آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“اليد السلطية” تغرس راية النصر وتظفر بلقب كأس الأردن

بلال الغلاييني

عمان – غرس فريق السلط راية النصر فوق جباله العاتية، عندما توج بطلا لبطولة كأس الأردن لكرة اليد، بتغلبه على نظيره الأهلي بفارق هدف واحد 23-22، (الشوط الأول لمصلحة الأهلي 13-11)، في المباراة النهائية التي جمعت بين الفريقين أمس في صالة الأميرة سمية بمدينة الحسين للشباب، بحضور رئيس الاتحاد د. تيسير المنسي ورئيسي الناديين خالد عربيات (السلط) وعمر شقم (الأهلي)، وجمهور كبير تفاعل مع المجريات المثيرة التي حفلت بها المباراة.
وهذا اللقب التاسع لفريق السلط في كأس الأردن، علما بأنه خاض منافسات البطولة وهو مصنف بالدرجة الثانية، حيث عاد إلى موقعه بالدرجة الأولى مؤخرا بعدما فاز بالمركز الأول للدرجة الثانية للموسم 2021.
السلط 23 الأهلي 22
تسلح لاعبو الفريقين منذ بداية المباراة بالدفاع القوي، والذي غطى المناطق المؤثرة، وحمى مرمى الحارسين رياض نابلسية (السلط) ويوسف العياصرة (الأهلي)، قبل التوجه صوب بناء الهجمات المركزة التي أخذت طابع السرعة لحظة تنفيذها من خلال اللاعبين أصحاب الخبرة.
وبعد أن سيطر التعادل 1-1، على الدقائق الست الأولى، نجح فريق السلط بفرض سيطرته التي منحته التقدم بفارق هدفين (5-3)، بعد أن ركز على محمود الهنداوي ومعتصم الدبعي وعيسى قطيشات ووجدي الدبعي ويزيد قطيشات، سواء في عمليات الاختراق من البوابة الأمامية والأطراف، أو تسديد الكرات القوية من خارج المنطقة، وهي الأساليب التي وضعت الفريق في المقدمة حتى الدقيقة 20، عندما جدد تقدمه 7-5، قبل أن يبدأ الأهلي في تنظيم ألعابه، خصوصا الهجومية التي أعطت معاذ طه وعبدالرحمن العقرباوي وصهيب أبو رمان وعادل بكر وأحمد الأنصاري وأحمد باسم، فرصة التحرك والدخول من مختلف المحاور، إلى جانب الاستفادة من الهجمات الخاطفة، والتي جعلت الفريق يدرك التعادل 7-7، لتشتعل بعدها المنافسة بين الفريقين وسط حذر واضح وعدم الاستعجال في إنهاء الهجمات.
ورغم أن السلط عاد ليتقدم 8-7، إلا أن الأهلي فرض التعادل مجددا، قبل أن يعلن عن تقدمه 10-9، مستغلا عملية تسريع بناء الهجمات وعبور البوابة الأمامية في كشف مرمى السلط، لينهي الشوط الأول لمصلحته 13-11.
وبقيت الإثارة مسيطرة على أحداث الحصة الثانية، خصوصا بعد أن نشط السلط في بناء الهجمات المضادة التي ضربت دفاعات الأهلي، فأدرك التعادل 15-15، وفي الوقت الذي عاد فيه الأهلي وجدد تفوقه 17-16، بفضل التناسق بين الخطين الأمامي والخلفي في اختراق الدفاعات ونشاط العقرباوي وطه والأنصاري، كان السلط يعود ويتقدم 18-17، وسط تألق المحترف السوري نصال إبراهيم ومعه ايضا الهنداوي والدبعي وأبو هزيم، لتصل الإثارة إلى ذروتها، وسط سباق محتدم بين الفريقين لاستغلال الهجمات في تسجيل الأهداف، خصوصا في الدقائق العشر الأخيرة، التي شهدت تقدم السلط 20-18، قبل أن يعود الأهلي ويدرك التعادل 22-22، لكن الثواني الأخيرة حملت فوز السلط الذي تحقق مع صافرة النهاية بفارق هدف واحد 23-22.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock