ثقافة

باكير تفتتح مهرجان المسرح بتكريم سبعة فنانين أردنيين وعرب

محمد الكيالي


عمان – انطلقت مساء أمس فعاليات مهرجان المسرح الأردني الخامس عشر في دورته العربية السابعة، وذلك في حفل افتتاح أقيم في قاعة المؤتمرات بالمركز الثقافي الملكي برعاية وزيرة الثقافة نانسي باكير وبمشاركة عدد كبير من الفنانين الأردنيين والعرب.


وقالت باكير إن المسرح يستحق الدعم والحب والرعاية، وإن كل من يشارك فيه أو في إنجاحه سواء بإبراز جمالياته أو بنقده بهدف التطوير والتحسين، يستحق التقدير والشكر والعرفان.


وأشارت إلى أن الفعاليات، التي تقام على مدار أسبوعين، ستشهد نشاطا مسرحيا مكثفا تشارك فيه 13 دولة عربية حيث ستدعم مسرحياته برامج مساندة كالندوات الفكرية والورشات المسرحية والندوات التكريمية، كما سيدعم كل ذلك إعلام ذكي وحيوي ومتابع وناقد.


وشددت باكير على أن المهرجان يشكل أساسا للتعاون والحوار بين الفنانين والمسرحيين العرب حول جميع الأمور، مشيرة الى أن وزارة الثقافة مستعدة بالتعاون مع نقابة الفنانين لتبني أي اقتراحات أو توصيات.


من جهته قال نائب نقيب الفنانين د. صبحي الشرقاوي “هذا المهرجان عرسكم، أقيموا طقوس مواسم الفرح، ودعوا أرواحكم تتجلى لنشتبك معكم عبر جسور الحوار والحركة والضوء والفكر والفلسفة والحق والخير والجمال”.


وأشار مدير المهرجان د. سالم الدهام الى أن المسرح العربي، ومنه الأردني، أصبح ظاهرة فنية حقيقية تفرض نفسها على الواقع المعاش بحكم كونه ضرورة ملحة، مثل الحاجة الى رؤية الوجوه في المرآة كما هي تارة ومقنّعة تارة أخرى.


وقال إن من بوادر الصحة الباعثة على التفاؤل والأمل بنهضة مجتمعية حقيقية أن تواظب الإدارات الرسمية في العالم العربي على رعاية الفعل الثقافي والإنفاق عليه دون التدخل في صناعة مفرداته، مفسحة المجال للتحليق في فضاء رحب ملؤه حرية الفكر واستيعاب الرأي الآخر، إيمانا بأن الحرية هي وحدها التي تمضي الى الإبداع الخلاّق.


وقامت وزيرة الثقافة بتكريم عدد من الفنانين وهم، من الأردن المخرج توفيق نجم، الفنانة رفعت النجار، الكاتب والممثل فؤاد الشوملي والمخرجة المسرحية مجد القصص، ومن تونس المخرجة رجاء بن عمّار ومن الكويت عبد العزيز السريع ومن العراق يوسف العاني.


وحضر حفل الافتتاح رئيس اللجنة العليا للمهرجان أمين عام وزارة الثقافة جريس سماوي، ومندوب التلفزيون الأردني عصام مشربش، ومديرة المركز الوطني للفنون الأدائية لينا التل، ونائب نقيب الفنانين د. صبحي الشرقاوي، ومدير الدائرة الثقافية في أمانة عمان عبدالله رضوان إضافة الى د. أشرف أباظة والفنانين زهير النوباني وباسم دلقموني ونبيل نجم ومحمد العامري.


وتتواصل اليوم فعاليات المهرجان، حيث يحتضن المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي مسرحية أردنية بعنوان “أحلام مقيدة” للمخرج محمد بني هاني في تمام الثامنة والنصف، وفي الجامعة الأردنية يقام عرض مسرحي من فلسطين بعنوان “العشاء الأخير في فلسطين”.


المهرجان الذي يستمر لنحو أسبوعين خصص ندوات فكرية وثقافية وفنية تتناول المرأة ودورها في المسرح بمناسبة إعلان 2008 “عام المرأة”.


 وتعقد الندوة الأولى في السادس عشر من الشهر الحالي تحت عنوان “المرأة والمسرح دراسات تاريخية” يشارك فيها: إيمان عوان من فلسطين، ومن السودان د. عز الدين هلالي السودان، ود. سامية حبيب من مصر، د. يحيى البشتاوي من الأردن، ويدير الندوة د. فراس الريموني.


 أما ندوة “المضامين الفكرية في الأدب المسرحي النسوي”، فتتحدث فيها فتحية الحداد من الكويت، د. وطفاء حمادي من لبنان، ومن الأردن باسم دلقموني ويديرها د. يحيى البشتاوي.


 ويشارك في ندوة “المرأة وحركة التمثيل والإخراج المسرحي”، من العراق عواد علي، ومجد القصص ود. فراس الريموني من الأردن، د. جان داوون من لبنان، ويديرها هزاع البراري.


 وتعقد ورشتان مسرحيتان ضمن فعاليات المهرجان في الجامعة الأردنية الأولى بعنوان “فن السينوغرافيا” بإشراف شادية زيتون، والثانية “فن تكوين الممثل” بإشراف رجاء بن عمار.


ويكرم المهرجان مجموعة من الفنانين المسرحيين الأردنيين والعرب، فمن الأردن يكرم توفيق نجم، مجد القصص، فؤاد الشوملي، رفعت النجار، ومن تونس رجاء بن عمار، ومن الكويت عبد العزيز السريع، ومن العراق يوسف العاني.


 وعلى صعيد الشهادات الإبداعية يقدم غنام غنام شهادة عن سوسن دروزة، إلى جانب شهادات من قمر الصفدي ونادرة عمران، ود. ملحة عبدالله من السعودية.


 ويشارك في المهرجان من الأردن: “أحلام مقيدة” و”إشارات وتحولات و”لم يعد جواري لكم” و”قاتل ومقتول” و”رق الدم” و”هند الباقية” من الأردن و”من هو؟ من؟” من الكويت، “، و”حارة عم نجيب” من مصر، “الكرسي” من البحرين، ومن تونس “حر الظلام”، و”إيقاعات رملية” من سورية، ومن فلسطين “العشاء الأخير في فلسطين” ومن السعودية “الفنار البعيد” و”عنمبر” من الإمارات، و”حقل أحلام” من العراق، “انسواهيروسترات” من الجزائر، “مستابا الرقصة الأخيرة” من السودان.

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock