آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالمية

بارتي تحتفظ بلقب دورة ميامي بعد انسحاب أندرييسكو للاصابة

ميامي – احتفظت الاسترالية آشلي بارتي المصنفة أولى عالمياً بلقب دورة ميامي الأميركية في كرة المضرب، ثانية دورات الالف نقطة لدى السيدات، بعد انسحاب الكندية بيانكا أندرييسكو التاسعة عالمياً السبت، إثر تعرضها لاصابة في الكاحل الايمن، فيما كانت النتيجة 6-3 و4-صفر لصالح بارتي.

وهو اللقب العاشر في المسيرة الاحترافية للاعبة الاسترالية البالغة 24 عاما، والتي كانت احرزت لقب الدورة الاميركية في نسختها الاخيرة عام 2019 بعد قرار الغاء نسخة عام 2020 بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وغابت بارتي، المتوجة بلقب بطولة رولان غاروس الفرنسية عام 2019، عن ملاعب الكرة الصفراء في العام الماضي بسبب جائحة “كوفيد-19”.

وعلقت الاسترالية على ما حصل بالقول “لقد كانت بداية مثالية لنا”، وتابعت “آمل ان يكون موسما طويلا وناجحا. إنها بداية رائعة”.
وتستعد بارتي لخوض دورة تشارلستون الاسبوع المقبل، تحضيراً لموسم كرة المضرب على الملاعب الترابية.

على ملعب “هارد روك ستاديوم”، دخلت بارتي سريعا اجواء المباراة، وتمكنت من كسر ارسال منافستها منذ البداية، غير أن أدرييسكو لم تنتظر كثيرا لتقلص تأخرها إلى 3-2.

وتحت الخطر مرة جديدة، تمكنت أندرييسكو من انقاذ كرتين لكسر ارسالها، قبل أن تنهار في المحاولة الثالثة للاسترالية التي حافظت على تقدمها وانهت المجموعة الاولى 6-3.

تابعت بارتي، مع بداية المجموعة الثانية، ضغطها الذي أرهق أندرييسكو وجعلها تخسر ارسالها اثر خطأ مزدوج، قبل أن تسقط ارضا بعدما داست بقوة على كاحلها الايمن، لتعود وتتنازل مرة ثانية عن ارسالها.

طلبت أندرييسكو وقتا مستقطعا طبيا لبضع دقائق، وضعت خلاله ضمادة على كاحلها، وعندما حاولت العودة إلى الملعب عانت من آلام شديدة وطلبت باكيةً إيقاف المباراة واعلنت انسحابها.

ولاحقت لعنة الاصابات أندرييسكو، بطلة الولايات المتحدة المفتوحة 2019، بعدما كانت غابت لفترة شهرين في بداية عام 2020 بسبب اصابة في الركبة قبل الإغلاق بسبب وباء كورونا.

قالت الكندية ابنة الـ 20 عاما “بالتأكيد ليست الطريقة التي اردت فيها إنهاء الدورة، لكني ممتنة للغاية رغم ذلك”.
وتابعت “وصلت إلى النهائي في إحدى الدورات للمرة الاولى منذ فترة، ولا يمكنني سوى أن اشعر بالسعادة”، و”بالنسبة لي، لم يكن الوقوف على قدمي بالأمر السهل، ولكني ظللت أؤمن بنفسي ولم أستسلم”.

وأكد هذا النجاح في أوّل لقاء يجمع بارتي مع أندرييسكو، عودة الاولى الى أفضل مستوى لها، حيث أنقذت نقطة خسارة مباراتها الاولى في ميامي في الدور الثاني (أُعفيت من الاول) ضد السلوفاكية كريستينا كوتشوفا المتأهلة من التصفيات، قبل أن تطيح بالبيلاروسيتين فيكتوريا أزارنكا وأرينا سابالينكا بثلاث مجموعات، وثم بالاوكرانية إيلينا سفيتولينا المصنفة خامسة عالميًا في الدور نصف النهائي.

وأبعدت بارتي شبح اليابانية ناومي أوساكا التي تطاردها على صدارة ترتيب اللاعبات المحترفات بعد فوزها ببطولة استراليا المفتوحة، أولى بطولات الغراند سلام في الموسم الحالي.

غير أن سقوط اليابانية الثانية عالمياً في ربع النهائي في ميامي أمام اليونانية ماريا ساكاري، مهد الطريق أمام الاسترالية للاحتفاظ بقمة الترتيب بغض النظر عن نتيجتها في الدورة. (أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock