن صفقة سعودية روسية

نيويورك – سجلت أسعار الخام أكبر مكاسبها لجلسة واحدة على الإطلاق يوم الخميس بعد أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه يتوقع أن تعلن روسيا والسعودية عن خفض كبير لإنتاج النفط، وقول الإعلام الرسمي السعودي إن المملكة تدعو إلى اجتماع طارئ للمنتجين للتعامل مع اضطرابات السوق.

قال ترامب إنه تحدث إلى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وإنه يتوقع أن تخفض السعودية وروسيا إنتاج النفط بما يصل إلى عشرة ملايين برميل وربما حتى 15 مليون برميل، حيث أبدى كلا البلدين استعداده لإبرام اتفاق.

لم يذكر ترامب أن الكمية بالبرميل يوميا، لكن هكذا تعبر السوق عادة عن العرض والطلب. غير أن صفقة بهذه الضخامة ستتطلب على الأرجح مشاركة منتجين كبار آخرين من خارج أوبك.

وارتفعت العقود الآجلة لبرنت 5.20 دولار بما يعادل 21 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 29.94 دولار للبرميل، في حين صعد الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 5.01 دولار أو 24.7 بالمئة ليغلق على 25.32 دولار.

ورغم المكاسب الضخمة، مازالت أسعار النفط منخفضة أكثر من النصف هذا العام. هوت السوق في أوائل مارس آذار، عندما عجزت السعودية وروسيا عن الاتفاق على قيود الإنتاج، ليعزز السعوديون الضخ إلى أكثر من 12 مليون برميل يوميا ويرسلون شحنات بأسعار مخفضة لأنحاء العالم.

ومنذ ذلك الحين، قلصت جائحة فيروس كورونا الطلب على الوقود بشدة. ونزلت أسعار الخام الأمريكي عن 20 دولارا للبرميل لبضع مرات في الأيام الأخيرة.

وقال جين مكجيليان، نائب الرئيس لأبحاث السوق لدى ترادشن إنرجي في ستامفورد بولاية كونيتيكت، ”السؤال سيتلخص في، هل سيكون بوسعهم الاتفاق على شيء؟ استغرق الأمر أسبوعين يكون برنت فيهما عند 25 دولارا وغرب تكساس عند 20 دولارا ويبدو الأمر كما لو أن الروس أكثر ودا عما كانوا عليه قبل شهر.“

صعد برنت 47 بالمئة أثناء الجلسة، في أكبر مكاسبه المئوية خلال يوم على الإطلاق. وقفز غرب تكساس 35 بالمئة، وهو ثاني أكبر صعود له على الإطلاق، بعد أن زاد 36 بالمئة خلال معاملات 19 مارس آذار.

لكن الأسعار نزلت عن تلك الذرى مع تساؤل المتعاملين إن كانت روسيا والسعودية ستتفقان فعليا على مثل هذا الخفض الإنتاجي الكبير.(رويترز)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock