أخبار محليةاقتصاد

الهناندة: إعلان خطة تأسيس البنية التحتية لـ”الجيل الخامس” خلال أيام

إبراهيم المبيضين

عمّان- كشف وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة يوم أمس أن الحكومة من خلال الوزارة وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات ستعلن خلال أيام خطة الحكومة حول إجراءات تأسيس البنية التحتية لتكنولوجيا “الجيل الخامس” التي تعد من أحدث أجيال خدمات الاتصالات المتنقلة حول العالم.
وقال الوزير في تصريحات صحفية لـ “الغد” إن الخطة ستشمل إعلان الأطر التنظيمية والفنية لإطلاق خدمات الجيل الخامس وتوفير الطيف الترددي اللازمة لتقديم الخدمة من قبل المشغلين، وآلية توفيره والبنية التحتية له وحزمة من الإجراءات لها علاقة بتحفيز القطاع وتطويره بشكل عام.
وأكد الوزير ان هذه الخطة هي نتاج مشاورات وما تم التوافق عليه بالشراكة والتعاون مع مشغلي خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة، لافتا إلى انه جرى في وقت سابق القيام بالعديد من الدراسات والمشاورات مع القطاع، وقد جرى عقد اجتماع بين المشغلين وهيئة الاتصالات، وقد يجري عقد اجتماع آخر بداية الأسبوع الحالي قبل إعلان الخطة كاملة.
وجدد الوزير تأكيده أن الحكومة جادة في إدخال خدمات الجيل الخامس إلى السوق المحلية واصفا اياها بواحدة من “أعمدة عملية التحول الرقمي” للحكومة ولكل القطاعات الاقتصادية في المملكة لما تحمله هذه الخدمة من مزايا تتفوق على الأجيال السابقة للاتصالات وخصوصا من حيث السعات والسرعات للإنترنت عريض النطاق.
ويأتي حديث وزير الاقتصاد الرقمي والريادة لـ ” الغد” بعد تصريحات رئيس الوزراء الأسبوع الماضي حول الجيل الخامس عندما أكد أن الحكومة وخلال أيام بصدد البدء بتأسيس البنية التحتية لخدمات الجيل الخامس في قطاع الاتصالات (G5)
وأكد رئيس الوزراء الأسبوع الماضي وحرصا من الحكومة على مواكبة التحول العالمي السريع نحو خدمات الجيل الخامس، فقد اتخذت قرارا يمكن شركات الاتصالات الأردنية من مشغلي الاتصالات المتنقلة البدء ببناء شبكة الجيل الخامس للاتصالات المتنقلة وتوفير خدماتها، وذلك من خلال تخصيص النطاق الترددي اللازم لذلك.
وأكد رئيس الوزراء أنه تم اتباع أفضل الممارسات الدولية والتجارب على مستوى المنطقة لتصميم النموذج الأردني في ترخيص الجيل الخامس لمشغلي الهاتف المتنقل.
ولفت إلى أن قطاع الاتصالات وخدمات الجيل الخامس ممكن ورافع اقتصادي عام ويرتبط بشكل أساسي في تعزيز التنافسية وجذب الاستثمارات مثلما أن هذا التطور التقني سينعكس بشكل إيجابي على خدمات التعليم، والصحة، والنقل، ونشاط الصناعة والتجارة والزراعة والبنوك والطاقة، ووسائل الإعلام والتثقيف والترفيه، كما سيكون له أثر إيجابي أيضاً على التعافي الاقتصادي بشكل عام، وتشجيع الريادة والابتكار، وزيادة فرص التشغيل وبناء الخبرات في مجال الاتصال والبنى التحتية.
وأكدت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الأسبوع الفائت ان العمل جار لوضع الأطر التنظيمية والفنية لإطلاق خدمات الجيل الخامس بالتشارك مع جميع الأطراف المعنية من القطاع الحكومي والخاص.
وقالت “تنظيم الاتصالات” إنها تقوم بكل ما يلزم لإتاحة الطيف الترددي وكافة متطلبات تكنولوجيا الجيل الخامس بالتعاون مع الأطراف المختلفة المعنية باستخدام الطيف الترددي ودراسة الأساليب المثلى لإطلاق تلك الخدمات بما يحقق الغاية المنشودة من خدمات الجيل الخامس التي تعد أحدث تقنيات الاتصالات المتنقلة.
وردا على سؤال فيما إذا كان هناك تأخير في الأردن في إجراءات ادخال الخدمة قالت هيئة الاتصالات : لا يمكن البت والقول بإن الأردن متأخر في إتاحة تكنولوجيا الجيل الخامس، لأن مسألة تشغيل تكنولوجيا جديدة مثل تكنولوجيا الجيل الخامس تعتمد على العديد من العوامل منها ما هو مرتبط بإجراءات الترخيص وأغلبها ترتبط بالحاجة الفعلية وقدرة مزودي الخدمة على إنشاء شبكات الجيل الخامس لتقديم الخدمة بالشكل المناسب وتوفر الموارد المالية اللازمة لإنشاء شبكات الجيل الخامس وما تتطلبه من استثمارات ضخمة.
وأظهرت بيانات حديثة للرابطة الدولية لمشغلي الهواتف المتنقلة “الجي اس ام اييه” انه مع نهاية العام 2021 كان هناك 20 شبكة اتصالات من الجيل الخامس تتواجد في 9 دول في منطقة الشرق الأوسط، أي أن 9 دول في المنطقة قد سبقتنا في إدخال خدمات الجيل الخامس. وتوقعت الرابطة ان تتوسع قاعدة اشتراكات خدمات الجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا لتسجل 42 مليون اشتراك بحلول العام 2025.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock