آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الوحدات يدخل معسكرا مغلقا ويستقبل العهد اللبناني اليوم

ذهاب نصف نهائي كأس الاتحاد الآسيوي

مصطفى بالو

عمان– يدخل فريق نادي الوحدات لكرة القدم، معسكرا تدريبيا مغلقا اليوم السبت، في أحد فنادق العاصمة، وذلك بحسب طلب المدير الفني للفريق الوطني عبدالله أبو زمع، لزيادة الجاهزية الذهنية والفنية للفريق، الذي يلاقي ضيفه العهد اللبناني عند الساعة السابعة من مساء يوم بعد غد الاثنين، على ستاد الملك عبدالله الثاني بمنطقة القويسمة، ضمن مباريات ذهاب نصف نهائي منطقة غرب آسيا في الكأس القارية.
وأكد مدير نشاط الكرة في نادي الوحدات زياد شلباية، أن الفريق يعيش أجواء مواتية لتحقيق الإنجاز القاري الذي طال انتظاره، مشيرا إلى عودة الروح ورفع الحالة النفسية والجاهزية الذهنية التي عمل على رفعها الجهاز الفني بقيادة ابن النادي أبو زمع، مؤكدا أن المنظومة الإدارية والفنية والجماهيرية لنادي الوحدات تدفع الفريق إلى فتح ابواب الللقب العنيد المغلقة منذ 10 مشاركات وحداتية سابقة، مبديا احترافه للفريق الضيق القادم بإنجازات كروية من بلاده للتو، مراهنا على الحضور الجماهيري لنادي الوحدات الذي سيكون كلمة السر لتحقيق فريق الوحدات نتيجة ايجابيه تريحه قبل مباراة الرد في بيروت –على حد تعبير شلباية-.
وأضاف: “الفريق يدخل معسكرا مغلقا اليوم في احد فنادق العاصمة، وهو يأتي لوضع منظومة فريق كرة القدم في فورمة اللقاء، والعمل على زيادة جرعات التركيز الذهني للاعبين، لاختصار الطريق نحو اللقب، وسبق المعسكر تدريبات مكثفة للفريق ومباريات ودية أمام رديف الوحدات وفريق الجزيرة، والتحق خماسي المنتخب الوطني بصفوف الفريق بجاهزية فنية وبدنية، وعمد المدير الفني إلى إجراء مباراته الأخيرة أمام الجزيرة الذي يمثل الكرة الأردنية برفقتنا في ذات الدور من البطولة الآسيوية، واهتم المدير الفني على الوقوف على جميع عناصر الفريق، لإختيار التشكيلة المثالية والأكثر ملائمة وفق وقراءته ودرايته الكبيرة بالفريق اللبناني، والجميع يركز النظر صوب الفوز في هذه المباراة المهمة، والإقتراب خطوة مهمة من اللقب القاري”.
أبوزمع.. روح الوحدات
كالعادة، قبل المدير الفني لفريق الوحدات –ابن النادي- عبدالله أبوزمع، وهو القادم من تجربة فنية مثالية مع فريق الانصار اللبناني، ونادت به الأصوات اللبنانية لتولي المهمة الفنية لمنتخب بلادها، وهو الذي اتضحت لمساته الفنية والتكتيكية على فريق الانصار، الذي وصف من أفضل الأندية اللبنانية في تقديم كرة قدم سلسة خالية من التعقيدات في المسابقات اللبناني-على حد زعم النقاد والمتابعين اللبنانيين-.
أبو زمع عاد الى الوحدات، حاملا لروح الوحدات التي عشقها لاعبا، ودافع عن القميص الأخضر وساهم في تحقيق انجازات كروية حتى اعتزاله موسم 2004-2005، وهي التي دفعته في قبول المهمة الحالية رغم تعقيداتها، بعد موسم مرير على جماهير الوحدات، وهو الذي يذكر بقبول أبو زمع التحدي بالوحدات في وقت سابق، عندما استلم القيادة الفنية للفريق في نصف موسم 2011-2012، ومهد الطريق لتقديم فريق خليط بين الشباب والخبرة، وقاده فنيا الى الاحتفاظ بلقب الدوري في موسمين متتالين، وضم ايضا لقبي كأس الأردن وكأس الكؤوس حتى موعد مغادرته الفريق موسم 2015-2016.
أبو زمع الذي يعمل حاليا مع الفريق الوحداتي بصمت، بعيدا عن عين الإعلام، وهو الذي طالب إدارة النادي بتأجيل مؤتمره الصحفي الخاص بتقديمه وجهازه المعاون، اهم بترتيب البيت الداخلي للفريق، واعادة تنظيم خطوطه بحسب خطته وتكتيكه وطريقته، وفق مشارواته وجهازه المعاون في ظل قراءة فنية دقيقة للفريق الضيف، ويأمل أن ترى الجماهير الوحداتية تغيرات جذرية ايجابية في روح واداء الفريق خلال مباراتي الذهاب والإياب في نهائي المسابقة القارية.
العهد يصل اليوم
على صعيد متصل، يصل الفريق اللبناني إلى عمان اليوم، حيث رتبت لجنة العلاقات العامة لنادي الوحدات، والتي يرأسها عضو مجلس الإدارة عبدالرحمن النجار، الترتيبات اللازمة لاستقبال الأشقاء في مطار الملكة علياء الدولي، وتأمينهم الى مقر إقامتهم في فندق الريجنسي.
على صعيد متصل، أكد المنسق الإعلامي لنادي الوحدات بسام شلباية، وصول مراقب المباراة ومقيم الحكام وطاقم حكام المباراة في ساعات مختلفة اليوم، مشيرا الى ترتيب عقد الاجتماع الفني للمباراة عند الساعة 11 من صباح يوم غدٍ الاحد، في قاعة فندق الريجنسي، ويعقبه الاجتماع الفني الذي يتحدث فيه المدير الفني للوحدات عبدالله أبو زمع، والمدير الفني للفريق اللبناني باسم مرمر وقائدا الفريقين، عن حظوهما في ذهاب نصف نهائي منطقة غرب آسيا بالبطولة القارية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock