آخر الأخبار حياتناحياتنا

انطلاق فعاليات المهرجان الدولي لمسرح الطفل في إربد اليوم

أحمد التميمي

إربد- ينطلق في مركز إربد الثقافي، اليوم، المهرجان الدولي لمسرح الطفل في دورته الأولى برعاية وزيرة الثقافة هيفاء النجار، وبمشاركة دول عربية، ويستمر 4 أيام، قامت بتنظيمه جميعة الابتكار لمسرح الطفل.
وقال مدير المهرجان الفنان عمران العنوز: “إن المهرجان ذلك الحلم الذي بدأ يرى النور ما كان ليكون لولا دعم وزارة الثقافة التي تضع بصمتها في أرجاء الوطن وتضافر جميع الجهود من اللجان العاملة في المهرجان الذين عملوا بكل إخلاص واجتهاد حتى نصل إلى ما نحن عليه الآن”.
وأضاف أن الطفل هو محور المهرجان، ومن أجله اقيم حتى نرتقي به وبخياله الخصب ونقدم له مسرحياتنا التي نتمنى أن تكون عاملاً مساعداً في رسم ملامح شخصيته المستقبلية ولتعزيز روح الانتماء للوطن.
وأكد العنوز، أن مسرح الطفل يعد أهم ركائز العملية التربوية والتعليمية التي تؤثر على الطفل في مراحله الاولى من خلال ما يقدم له من مفاهيم ومعلومات وقناعات وقيم عبر العروض المسرحية، لذلك فإن العمل المقدم لمسرح الطفل يحتاج إلى جهد وإمكانيات كبيرة، لأن الطفل يمتلك مخيلة واسعة وهو متفرج غير مجامل، مما يتطلب منا تحقيق عناصر الخيال والدهشة، مما يفرض علينا تأمين إمكانيات ضخمة لكي نجعل العرض المسرحي يرتقي إلى مستوى خيال الطفل، وهذا الأمر لا يتحقق إلا ضمن ميزانيات أكبر من مسرح الكبار لأن المتطلبات أكثر، ولأن مسرح الكبار يلجأ إلى الاختزال والى الاستناد أحيانا إلى ما يسمى بالمسرح الفقير، وهو الأمر الذي لا يقنع الطفل، فالأطفال اليوم مطلعون على أحدث التقنيات الحديثة عبر الإنترنت، ولا يمكن أن تقنعهم الحلول الإخراجية المتقشفة والفقيرة.
وبين العنوز، أن جمعية الابتكار لمسرح الطفل، ولدت رسمياً العام 2022، ولكنها ولدت كبيرة لأن إنجازات أعضائها منذ سنوات طويلة في مجال المسرح ومسرح الطفل جلية وواضحة للجميع، عملنا منذ سنوات على إبراز دور الشباب في إربد وانخراطهم بالعمل المسرحي في العاصمة عمان، وباقي المحافظات الأردنية وسعينا جاهدين نحو حلم واحد وهو الانطلاق إلى العالمية، فكان بداية انتاجنا مهرجان الأردن الدولي لمسرح الطفل بدورته الأولى للتعرف على الثقافات والمسارح العربية والدولية من خلال مشاركات الدول في هذا المهرجان والتبادل الثقافي حيث كنا وما زلنا وسنبقى نسعى جاهدين، ليكون لنا حضورا دائما من خلال مسرح الطفل في جميع الدول من خلال مشاركاتنا في المهرجانات العربية والدولية.
وتهدف الجمعية إلى رعاية ودعم الأطفال الموهوبين وصقل مواهبهم المسرحية وإنشاء جيل واعٍ مثقف يتذوق مسرح الطفل والارتقاء بذائقة الجمهور من خلال الأعمال المبتكرة والمتميزة لمسرح الطفل.
وتسعى جمعية الابتكار لمسرح الطفل إلى إيجاد مجتمع يرتقي بمسرح الطفل، وتدعو إلى حماية وتعزيز أشكال التعبير الثقافي وتعزيز الابتكار وإعطاء فرصة لجميع الموهوبين من كافة الفئات العمرية لخوض غمار المسرح والارتقاء بذائقة الجمهور.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock