آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الوحدات يسعى للتعويض أمام شباب الأردن.. والرمثا يتطلع لنقاط مواجهة العقبة

عاطف البزور

عمان – تقام اليوم مباراتان ضمن الجولة السادسة من دوري المحترفين لكرة القدم؛ إذ يلتقي شباب الأردن “5 نقاط” مع الوحدات “12 نقطة”، عند الساعة 5 مساء على ستاد الملك عبدالله الثاني، فيما يلتقي شباب العقبة “من دون نقاط” مع الرمثا “8 نقاط”، عند الساعة 7.30 مساء على ستاد الأمير محمد في الزرقاء.
يذكر أنه تم تأجيل مباراة الفيصلي والصريح بالجولة السادسة، لتقام عند الساعة 6 من مساء يوم الأحد 25 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل على ستاد عمان، كما تم تأجيل مباراة الفيصلي والجزيرة بالجولة الخامسة، لتقام عند الساعة 6 من مساء يوم الأربعاء 21 من الشهر المقبل على ستاد عمان.
شباب الأردن * الوحدات
يدرك فريق الوحدات جيدا أن الظهور هذه المرة لا بد أن يكون مختلفا، تجنبا للإحراج والوقوع في “مطب” خطير، وإذا ما تحدثنا عن أوضاع الفريق نجد أنه يعيش أوقاتا صعبة بعد صدمة الرمثا، وباتت الحاجة ماسة للفوز للحفاظ على موقع الصدارة الذي بات مهددا أكثر من أي وقت، لكنه يدرك أيضا أنه سيواجه فريقا “شبابيا” يحمل الأهداف والطموح ذاتهما.
لذلك سيحاول كل فريق استغلال ظروف المنافس للقبض على الفوز ولا شيء سواه.
الوحدات يعتمد على قدرات أحمد سمير وأحمد ثائر وأحمد الياس ويزن ثلجي والمحترفين فهد اليوسف وهشام السيفي وعبدالعزيز نداي، فيما يستفيد شباب الأردن من تواجد مصطفى كمال وفضل هيكل ومحمد الرازم وأويس زيادات وخالد عصام ووسيم الريالات ولؤي عمران لتشكيل نقاط قوة لفريقهم.
شباب العقبة * الرمثا
يطمح الرمثا لتسجيل الفوز والتقدم بقوة نحو المنافسة ويرفع معنويات لاعبيه، ويعزز من تطلعاته في البطولة التي يبحث عن لقبها منذ أربعة عقود، بينما يريد شباب العقبة فوزا يمنحه الثقة بعدما دخل رسميا مرحلة الخطر، لذلك ينتظر أن يشهد اللقاء إثارة وندية متوقعة لما يضمه الفريقان من أسلحة هجومية قوية؛ حيث يعتمد الرمثا المنتشي بالفوز على الوحدات في الجولة الماضية على سرعة انطلاقات أبو هضيب والشقران والزحراوي، وتكمن قوة الفريق ببراعة نجميه حمزة الدردور ومصعب اللحام وقدرتهما على التسجيل والحسم في أي وقت الى جوار اللبناني ماجد عثمان والأرجنتيني كونتي.
وفي المقابل، فإن فريق شباب العقبة لن يكون لقمة سائغة، وهو أعد العدة لهذه المواجهة لإثبات ذاته وترك بصمة تعطي انطباعا أفضل عن الفريق، الذي يعتمد على جهود أحمد هشام ومحمد الحسنات وطارق القماز وسليمان أبو زمع ويزن شوكت في قيادة العمليات الهجومية والتقدم لإسناد ماركوس واتمار في الأمام.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock