;
Uncategorized

انطلاق المؤتمر الثالث للتوعية حول تمكين حالات اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه عند الأطفال والبالغين

بمشاركة نخبة من المتحدثين والمختصين

تم إطلاق فعاليات المؤتمر الثالث لتمكين حالات اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه عند الأطفال والبالغين بمشاركة عدد كبير من المتحدثين المتخصصين في هذا المجال من الأردن وخارجه يوم 3 كانون الأول حيث تحتفل الأمم المتحدة بهذا اليوم سنوياً، وبحضور معالي وزير الثقافة هيفاء النجار، وعدد كبير من الآباء والأمهات،المختصين في العلاج الوظيفي، المعلمين، الأطباء، وغيرهم من المهتمين بهذه الحالات من مختلف الأعمار.

وقد ساعد المؤتمر على رفع مستوى الوعي حول اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بالإضافة إلى تزويد المشاركين بالمعلومات والأدوات العملية لمساعدتهم على فهم هذا الاضطراب والقدرة على التعامل مع الحالات التي تعاني منه، كما أنه يستهدف جميع العاملين في القطاع التعليمي والآباء والأمهات على وجه الخصوص.

وبناءً على النجاحات التي حققتها إصداري 2017 و2019 تم إطلاق المؤتمر للمرة الثالثة هذا العام الذي تم عقده في جراند ميلينيوم عمان، حيث تم إعداد برامج أكبر وأكثر كثافة وأيضاً تم استحداث استراتيجيات ومعلومات جديدة، كما تميز هذا العام بعدد المتحدثين حيث تم استضافة عدد كبير من المتحدثين المختصين دوليين وإقليميين ومحليين من الأردن وأمريكا ودول عربية أخرى (عبر تطبيق زوم)، من خلال إعطاء ورشات عمل مدفوعة الأجر تم توفير من خلالها معلومات أكثر شمولاً واستهدافاً للجمهور.

وقد تم خلال المؤتمر هذا العام “تمكين ADHD 2021: THE ACT” تقسيم الجلسات إلى جلستان حواريتان رئيسيتان و 12 ورشة عمل مختلفة العناوين. حيث تمكن المشاركين من حضور 3 ورش عمل مكثفة مدة كل واحدة ساعة و نصف.

وقالت السيدة شيرين الخطيب المؤسس والمدير التنفيذي لمراكز Brainy Nation: “بعد النجاح الذي حققه المؤتمر بعام 2019 عزمنا على إقامته كل عام خصوصاً بعد الزيادة في أعداد المشاركين الراغبين بحضور جلسات وورشات العمل، وقد لمسنا حقاً أثر المعلومات على المشاركين والأدوات العملية التي ساعدتهم على فهم الحالات التي تعاني من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بشكل أكبر، وأساليب للتعامل معهم كحالات تحتاج إلى اهتمام وعناية بشكل خاص”.

وقد علقت السيدة لانا السقا المدير المتنفيذي لشركة أنا الأردن المنظمة للمؤتمر: “حرصنا على العمل للمرة الثانية مع مؤسسة Brainy Nation، على هذا المؤتمر المهم والفريد من نوعه في الأردن، حيث يتسم بالطابع الانساني قبل أي شيء آخر، فقد ساعد على نشر الثقافة بخصوص حالات فرط الحركة ونقص الانتباه، فهي حالات موجودة وبكثرة ولكن نحن نحتاج الى مزيد من الثقافة حولها، فمن يعانون من هذه الاضطرابات يستحقون فرصة الحياة بشكل طبيعي وسهل كأي شخص آخر”.

ومن الجدير بالذكر أن هذا المؤتمر أحد أفكار مؤسسة Brainy Nation المتخصصة بعلاج هذا النوع من الحالات من خلال تدريب وتعزيز المهارات الذهنية المسؤولة عن التعلم على أسس علمية عن طريق  تدريب المهارات الإدراكية والمعرفية كالانتباه والذاكرة وسرعة المعالجة والتحليل البصري والسمعي بالاضافة إلى التحليل والمنطق، حيث تم عمل مؤتمر حول حالات اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في عام 2017 و 2019 وقد استطاع الجمهور خلاله اكتساب الكثير من المعلومات والخبرات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock