آخر الأخبار الرياضة

الوحدات يرنو للصدارة في مواجهة الشباب

الكرمل يستضيف وادي موسى في "طائرة الممتاز"

خالد المنيزل

عمان- يستضيف فريق الكرمل للكرة الطائرة، نظيره فريق وادي موسى عند الساعة الرابعة من مساء اليوم في صالة الحسن بإربد، في إطار مباريات الدوري الممتاز بالكرة الطائرة، فيما تبدأ عند الساعة الخامسة مساء في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، أحداث المباراة المنتظرة بين فريقي الوحدات وشباب الحسين.
فريق الكرمل الذي يعاني من غياب لاعبيه يسعى لاستعادة توازنه، على عكس فريق وادي موسى الذي يبحث عن المنافسة بقوة على لقب الدوري هذا الموسم، حيث يملك وادي موسى 5 نقاط، بينما للكرمل نقطة واحدة. وفي اللقاء الثاني، يبحث فريق الوحدات عن التوغل في الصدارة، على عكس فريق شباب الحسين الذي يسعى لاستعادة أمجاده السابقة أمام منافسه، وللوحدات 6 نقاط، بينما رصيد شباب الحسين 4 نقاط.
وادي موسى × الكرمل
يلعب فريق وادي موسى بثقة، مستفيدا من قدرات محترفيه الفنزويلي كارلوس، والصربي وارسن، اللذين يجيدان الهجوم الفعال من المحاور كافة، سواء على الشريط الأمامي للشبكة أو الخط الخلفي، ويساندهما أحمد خشان وأمين السطري، بقيادة صانع الألعاب يعقوب القهوجي، بينما يتولى المدافع الحر اسلام دراغمة استثمار اللمسة الأولى بنجاح، الى جانب الدفاع عن الملعب الخلفي، وقدرات الفريق الدفاعية متماسكة خاصة في المواقع الأمامية.
أما فريق الكرمل، فهو يعاني من غياب أبرز لاعبيه عبادة فخري ومحمد البخيت وخالد هلال، ويلعب بقيادة المعد فارس الكردي ويهاجم من خلال سليمان الصقر ومحمد نور وطارق ضراغمة ومصطفى مهداوي، بينما يقوم اللاعب الحر يوسف مقدادي بالدفاع في المنطقة الخلفية.
الوحدات × شباب الحسين
فريق الوحدات يلعب بصفوف مكتملة، والفريق بدأ يعود الى مستواه المعهود، بقيادة صانع الألعاب محمد الناجي الذي يجيد توجيه الكرات للضاربين حسب الطلب، والتي يتناوب على التعامل معها كل من أحمد العواملة ومحمد دقماق ومحمد القطامي من الأطراف والخط الخلفي، بينما يتولى زياد زبدية وسائد الحسن الانطلاق خلف الكرات القصيرة من العمق، ودفاعات الفريق متميزة سواء على طول الشبكة أو في الملعب الخلفي الذي يتواجد فيه المدافع الحر خالد شباب، الذي يجيد استثمار اللمسة الأولى بنجاح، الى جانب إنقاذ الكرات الساقطة خلف اللاعب الضارب وحوائط الصد.
أما فريق شباب الحسين، فهو يلعب بجماعية وتوليفة الفريق متوازنة بقيادة صانع العابه ياسر مجاهد الذي يتطور سريعا، ويحسن توجيه الكرات للضاربين، أو الهجوم بالكرة من اللمسة الثانية، وهجوم الفريق متميز من الأطراف عبر أحمد العمري وخالد أبو مشرف وحسن أبو مشرف ومحمد النقيب، بينما يتولى عبدالرحمن غانم الهجوم الفعال من القلب، ودفاعات الفريق قوية على طول الشريط الأمامي للشبكة، وفي الخط الخلفي الذي يتواجد فيه اللاعب الحر أحمد الصقر الذي يجيد استثمار اللمسة الأولى بنجاح، الى جانب اعادة الكرات بدقه لصانع الألعاب.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock