آخر الأخبار-العرب-والعالمالسلايدر الرئيسيالعرب والعالم

بايدن: أحداث الكونغرس هي الأسوأ في تاريخ أميركا

واشنطن- قال الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن عمن اقتحموا الكونغرس الأربعاء قبل التصديق على فوزه في الانتخابات إنهم رعاع وإرهابيون محليون، متهما الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب بالتحريض على الاقتحام.

ووصف بايدن -في كلمة من مقره- أحداث الكونغرس بأنها الأسوأ التي شهدها تاريخ أميركا، معتبرا أنها “اعتداء على تاريخنا، وعلى أهم المقدسات، وعلى إرادة الشعب”.

واتهم ترامب صراحة بتحريض من وصفهم بالرعاع على مهاجمة الكونغرس والتعدي على إرادة الشعب الأميركي، مضيفا أن الرئيس المنتهية ولايته دفع الجيش لإطلاق القنابل المدمعة على الشعب.

مشيرا إلى أن ترامب كان يتعامل مع وزير العدل كما لو أنه المحامي الخاص به ضمن شركاته.

وتعليقا على مزاعم ترامب بتزوير الانتخابات وسرقتها لصالح الديمقراطيين، قال بايدن إن القضاء الأميركي لم يجد أي شيء يبرر التشكيك في نزاهة الانتخابات.

وأشاد بايدن بالقضاء الأميركي، وقال إن القضاء لا يخدم الرئيس، وليس موجودا لحمايته، والكونغرس ليس عرشا للرئيس، مؤكدا أن الولاء يجب أن يكون للقانون والدستور وشعب هذه البلاد.

وأضاف “علينا إعادة شرف ونزاهة واستقلال وزارة العدل الأميركية، وإعادة بناء الثقة في سلطة القانون”، محذرا من أنه “لا شيء معرضا للخطر أكثر من هويتنا كأميركيين”. الجزيرة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock