آخر الأخبارالغد الاردني

انطلاق مهرجان الفحيص لدورته الـ30

معتصم الرقاد

تحت عنوان “الأردن تاريخ وحضارة”، رعى وزير السياحة والآثار نايف الفايز مندوبا عن سمو الأمير الحسن بن طلال مساء أمس الاربعاء، حفل افتتاح فعاليات مهرجان الفحيص بدورته الـ 30 التي تقام خلال الفترة من 10 إلى 17 آب (اغسطس) الحالي بمدينة الفحيص.


واكد مدير المهرجان ايمن سماوي في كلمة له استمرارية المهرجان مع الحرص على مشاركة فنانين عرب الى جانب فنانين اردنيين.


كما ألقى رئيس بلدية الفحيص عمر عكروش كلمة في الافتتاح اكد فيها “نحتفل اليوم بمهرجاننا بدورته الـ 30 لنشعل شعلة الاستقرار والأمان”، قائلا “إن مدينة الفحيص شاهد على الانجاز الوطني الصامد والشامخ فيما يستمر المهرجان بجهود ابناء نادي الفحيص وبدعم البلدية بكافة امكاناتها.


وتضمن حفل الافتتاح أوبريتا غنائيا بعنوان “أرض السلام” من كلمات الشاعر والفنان ماجد زريقات، وتوزيع وتلحين استوديوهات طوني سابا في بيروت، عكس رؤية وثوابت المهرجان وتطلعاته المستقبلية، كما تضمن الحفل إحياء “ليلة مصرية” بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية ودار الأوبرا المصرية، أحياها الفنانون مروى ناجي، وآيات فاروق، ووليد حيدر، ومحمد حسن.


ويشارك في إحياء الحفلات الجماهيرية على مسرح المهرجان الرئيس، نجوم الغناء الأردني والعربي، جورج وسوف، راغب علامة، ملحم زين، دلال أبو آمنة، معين شريف، محمد عساف، ديانا كرزون، ماجد زريقات، جهاد سركيس، محمود سلطان، عطالله هنديله، مصعب الخطيب، حمدي المناصير، باسل جريسات، فيما يقدم مسرح القناطر في عروضه اليومية: فرقة أساطير الطرب من الاردن، الفنان السوري عامر العجمي، فرقة ماربيلا من الأردن والفنان الأردني محمد طه، والفنانان الأردنيان ينال المصري وفوز شقير، وفرقتي “الرواد الكبار” و”نايا”.


كما يتضمن المهرجان احياء حفل تأبيني للشاعر الراحل جريس سماوي، يتحدث به وزيرة الثقافة هيفاء النجار، الشاعر المصري أحمد الشهاوي، الشاعر اللبناني شوقي بزيع، وجيه العزايزة عن أصدقاء الشاعر الراحل، ويدير اللقاء الشاعر زهير أبو شايب، كما يُعرض في الحفل فيلم وثائقي، وفقرة موسيقية لعازف الساكسفون توني بطرس ووصلة غنائية للفنانة فوز شقير.


وينظم المهرجان ندوة نقاشية حول دور الدراما العربية في نقل الواقع المعاصر وتعزيزه فنياً، يتحدث بها، نقيب الفنانين المصريين الدكتور أشرف زكي، والفنانات ليلى علوي، إلهام شاهين وروجينا وتدير اللقاء الفنانة الدكتورة ريم سعادة.


ودرج القائمون على مهرجان الفحيص منذ تأسيسه على إعطاء الثقافة الجادة التي تكرس قيم الوطنية الاردنية بأفقها القومي والإنساني، مساحة مميزة ضمن برامجه إضافة الى الفعاليات الفنية سواء الغنائية أو المسرحية والفقرات الاخرى التي تعنى بمسرح الطفل ليستقطب العائلة الاردنية.


وينظم نادي شباب الفحيص المهرجان منذ 1990 تحت عنوان “الأردن تاريخ وحضارة” في بلدة الفحيص القديمة الواقعة على بعد 13 كيلومترا من عمان، وبجانب الحفلات الفنية والسهرات الموسيقية يشمل برنامج المهرجان معارض تشكيلية وأخرى للحرف التقليدية والمنتجات اليدوية وورش عمل وبرامج وأنشطة موجهة للأطفال.


وعرف عن مهرجان الفحيص اهتمامه بالتراث والطرب الاصيل، مع الحرص على فتح الباب امام المواهب الشابة والمطربين الشباب من الاردن والوطن العربي، اضافة الى التركيز على الجانب الثقافي بإحياء الأمسيات الشعرية والندوات النقدية التي تتناول الجوانب السياسية والادبية والفكرية والاغنية والمسرح والاداء الفني.

اقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock