إربدمحافظات

“اليرموك” تعزز تقدمها في تصنيف QS بمجال “تكنولوجيا المعلومات”

احمد التميمي

اربد- عززت كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب في جامعة اليرموك، تقدمها في مجال علوم الحاسوب وأنظمة المعلومات وفق تصنيف QS العالمي الخاص بالجامعات، بعد تقدمت 50 مركزا عن المركز الذي حققته العام الماضي، بـ احتلالها المركز (550-500) عالميا.
وقال رئيس الجامعة الدكتور نبيل الهيلات، إن هذا الإنجاز يجسد روح التطوير والتجديد لهذه الكلية و مسيرتها، وحرص اساتذتها على تعميق الإنجازات بما يعكس تميزهم و اجتهادهم العلمي والبحثي، فكان هذا الإبداع منهم مهما في صياغة الإضافة النوعية التي تليق بجامعة اليرموك ومسيرتها.
وأضاف تكمن أهمية هذا الإنجاز، أنه صادر عن جهات علمية دولية لها وزنها وأهميتها الأكاديمية، وبالتالي فتح الباب على مصرعيه أمام اساتذة وموظفي وطلبة هذه الكلية لتعزيز روح الدافعية الإيجابية لديهم بالمحافظة على ما تحقق، لا بل والبناء عليه، في تخريج كفاءات مؤهلة علميا وعمليا في علوم الحاسوب و تكنولوجيا المعلومات، بما يضمن لهم الحضور والفاعلية المطلوبة في سوق العمل محليا وخارجيا.
وحث الهيلات بقية الكليات، على الإجتهاد والإهتمام بالبحث والنشر العلمي في أرقى المجلات العلمية العالمية، في سبيل الحصول على مثل هذه التصنيفات، لتأكيد المكانة الرفيعة لجامعة اليرموك، وتعزيز مسيرتها نحو العالمية.
و أعرب عميد كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب الدكتور سامر سمارة عن شكره لإدارة الجامعة على دعمها الموصول وتشجيعها للكليات على المضي قدما نحو التميز من اجل الوصول إلى العالمية، موضحا أن تقييم QS هو أحد أهم التقييمات الأربعة المعتمدة عالميا لتقييم المؤسسات التعليمية حسب التخصص.
وأضاف أن حصول الجامعة من خلال الكلية على مراتب متقدمة في مجال Computer Science and Information Systems وتقدمها في التصنيف مقارنة عما كانت عليه في العام الماضي يعكس السمعة الطيبة للخريجين لدى ارباب العمل والتميز البحثي والاكاديمي لأعضاء هيئة التدريس.
من جانبه أكد مدير مركز الاعتماد وضمان الجودة الدكتور عبد الخطايبة على أهمية هذا الإنجاز للكلية والجامعة، وأهمية هذا التصنيف في تحقيق معايير الجودة في الجامعة، بما يتوائم مع خطتها الإستراتيجية.
وأشار إلى أهمية قيام أعضاء هيئة التدريس بنشر البحوث العلمية المتميزة بمجلات علمية عالمية مصنفة ومرموقة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock