آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالميةكرة القدم

بايرن يقطع خطوة إضافية نحو لقبه الثامن في الدوري الالماني

برلين – حقق بايرن ميونيخ فوزه الثامن تواليا وابتعد موقتا عشر نقاط عن اقرب منافسيه، ليقطع خطوة إضافية نحو لقبه الثامن تواليا في الدوري الالماني لكرة القدم، بعد فوزه الكاسح على ضيفه فورتونا دوسلدورف 5-صفر السبت قبل خمس مراحل من انتهاء الموسم.
وعلى وقع هتافات جماهيره المسجّلة، في ظل حظر قدومها الى المدرجات بسبب البروتوكول الصحي المعتمد اثر استئناف الدوري بعد تعليقه لنحو شهرين بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، حقق بايرن فوزه الرابع تواليا بعد استئناف البوندسليغا في 16 أيار/مايو.
ورفع بايرن رصيده الى 67 نقطة مقابل 57 لبوروسيا دورتموند الثاني الذي يحل الاحد ضيفا على بادربورن الاخير. ويواجه بايرن في المرحلتين المقبلتين باير ليفركوزن الثالث وبوروسيا مونشنغلادباخ الخامس، وهما أحد أربعة فرق هزمته هذا الموسم.
وكان استئناف المنافسة الكروية في ألمانيا قبل اسبوعين مبكرا مقارنة مع جيرانها في غرب أوروبا والذين سيعودون في حزيران/يونيو، علما بأن معدل الوفيات في البلاد بسبب “كوفيد-19” هو من الأدنى في أوروبا والعالم. ووسط اجراءات صحية صارمة وقيود فرضها بروتوكول تطرق لأدق التفاصيل، عادت عجلة البوندسليغا للدوران دون جماهير.
وقال مدرب بايرن هانزي فليك الذي اصبح اول مدرب في تاريخ النادي يحقق 22 فوزا في اول 25 مباراة، محطما رقم الاسباني بيب غوارديولا في 2013 “لا تهمني الاحصائيات والارقام القياسية، ما يهمني هو تحقيق موسم ناجح”.
وتابع المدرب الذي حل بدلا من الكرواتي نيكو كوفاتش في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي “في بايرن ميونيخ المطلوب منك تحقيق الفوز. أنا سعيد جدا لأننا كنا شرسين ولم نترك لهم اية فرصة”.

في المقابل، عجز دوسلدورف عن تكرار تعادله 3-3 في ميونيخ العام الماضي، علما بانه خسر بعدها 1-4 وصفر-4 مرتين على ارضه.
وكانت نتائج دوسلدورف الذي لم يحقق اي فوز على بايرن في الدوري منذ ثلاثة عقود، تحسنت بعد تعيين المدرب اوفي روزلر، لكنه مني بخسارته الاولى في سبع مباريات وعاد الى شبح الهبوط.
وتقدم بايرن بسهولة 3-صفر في الشوط الاول بهدف عكسي من الدنماركي ماتياس يورغنسون “زانكا” (15)، رأسية المدافع الفرنسي بنجامان بافار (29)، وكرة سهلة للبولندي روبرت ليفاندوفسكي (43).
وتابع دوسلدورف ارتباكه الدفاعي في الشوط الثاني، فعزز ليفاندوفسكي بكعبه (50)، صدارته لترتيب الهدافين (29 هدفا)، في محاولته لاحراز اللقب الفردي للمرة الخامسة في مسيرته.
ورفع ليفاندوفسكي (31 عاما) رصيده الى 231 هدفا في 317 مباراة في الدوري، وبتسجيله في مرمى دوسلدورف يكون قد زار شباك جميع اندية البوندسليغا، حتى انه سجل في مرمى بايرن عندما كان في صفوف بوروسيا دورتموند وقاده الى لقب 2012.
وعادل ليفاندوفسكي افضل مواسمه بتسجيله الهدف الـ43 في مختلف المسابقات.
وحصل الظهير الايسر الكندي الشاب الفونسو ديفيس على فرصة تسجيل الخامس (52).

وتابع فيردر بريمن العريق صحوته لتفادي هبوطه الى الدرجة الثانية، وتغلب على مضيفه شالكه الجريح 1-0، بتسديدة قوية من خارج المنطقة لليوناردو بيتانكور (32)، ليحقق بريمن فوزه الرابع تواليا في آخر اربع زيارات الى شالكه.
ورفع بريمن رصيده الى 25 نقطة في المركز قبل الاخير، بفارق نقطتين عن فورتونا دوسلدورف السادس عشر، وثلاث نقاط وراء ماينتس الذي سقط امام ضيفه هوفنهايم صفر-1 بهدف التوغولي ايهلاس بيبو (43). ويملك بريمن مباراة مؤجلة سيخوضها الاربعاء ضد أينتراخت فرانكفورت.
وقدم بريمن بداية موسم سيئة جدا، فبعد هبوط هامبورغ العريق في 2018 وشتوتغارت في 2019، بدا الفريق الاخضر في طريقه الى الدرجة الثانية التي تذوق طعمها مرة يتيمة في 1981، بعدما كان من مؤسسي البوندسليغا في 1963.
ويُعد بريمن الذي يحمل الرقم القياسي في عدد المشاركات في البوندسليغا (56 موسما) ، من أعرق الاندية في الدوري وكان الخصم الابرز لبايرن ميونيخ بين 1980 و2010.
في المقابل، عجز شالكه عن تحقيق الفوز للمرة الحادية عشرة تواليا، ومني بخسارته الرابعة تواليا بعد العودة، علما بانه كان يحتل المركز الثالث في كانون الأول/ديسمبر الماضي.
قال مهاجمه البلجيكي بينتو رامان “إذا لم تفز في 11 مباراة يكون الوضع صعبا. في كل خطأ نرتكبه نتلقى هدفا… نمرّ الان في فترة عصيبة.كنا نريد تقديم مباراة جيدة ومن الصعب التعليق على ما يحدث في الفريق”.
وقال مدرب بريمن فلوريان كوهفيلدت “ضغطوا علينا بعد الاستراحة، وكان قتالا صعبا، لكننا نستحق هذا الفوز، وفي وضعنا نعرف مدى أهمية النقاط”.
وشرح بيتانكور هدفه “في معظم الاحوال يكون الامر مماثلا، عندما تنطلق في المرتدة يكون الحارس متقدما، حاولت التسديد من بعيد ولحسن الحظ نجحت”.
وتابع هرتا برلين التاسع نتائجه المميزة بعد العودة وأحرز نقطته العاشرة من أصل 12، بفوزه على ضيفه أوغسبورغ الرابع عشر 2-0.
وافتتح فريق العاصمة التسجيل عبر الهولندي الشاب خافايرو ديلروسون بعد لمحة فنية جميلة (23)، واضاف هدف الاطمئنان البولندي كريستوف بيونتيك القادم من ميلان الايطالي (90+3).
وحقق اينتراخت فرانكفورت فوزه الاول في ثماني مباريات على ارض فولفسبورغ السادس 2-1.
وافتتح البرتغالي اندري سيلفا التسجيل لفرانكفورت من ركلة جزاء (27)، ثم عادل السويسري كيفن مبابو برأسه (58). لكن الياباني دايتشي كامادا منح النقاط لفرانكفورت، الثاني عشر في الترتيب، من يسارية داخل المنطقة (85). – (أ ف ب)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock