آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“اليد” يوفر دروسا خصوصية لطلبة التوجيهي من لاعبي “منتخب الشاطئية”

بلال الغلاييني

عمان – في الوقت الذي كان فيه الاتحاد الأردني لكرة اليد يدق كافة الأبواب لايجاد حل ينهي معضلة لاعبي المنتخب الوطني لكرة اليد الشاطئية للناشئين، والذين يجلسون حاليا على مقاعد الدراسة لتأدية امتحانات الثانوية العامة (التوجيهي) 2022، وبعد أن وجد صعوبة في تسهيل مهمة هؤلاء اللاعبين، الذين سيمثلون الأردن في واحدة من أكبر بطولات العالم لكرة اليد الشاطئية، التي ستقام في اليونان خلال الفترة من 14 ولغاية 19 حزيران (يونيو) المقبل، قرر الاتحاد توفير دروس خصوصية للاعبين من خلال التعاقد مع عدد من المعلمين المختصين في خطوة تدل على مساعي الاتحاد في تهيئة الظروف المناسبة أمام اللاعبين، خصوصا وأن فترة تحضيرات المنتخب الوطني والتي تسبق تواجده في بطولة العالم تتزامن مع فترة الاستعداد لتقديم امتحانات الثانوية العامة.
وعلمت “الغد” أن الاتحاد ترك للاعبي المنتخب الوطني خيار المشاركة في بطولة العالم تاركين لهم ولأهاليهم حرية اتخاذ القرار المناسب، حيث فضل أغلب اللاعبين المشاركة في البطولة مع المحافظة على الواجبات الدراسية، خصوصا بعد أن قرر الاتحاد تأمين دورس خصوصية لهم، والتي ستعقد في مقر الاتحاد وحسب المواعيد التي تناسب اللاعبين وظروفهم.
وقال رئيس الاتحاد الدكتور تيسير المنسي “تداعيات جائحة كورونا، والتي جعلت الاتحاد الدولي يؤجل البطولة لأكثر من مرة، وكذلك فعل الاتحاد الآسيوي الذي اضطر إلى تأجيل التصفيات الخاصة بها لأكثر من مرة، هي السبب الرئيسي في تزامن منافسات بطولة العالم مع تحضيرات اللاعبين لتأدية امتحانات الثانوية العامة، حيث سعى الاتحاد جاهدا وطيلة الفترة الماضية لايجاد حلول تناسب ظروف اللاعبين، إلا أن الاتحاد وجد صعوبة كبيرة في حل هذه المشكلة نظرا لأهمية التوجيهي باعتباره امتحانا وطنيا وله خصوصيته على مستوى الوطن”.
وأضاف المنسي “الاتحاد وضع برنامجا تدريبيا يتوافق مع مصلحة اللاعبين وظروفهم الدراسية، وأن اللاعبين بامكانهم خلال المعسكرات التدريبية التوافق مع بين الدراسة والتدريب، في الوقت الذي سيقوم به الاتحاد بتهيئة الظروف المثالية لهم التي تشجعهم على الدراسة، إضافة إلى التعاقد مع معلمين لاعطائهم الدروس الخصوصية وحسب المواد التي يرغبون بها”.
ويشارك المنتخب الوطني في بطولة العالم لأول مرة في تاريخ اللعبة، حيث تأهل إلى بطولة العالم بعد أن حقق المركز الثاني في البطولة الآسيوية، التي أقيمت خلال شهر آذار (مارس) الماضي.
وينتظر أن يخضع المنتخب الوطني حسب برنامج الاعداد الخاص بمشاركته في بطولة العالم إلى معسكرين تدريبيين يسبقان تواجده في هذه البطولة، علاوة على المعسكرات التدريبية الداخلية، والتي تشتمل على التدريبات واللقاءات الودية مع الفرق المحلية حسب مدرب الفريق موفق فتح الله، الذي اشاد بالدور الكبير والمميز الذي يقوم به اتحاد اللعبة في تهيئة كافة الظروف المثالية أمام هذا الفريق، خصوصا فيما يتعلق باللاعبين الجالسين على مقاعد الدراسة لتأدية امتحانات الثانوية العامة، موضحا أن قرار الاتحاد بتأمين دروس خصوصية للاعبين وحسب المواد التي يرغبون فيها خطوة مهمة تدل على مساعي الاتحاد في إيجاد الحلول المناسبة التي تمكن اللاعبين من التحضير للامتحانات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock